الأحد، 23 أكتوبر، 2011

طرق قياس معنويات الموظفين


طرق قياس معنويات الموظفين

يساعد قياس معنويات الموظفين في حل قضايا العمالة قبل أن تصبح خطيرة.
إن قياس الروح المعنوية للموظف تساعد المؤسسه فى تحديد قضايا واهتمامات الموظف قبل أن تتصاعد إلى مشاكل لا حل.
التواصل مع موظفيك لتشعرهم باهتمامك إزاء معنوياتهم ومستوى الرضا الوظيفي لديهم يشجعهم على الأداء الجيد و ينمى إنتمائهم للمنشاه. تشجيع الموظفين على التحدث بحرية عن همومهم وأفكارهم من أهم سبل الحفاظ على معنويات عالية للموظفين.

الخطوة الأولى :ــ

إخطر موظفيك أنهم مدعوون لمناقشة أي مسألة يريدونها مع المشرف أو المديرفى لقاء دورى محدد الموعد. إذا كان الموظف لا يرتاح فى مناقشة القضايا مع مدير الادارة ، يجب أن يكون قسم الموارد البشرية متاح للقيام بهذا الدور مع الموظفين.

الخطوة الثانيه :ــ

إجراء مسح سنوي للحصول على المعلومات التى من شأنها مساعده قسم الموارد البشرية فى تحديد مستوى معنويات الموظفين وسائر العاملين و معرفه آرائهم التى يكونوا على استعداد للمشاركة بها و لكن بشكل سرى و ليس بالعلن. ويتم تحليل نتائج استطلاع الرأي بواسطه موظفى قسم الموارد البشرية ثم يقدموا موجزا له لقيادة الشركة. من هنا، يقوم فريق القيادة بمعالجة أي قضايا تخرج للضوء عن طريق هذا المسح.

الخطوة الثالثه :ــ

تشجيع الموظفين على تقديم الاقتراحات أو التعليقات التي تؤدي إلى تحسين الكفاءة والإنتاجية. ضع صناديق مقفله لتجميع الإقتراحات في جميع أنحاء مكان العمل. يقوم عضو في إدارة الموارد البشرية بتجمع الاقتراحات والتعليقات على أساس منتظم ، ويتم تقديمها لقيادة المنشاه خلال الاجتماعات الشهرية. ويمكن معالجة أي قضايا أو مخاوف تظهر،و يعلن عنها في نشرة المنشاه ويوضح بها الخطوات التى تتبناها المنشاه للحل حتى يعرف جميع العاملين أن المنشاه تسعى جاهدة للحفاظ على مستوى عال من الرضا الوظيفي والروح المعنوية لدى موظفيها.

لخطوة الرابعه :ــ

تقييم مستوى الإستقالات للعاملين في مؤسستك من خلال مقابلات الخروج التى يجريها قسم الموارد البشرية مع الموظف الذين يستقيل طوعا بارادته لينتقل للعمل فى مكان آخر. إجراء مقابلات الخروج تساعد في تحديد السبب الذى يدفع الموظفين للبحث عن عمل في مكان آخر ، أو معرفه لماذا يتركون الشركة لأي سبب من الأسباب. الموظف الذى قد يستقيل طوعا لديه عدد من الأسباب لترك المنشاه ، تبدأمن تغيير مكان السكن أو الحصول على منصب أعلى الى الانتقال للحصول على راتب أعلى. ومع ذلك ، فإن حقيقة أن الموظفين يبحثون عن عمل في مكان آخر يمكن أن يوفر المعلومات التي يمكن أن تساعد على قياس مستوى الروح المعنوية في مكان العمل.

الخطوة الخامسه :ــ

تحديد أسباب الإستقالات الغير طوعيه كذلك. على الرغم من استقالة الموظفين لعدد من الأسباب ، هناك أيضا أسباب سقوط العاملين في القضايا السلوكية والأداء السىء التي تؤدي في النهاية إلى فصلهم من العمل . يمكن أن يكون انخفاض الروح المعنوية واحدا من الأسباب الكامنة التى تؤدى بالعامل إن يتم إنهاء وجوده فى المنشاه بالامر. عند حساب قيمة عدد المفصولين ، يجب أن يتضمن التقرير كل الأسباب التي ذكرت و أدت الى الاستقالة الطوعية وتشمل أيضا سبب محدد و اضح لإرتكاب العامل ما يخل بادائه الوظيفى مما يعرضه للفصل القسري. على سبيل المثال ، يمكن أن تبدا أسباب الفصل القسري من مشكله الحضور و الإنصراف إلى ضعف الأداء. ويمكن الاطلاع على أي من هذه الأسباب لتحديد السبب الأساسى للطرد القسري.

الخطوة السادسه :ــ

تأكد من أن قسم الموارد البشرية يجب أن يكون على الأقل موظف أو إثنين موجودين طوال تواجد العاملين لحل أى مشكله ، ولا سيما بالنسبة للموظفين الذين يعملون فى ورديات مختلفه أو ساعات عمل اضافيه بعد أوقات العمل لرسميه. كثيرا ما يتم تجاهل صغار العاملين الذين يعملون فى وظائف ثانويه فى ما يخص قسم الموارد البشرية. هذا يؤدي إلى شعور الموظفين بانهم مهمشين لا تهتم بهم المنشاه، والذي بدوره يمكن أن تظهر في نواح كثيرة ، أهمها انخفاض معنويات هؤلاء العاملين و تكاسلهم فى تنفيذ مهامهم. إن عدم الرضا الوظيفى, يجب مناقشه الموظف في الشكوى أو الإقتراح الذى قدمه لان هذه الإقتراحات أو التعليقات تساعد على قياس الرضا الوظيفي والروح المعنوية للموظف مما يشجعه على الإجتهاد و تبنى الشعور بالإنتماء للمنشاه.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله "الضرر من القيل القال فى العمل " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق