الجمعة، 30 سبتمبر، 2016

سبعه أسباب أشخاص يكرهونك بدون سبب

سبعه أسباب الاشخاص يكرهونك بدون سبب


لماذا لا أروق لهم؟
هل الناس يكرهونى دون سبب؟
دائما تتساءل لماذا بعض الناس يكرهونى ؟
هل تعتقد أن هناك شيئا خطأ معك؟
حسنا هناك بالتأكيد شيئا خطأ.
ولكن الخبر السار هو أن ليس هناك اى شىء خطأ معك.
1.   أنت تذكرهم بفشلهم :
الكراهية هي عاطفة يستخدمها العقل للحفاظ على الشخص آمنا بإبقائه بعيدا عن الناس الذين قد يضروه. إذا كنت ناجحا في أي شيء بعض الناس قد يشعرون انهم خاسرين عندما يرونك و عندها تتدخل الكراهية لحمايتهم. وبعبارة أخرى انهم يكرهوك لأنك ناجح فعلا وتظهر فشلهم بوجودك معهم.
2.   انت تذكرهم بما ينقصهم :
كل البشر يريدون أن يكونوا الأفضل من بين أصدقائهم ولكن نفسيا الاشخاص الغير مستقرين نفسيا سوف يكرهون أولئك الذين هم أفضل منهم في أي شيء. انت تحصل على أفضل الدرجات؟ لديك المزيد من الأصدقاء؟ أنت تبدو أفضل بعض الشيء؟ لديك جسم أفضل؟ لديك وظيفة أفضل؟ لذلك يمكن أن يكرهوك على ذلك.
3.   أنت تذكرهم بماضيهم الرهيب :
إذا كنت تذكر شخص بشخص كان سىء معه فإنه قد يكرهك لمجرد رؤيتك و يكره وجودك معه فى نفس المكان. المشكلة هنا هي مع ماضي هذا الشخص وليس معك.
4.   هم يشعرون بانهم لا قيمة لهم :
الناس الشجعان تحدد الأهداف وتحققها. الجبناء تهرب بعيدا عن الأهداف الكبيرة ثم تسعى لتحقيق انتصارات رخيصة ليشعروا بالرضا عن أنفسهم. النميمة و البلطجه بعض الأمثلة من الانتصارات الرخيصة. بتوجيه نقد سلبى للتقليل من شخص أو البلطجة على شخص لإظهار ضعفه يشعرهم بالإنتصار. كل هذه الإجراءات تساعد الشخص الذي يشعر بالفعل أنه لا قيمة له ان يشعر انه أفضل.
5.   أنت تذكرهم بعيوبهم :
واحدة من أفضل آليات الدفاع التى يستخدمها العقل لمساعدة الناس ،هى أنكار عيوبهم الشخصية و إلقاء اللوم على الآخرين. الناس ينتقدون الآخرين ليلقوا بعيوبهم عليهم لإقناع أنفسهم بأنهم لا تشوبهم شائبة.
6.   لا يشعروا بالأمان فى وجودك :
الناس يكرهون الذين لا يشعرهم بالأمان حولهم. أولئك الذين يعانون من القلق أو أولئك الذين يخافون من أن يختلطوا مع أشخاص جدد قد لا يروق لهم الغرباء فقط لأنهم لا يشعرون بالأمان بتواجدهم معهم. انهم يفضلون دائرة صغيرة من الأصدقاء تعطيهم الأمان الذى يحتاجون إليه. لذلك يكرهوا وجودك قريبا منهم.
7.   أنهم يعتقدوا انك تهديدا لهم :
في بعض الأحيان قد لا يروق لهم شخص ما، لأنهم يعتقدوا أنه تهديدا لهم. الجبناء والضعفاء يكرهون أي شخص قد يهدد موقفهم تلقائيا (سرقة أصدقائهم، الحصول على جزء من الاهتمام الموجه لهم، الوظيفة التي يتقدمون بطلبات للحصول عليها... الخ).يكرهوك لانهم يشعروا انك متميز عنهم و ستخطف كل ما يريدوه.
ماذا يجب ان تفعل :
لكي لا تتضرر من الرفض يجب أن تفهم بعض الحقائق عن الحياة. أنه من المستحيل أن تجعل الجميع مثلك او يحبوك جميعهم لسبب من الأسباب المختلفة المذكورة أعلاه وغيرها الكثير.
يجب أن تتمسك فقط بالأشخاص الذين يحبونك فعلا بدلا من إضاعة الجهد في محاولة كسب رضا و قبول أولئك الذين لا يفعلون ذلك. لكي لا تشعر بالوحدة انت تحتاج إلي عدد قليل من الأصدقاء المقربين المتوافقين معك ، وليس عشرات من الأصدقاء الذين لا يحبوك.
وأخيرا لا أحد على ما يرام. نعم قد يكون لديك بعض العيوب ولكن في كثير من الحالات الناس سوف لا يحبوك لأن هناك شيئا خطأ فيهم، وليس معك.
المصدر: د. نبيهه جابر

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل أو الاقتباس)

الأربعاء، 28 سبتمبر، 2016

د نبيهه جابراللقاء السابع والعشرون بعد المائه "عمليه اتخاذ القرار وما ...

أساسيات التعامل الاخلاقى فى البيع

أساسيات التعامل الاخلاقى فى البيع
أعمال المبيعات تنطوي على تبادل سلعة أو خدمة مقابل المال أو أي نوع آخر من وسائل الدفع. يمكن ان تكون المبيعات خاصة، مثال شخص يبيع سيارته الخاصة، أو تجارية، مثل شراء سلعه من المتجر. عندما يسعى المستهلكون للحصول على المعلومات عن أو شراء سلعه ما، فانهم يتوقعون ان الطرف البائع يضع مصالحهم في الاعتبار.
المعايير:
الأفراد في صناعة المبيعات، تتحمل المسؤوليات تجاه عملائها نظرا للطبيعة الشخصية فى التفاعلات معهم فى عمليه البيع. كما عليهم احترام معايير السلوك المحدده فى مدونه السلوك بالشركه و التى يجب أن تحترم لأن المجتمع وغيره من الهيئات يتوقعوا هذا، لان مدونة قواعد السلوك للمبيعات تعكس المثل الأخلاقية ، وهى بمثابة دليل يتماشى مع المتطلبات القانونية التى يقيس بها العاملين في فريق المبيعات أنفسهم والآخرين.
السلوك :
لا ينبغي أبدا أن يكون سلوك العاملين في فريق المبيعات خبيث بصوره متعمده، اوخادع أو غير قانوني. وعلى الشخص فى فريق المبيعات ان يطرح، في جميع الأوقات، حقائق صادقة حول الخدمة أو السعر والجودة والأداء والقيمة للمنتج ومدى توافرها. يجب أن يعطى للعملاء ورقه خطية بشروط البيع في نفس وقت البيع، ويجب أن يكون طلب الشراء من العميل مكتوب بشكل واضح ومقروء حتى يتم تنفيذه بدقه.
القيم :
وتشمل القيم الممثلة في مدونة قواعد السلوك للبيع، الصدق والمسؤولية والنزاهة والاحترام والشفافية، وفقا لما ورد فى المدونه. يجب على العاملين في المبيعات ان يكونوا دائما صادقين عن المنتجات والخدمات التي يقدموها، فضلا عن التمسك بالوعود والالتزامات التي تعهدوا بها للعملاء. على البائع مسؤولية تلبية احتياجات العملاء، وحماية المعلومات الخاصة بهم والاعتراف بالتزامات أصحاب المصلحة. يجب على العاملين في المبيعات ان يعرضوا منتجاتهم وخدماتهم بطريقة واضحة وغير مضللة وخالية من تضارب المصالح. يجب عليهم فهم معامله العملاء دون النظر إلى العرق والجنس والدين وهلم جرا. وبالإضافة إلى ذلك، يجب على العاملين في المبيعات دائما الكشف عن المخاطر المتعلقة بالمنتجات أو الخدمات وأسعارها.
المسؤوليات :
عندما يقدم المستهلك شكوى، يجب على العاملين في المبيعات التحقيق فيها بجديه. إذا كانت الشكوى حول شخص البائع، ينبغي للشركة أن تخضعه على الفور للتحقيق للتأكد من جديتها. ينبغي أن يكون العاملين في فريق المبيعات دائما على علم بالقوانين التي تطبق على منطقتهم من المبيعات، ويجب أن تخطر هذه القوانين للعملاء عند الضروره. الأفراد الذين يعملون في المبيعات يجب دائما يحافظوا على سرية العميل وحماية خصوصيتة في جميع الأوقات وفقا للمبادئ التوجيهية التي وضعتها الشركة التي يمثلونها والقانون.
العلاقات التنظيمية
مندوب المبيعات يجب ان تكون لديه القدرة على التأثير في الآخرين في العلاقات التنظيمية. نتيجة لذلك، من المهم أن العاملين في فريق المبيعات يقوموا بتنفيذ جميع الالتزامات الواردة في العقود أو الاتفاقات مع العملاء. البائع المهني يجب ألا يسبب ضررا لزملائه عن طريق التلاعب أو استغلال الوضع لمصلحته الخاصة، ولا ينبغي أن ينسب لنفسه عمل لم يقم به او حتى شارك فيه.

المصدر: د.نبيهه جابر

(يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل أو الإقتباس)

الاثنين، 26 سبتمبر، 2016

نصائح لاتخاذ قرارات أفضل تحت الضغط

نصائح لاتخاذ قرارات أفضل تحت الضغط
الضغط ليس سيئا. في الواقع، العديد منه أنواع جيدة. إذا كان لديك أي طموح في شيء، ربما تشعر في كثير من الأحيان بالضغط لتحقيق ما تصبو اليه. ولكن العلم يقول لنا حتى إذا كنت تستمتع بالضغط في حياتك، فانه يمكن أن يؤثر على قدرتك لاتخاذ خيارات ذكية.
هذا هو السبب في أنك بحاجة إلى استراتيجية لإدارة الضغوط واتخاذ القرارات الفعالة.  الاستراتيجية بسيطة: لا تتخذ قرارات كبيرة عندما تكون منفعلا نتيجه الضغوط. بدلا من ذلك، الزم نفسك ببعض القواعد الهامة، و لا تكسرها ابضا:
1.   لا تدع التوتر يحفز قراراتك.
عندما تشعر بالضغط في العمل أو خلال مشروع كبيرتنفذه، سيكون لديك الرغبة في اتخاذ اى خيار حتى لو سىء لتنجز ما عليك عمله. قد تصمم على هذا الاختيار لذلك يجب عليك إعادة تقييمه او اى اختيارات اتخذتها، عندما تهدأ الأمور.
2.     وفر 30 دقيقة كل يوم لتتخلص او تقلل من الضغط.
عندما تكون تحت الضغط المستمر، فإن الأمور تزداد يأسا – و كأنك لن تحصل على فرصة لتتخذ اختيارات جيدة وعقلانية. ولكنك في الواقع لا تحتاج إلى الكثير من الوقت لتغيير ذلك. إذا كان يمكنك أن توضع جانبا 30 دقيقة كل يوم للقيام بشيء من الاسترخاء – ممارسة بعض الرياضه، أوالقراءة، وحتى مشاهدة التلفزيون (إذا كان ذلك كل ما يمكنك عمله)، يمكنك بذلك ان تصبح في حالة جيدة لاتخاذ قرارات ذكية.
3.   ناقش القرارات مع شخص هادئ.
لا يضر أن يكون هناك رأي ثان عندما تشعر وكأنك قد اتخذت خيارا تحت الضغط. عندما تكون تحت ضغط، لا يمكنك رؤية أو تقييم جميع الخيارات، لذلك عن طريق مشاركه صديق هادئ وموثوق به يمكن أن تكشف بسرعة النقاط التي قد تكون أغفلتها.
لتحسين قرارك تحت الضغط اتبع الآتى :
قد تتخذ قرارات أفضل تحت الضغط، إذا ما تركت أدواتك الطبيعية ، الوجه والصوت و السلوك و المشاعر - تساعدك:
1.   راقب تعبيرات وجهك.
عندما يكون عليك اتخاذ قرار هام ، قف أمام المرآة و فكر في القرار الذى تريد اتخاذه. هل يظهر وجهك السعادة، الثقة، الحماس، أو القلق والخوف؟ إذا كان هذا الأخير، عليك ان تفكر مرتين . تعابير وجهك تساعدك على معرفه شعورك الحقيقى تجاه القرار قبل اتخاذه.
2.   استمع إلى صوتك.
الصوت يحمل المشاعر، هذا هو السبب ان بعض أصوات الموسيقى تجعلك متحمس، أو خائف ، البعض الآخر يجعلك تشعر بالاكتئاب.
تحدث عن القرار على شريط تسجيل أو بصوت عال واسأل نفسك، "كيف يبدو؟" ممارسة ذلك غالبا يوضح التناقض بين ما يقوله الشخص وما يحدث في الواقع. يبدو من الصمت، أو عندما يكون الشخص لا يمكنه الحديث عن قراره بحماس، ان الشخص لا يصغي إلى احساسه الداخلى ( الحدس).
3.   العمل أعلى صوتا من الكلمات.
أفكارنا في كثير من الأحيان "تكذب" علينا، ولكن سلوكنا يقول الحقيقة. راقب سلوكك، إذا كان لا يتطابق مع ما تقوله أو تشعر به، فكر في السبب، وستجد نفسك أقرب إلى اتخاذ قرار بشأن ما هو أفضل اجراء تتخذه بعد ان صارحت نفسك من خلال تصرفاتك.
4.   تصور و اشعر بنتائج قرارك.
 عندما تكون قلقا او غير متأكد من قرار، يمكنك أن تساعد نفسك من خلال وضع تصور والشعوربالنتيجة إذا كان لك أن تقرر بطريقة أو بأخرى.
اسأل نفسك، "كيف أشعر في هذه السنة إذا سرت في هذا الطريق؟ اذا كانت الإجابه يصاحبها الفرح والمشاركة والفائدة اقول لك انه هو الطريق الذى عليك أن تتخذه، وأنه في تناغم مع طبيعتك الخاصة. إذا كانت الإجابة مختلفة، والمشاعر سيئة اقول لك، "هذه ليست لك. لا تفعل ذلك ".
في المرة القادمة اذا كان عليك أن تقرر تحت ضغط، استمع إلى الأدوات الطبيعية، وليس للآخرين!
المصدر: د.نبيهه جابر
(يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل أو الارتباط)

الخميس، 22 سبتمبر، 2016

اخطاء لغة الجسد التى يتجنبها الناجحين

اخطاء لغة الجسد التى يتجنبها الناجحين
أجسامنا لديها لغة خاصة بها، وكلماتها ليست لطيفة دائما. أصبحت لغة الجسد جزءا لا يتجزأ منك ، لدرجة أنك حتى لا تفكر في ذلك.إذا كان هذا هو الحال، حان الوقت للبدء فى فهمها، حتى لا تخرب حياتك المهنية.
وفيما يلي 15 من الأخطاء الأكثر شيوعا فى لغة الجسد التي يفعلها الناس، لكن الشخص الذى لديه ذكاء عاطفى يتجنبها.
1.   التراخي علامة على عدم الاحترام. انها ترسل رساله أنك تشعر بالملل وليس لديك الرغبة في أن تكون فى هذا المكان. انك لن تقول لرئيسك في العمل، "أنا لا أفهم لماذا على ان أستمع إليك"، ولكن إذا كنت تقف بتكاسل وتراخى، لن تقول انت شىء جسدك سيقول كل شىء باشارته ، بصوت عال وواضح.
الوقوف بشكل مستقيم مع الكتفين إلى الوراء هو موقف السلطة. ذلك يزيد من مقدار الحيز الذى تشغله. التراخي، من ناحية أخرى، هو نتيجة لتراخى وقفتك او جلستك، فإنه يقلل من حيزك و يظهر انك ضعيف.حافظ على وضع جيد لجسدك يحظى باحترام ويعزز المشاركة من طرفي المحادثة.
2. اللفتات المبالغ فيها تعني أنك توسع الحقيقة .استخدم اللفتات الصغيرة،فهى تشير الى القيادة والثقة، الإيماءات المفتوحة وإظهار راحتي يديك فى التواصل تعنى ان ليس هناك ما تخفيه.
3. النظر فى الساعة اثناء التحدث إلى شخص ما، هو علامة واضحة على عدم احترام، ونفاد الصبر، والأنا المتضخمة. فهو يرسل رسالة مفادها أن لديك  شىء أفضل من الكلام لشخص الذى انت معه، وأنك تريد تركه.
4.  تميل بجسدك بعيدا عن الآخرين، أو لا تميل الى محدثك، يصور أنك غير مهتم، غير مرتاح، وربما حتى لا تثق في شخص المتحدث.
حاول ان تميل في اتجاه الشخص الذي يتحدث اليك ، او تحرك رأسك قليلا لتظهر انك تستمع للكلام. هذا يظهر للشخص الذى تتحدث اليه أنك تمنحه تركيزك الكامل وانتباهك.
5.  تقاطع الساقين يعبر، بدرجه ما، عن الحواجز المادية التي تشير إلى أنك غير منفتحا على ما يقوله الشخص الآخر. حتى إذا كنت تبتسم أو تشارك في محادثة لطيفة، يجوز للشخص الآخر ان يشعر بالانزعاج بانك تبعده خارج محيطك.
حتى لو  عقد ذراعيك يشعرك بالراحة، قاوم الرغبة في القيام بذلك إذا كنت تريد أن يراك الآخر منفتح و  مهتم بما يقوله.
6.  التناقض بين الكلمات وتعابير وجهك يسبب للآخرين الشعور بأن شيئا ما ليس صحيحا، و تبدأ فى الشك في أنك تحاول خداعهم، حتى لو أنهم لا يعرفون بالضبط لماذا أو كيف.على سبيل المثال، ابتسامة العصبي عند رفض عرضا خلال التفاوض لن تساعدك على الحصول على ما تريد. بل ستجعل فقط الشخص الآخر يشعر بعدم الارتياح إزاء العمل معك لأنه سوف يفترض أنك تنوى عمل شيء ما فى غير صالحه.
7.  الايماء المبالغ فيه يعطى إشارات غير حقيقيه عن الموافقة. الناس قد ينظرون للإيماءات الثقيلة على انها محاولة لإظهار انك توافق أو فهمت شيء لكنك فى الحقيقه لا توافق عليه.
8. التململ واظهار ذلك باللعب فى شعرك او تسويته، يظهر انك، مشحون اكثر من اللازم ومشتت. الناس سوف يعتبرونك تشعر بالاهتمام أكثر بمظهرك الجسدي وغير معني بما فيه الكفاية بحياتك المهنية.
9.  عدم التواصل بالعين يجعلك تبدو وكأن لديك ما تخفيه، مما ثير الشك. عدم وجود اتصال بالعين يمكن أيضا أن يشير إلى عدم وجود الثقة والاهتمام، وطبعا انت لا تريد أن توصل ذلك في بيئة الأعمال.
النظر لاسفل عند التحدث يجعل الأمر يبدو وكأنه تنقصك الثقة أو الوعي الذاتى، مما يجعل كلماتك تفقد تأثيرها. من الأهمية بمكان الحفاظ على مستوى عينيك إذا كنت تريد أن تتكلم عن نقطة معقدة أو مهمة.
التواصل بالعين الثابت، من ناحية أخرى، يوصل الثقة، والقيادة، والقوة، والذكاء. في حين أنه من الممكن التواصل البصرى الغير دائم، ،لكن إهماله بالكامل بشكل واضح يكون له آثار سلبية على العلاقات المهنية.
10.الحملقه بالعين يمكن أن ينظر إليها على أنها عدوانية، أو محاولة للسيطرة. في المتوسط، التواصل بالعين لمدة سبعة إلى عشر ثوان، أو اكثر اذا كنت تستمع واقل اذا كنت تتحدث لانك يجب ان تتجول بنظرك بين الحاضرين.
11.التجول بعينيك هو وسيلة للتواصل تظهر عدم الاحترام اذا كنت تحدث شخص واحد. لحسن الحظ، في حين أنه قد تكون عادة، الا انها طوعيه. يمكنك السيطرة عليها، وانها تستحق الجهد للتخلص منها.
12.التجهم أو وجود تعبير عن الضيق يرسل برسالة انك مستاء ممن حولك، حتى لم يكون لهم علاقه بحالتك المزاجيه السيئه. العبوس يبعد الناس عنك، لأنهم يشعرون بأنك حكمت عليهم مسبقا و تكره التعامل معهم.
الابتسام، مع ذلك، يشير إلى أن انك منفتحا، جدير بالثقة، واثق، ودودا. وقد أظهرت دراسات التصوير بالرنين المغناطيسي أن الدماغ البشري يستجيب بشكل إيجابي إلى الشخص الذي يبتسم، وهذا يترك انطباعا إيجابيا دائما.
13.المصافحة الضعيفة تظهر أنك تفتقر إلى السلطة والثقة، في حين أن المصافحة الحاده القوية يمكن أن ينظر إليها على أنها محاولة عدوانية للهيمنة، وهو امر سىء ايضا . اجعل المصافحة تتكيف مع كل شخص و كل وضع، ولكن تأكد من انها دائما ثابته.
14. القبضات المغلقه، مثل الساقين المتقاطعتين، يمكن ان تشير الى أنك لست منفتحا لحديث مع الآخرين. ويمكن أيضا أن تجعلك تبدو جدليا و دفاعيا، الأمر الذي سيجعل الناس يشعرون بالقلق فى التفاعل معك.
15.تقف قريبا جدا من المتحدث ، (أقرب من 35 سم)، فإنه يشير إلى أنك ليس لديك أي احترام أو فهم للمساحة الشخصية. هذا سيجعل الناس غير مرتاحة للغاية عندما يكونوا حولك.اقف على بعد من 50:60سم حتى لا يشعر احد بالحرج.
ملحوظه :
تجنب هذه الاخطاء فى لغة الجسد تساعدك على تكوين علاقات قويه، مهنيا وشخصيا.
المصدر: د.نبيهه جابر

(يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل او الاقتباس)