الخميس، 27 أكتوبر، 2011

كيف تحقق المزيد في الحياة


كيف تحقق المزيد في الحياة

هل أنت راض عن حياتك؟ هل يمكنك الجلوس بصدق مع نفسك ، والقول إنك قد حققت كل ما حددته من أهداف و حلمت به فى وقت سابق ؟ هل قلت يمكنك بصدق تحقيق أهدافك وأحلامك قريبا في المستقبل؟ كثير من الناس تبدأ حياتها ، بالأمل و الأفكار والتطلعات والأهداف, و كلما تقدمت الحياة ، تجد أنها ببطء تنفصل عن هذه الأمنيات، حتى ياتى اليوم الذى يدركوا فيها إنهم ربما لن يتمكنوا من تحقيق هذه الأهداف و يتخلوا عن كل ذلك معا ، ويتوقفوا عن الحلم ، و يفقدوا الأمل ، و يتوقفوا عن التخطيط لمستقبلهم المنشود.

عند هذه النقطة و فى اللحظه التى تتخلي عندها عن أحلامك و تطلعك لتحقيق المزيد ، أنت تتخلي عن الحياة نفسها. من تلك اللحظه أصبحت شخص يهيم على وجهه فى الحياة بدون هدف أو سبب للوجود, الا إذا غيرت من الطريقة التي تعيش بها حياتك ، والطريقة التي ترى بها نفسك كشخص.

لماذا نسعى لتحقيق المزيد؟

اسأل نفسك لماذا تريد تحقيق المزيد في آمالك وأحلامك وتطلعاتك التى تمنيتها فى الماضى. اسأل نفسك لماذا كانت هذه الأحلام مهمة بالنسبة لك.هل يمكن ان تكون الإجابة لانها تجعلنى سعيد؟ إنها تشعرنى بأنى متكامل ، وأن الحياة اليومية فيها شىء أكثر من الطاحونه التى أدور معها و إعتدت عليها على مر السنين.

نحن نريد تحقيق المزيد في حياتنا. لنفس السبب الذى يجعلنا نتسلق الجبال ، أو نشترك فى مسابقات الجرى ، أن تشعر شعورا بالإنجاز ، والإنجاز الفعلى، ونريد أن نعرف أننا قادرون على تحقيق أي شيء إذا كنا حقا نؤمن بأننا قادرون على القيام بذلك.

كيف تحقق المزيد؟

لتبدأ ، يجب أن تعرف ما الذى تريد تحقيقه ، وهذا يتطلب التخطيط. يمكننا تحقيق أي شيء اذا وضعنا عقولنا فيه، ولكننا لا نستطيع تحقيق كل شيء. لذا إسال نفسك ما هوالشىء الذى يمثل لك قيمة أكثر من غيره حتى تعمل على تحقيقه. ماذا تريد فعلا تحقيقه في حياتك الآن؟ بمجرد أن أجبت على السؤال و عرفت ما كنت تريد تحقيقه ، قد منحت نفسك نقطة انطلاق قوية.

  • خطط أهدافك : وإبحث عن الفرص التي سوف تأخذك الى اهدافك. هناك الملايين من الفرص هائمة من حولنا في كل دقيقة من اليوم ، وتنتظر فقط من يغتنمها. إن محور النجاح هو فقط استخدام الفرص التي سوف تقودك إلى أهدافك ، وتساعدك على تحقيق الأشياء التى حددتها لإنجازها. أي شيء آخر ليس له قيمة تذكر بالنسبة لك ، ولإنجازاتك.
  • تصور نجاحك : أنظر لكل التفاصيل بعين العقل، ولا تتوقف أبدا عن الاعتقاد بأنك قادر على تحقيق هدفك. وليس المقصود أن تكون الحياة سهلة. لأنها إذا كانت كذلك ، لن نشعر بمعنى الإنجاز ،الشعور الذى نحن فى أمس الحاجة إليه في حياتنا. انظر لأحلامك و هى تتحقق ، وعشها في عقلك. هذا سوف يعطيك القوة ، والشجاعة على الاستمرار . تخيل هدفك و كأنه شىء ملموس.
  • ذكر نفسك طوال الوقت بأهدافك : أكتب عن كل الأشياء الرائعة التى تنوى عملها أو أى هدف قد حققته. ضع ملصقات أو كلمات تحتوى على حكمة حولك فى منزلك لتذكيرك بما يعتبر بالنسبه لك ذات أهمية ، و تريد تحقيقها. كتابة خطتك الشخصية لتحقيق هذه الأهداف هى المرشد و الموجه لك للالتزام بما حددت.
  • فوق كل ذلك ، كن وفيا لنفسك : ضع قيم عاليه لنفسك. عيش بالفضيله والتعاطف ، وأعرف أن كل ما تعطيه بحرية من نفسك سوف يعود اليك ثلاث أضعاف. لا تفعل أي شيء ضد معتقداتك أو القيم التى تؤمن بها من أجل تحقيق المزيد لنفسك. قيمنا هي الفضيلة الأهم لدينا ، ليس هناك شيء يستحق أن تخالف القيم والمعتقدات ، و الا ستتغير نظرتك لنفسك و تشعر إنك لا تستحق المزيد من النجاح و السعاده و إنك لست الشخص الذي يستحق تحقيق المزيد في الحياة.

انك تستحق المزيد ، اعطي نفسك كل الفرص للحصول على الأشياء التي تريدها. صدق أن هناك ما تريد تحقيقه ، وإن لديك القدرات للوصول إلى أهدافك. إذا قمت بذلك ، سوف تحقق أكثر مما تمنيت ، الأهم الحفاظ على قيمك و معتقداتك و مبادئك ولا تفعل شىء لا يتماشى معهم.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " الأسرار الحقيقيه للنجاح " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق