الأحد، 12 أبريل، 2015

اذا اردت النجاح تخلص من هذه العادات الآن

اذا اردت النجاح تخلص من هذه العادات الآن
لديك عقل في رأسك، لديك أقدام في حذائك، يمكنك توجيه نفسك لأي اتجاه تختاره. انت وحدك، تعرف ما تعرفه، وأنت الرجل الذي سيقرر أين تذهب "د.سوس
تظن أنك غير ناجحا. شعرت مرات عديدة انك فاشل لأنك تعتقد أنك لم تحقق مستوي النجاح الذى كنت ترى الناس من حولك حققوها. في الخارج كنت متأكد من أن الناس تعتبرك ناجحا ولكنك لم تكن سعيدا مع نفسك ولا تشعر بذلك. لقد شعرت دائما أن شيئا ما كان مفقودا، وأنه كان هناك أكثر في الحياة بالنسبة لك.
لتبدأ رحلة أن تصبح حقا ناجحا ،ما يساعدك هو العمل الشاق والشجاعة للخروج وبدء الرحلة. إذا كنت ترغب فى النجاح والسعادة في حياتك، عليك أن تنظر في "العادات السيئة" التي كونتها في حياتك و جعلتك تتوقف عن تحقيق مستوى النجاح التي تريده.
بالنسبة لمعظمنا هناك 10 عادات سيئة نحتاج إلى التخلص منها. عن طريق مشاركتها معكم و لكيفية التغلب على هذه العادات السيئة، نأمل أن هذا سوف يساعدكم فى العثور على شجاعتكم لتبدأوا رحله تحقيق حياة السعادة والنجاح.
1.  تعتقد أن عليك انتظار الوقت المناسب لتبدأ :
ليس هناك وقت مثالي لبدء هذه الرحلة. لن يكون ابدا الكمال، وسيكون لديك دائما التحديات والعقبات لمواجهتها و التغلب عليها - لا يهم حقا – انها مجرد بداية الآن. عندما تختار أن تكون ناجحا عندئذ الإجراءات والقرارات والخيارات التي تتخذها اليوم سوف تخلق مستقبلك. لا يجب أن تكون عظيما لتبدء، ولكن عليك أن تبدأ لتكون عظيما.تخلص بسرعه من هذا الاعتقاد اى وقت يصلح للبدايه.
2.  تقبل حقيقه أن النجاح المعقول أسهل تحقيقه،ثم اهدف إلى تحقيق الأحلام الاصعب :
انه من السهل بكثير قبول أن تكون ناجحا بدرجة متوسطة من تحقيق النجاح المبهر واللهث وراء الأحلام الصعبه المجنونه. احلم بشىء كبير ثم حدد الأهداف التي تتجاوز الواقع الحالي التى تعيشه – اذهب ورائهم، ستتفاجىء من نفسك لما حققته من نجاحات مذهلة ومن قدرتك على تحقيقها.
3.  اعتقادك ان موافقة الناس مهمه لتحديد نجاحك في الحياة :
أنك لن تبدأ رحلتك ابدا إلى النجاح إذا كنت تنتظر الآخرين لإعطائك موافقتهم. انها ذاتيتك وخوفك من تعرضهما للانتقادات التي تجعلك تنتظر موافقتهم. اترك ذلك وتقدم لتفعل ما عليك القيام به لتكون ناجحا. عليك الالتزام بخطتك 12 شهرا مع تحديد أهداف عملية، ومهام واضحه و محددة هو الطريق لتتغلب على هذه العادة السيئة. اتبع الخطة لانك لست في حاجة لموافقة الناس للقيام بذلك.انها حياتك انت، ابدأ الان.
4.  اعتقادك أن نجاحك يتحدد بما تحققه من نجاح في حياتك المهنية.
هذه العادة السيئة لديك عليك التخلي فورا عنها لأنه لا يوجد طريقة واحده او جانب واحد فى حياتك يحدد نجاحك. حياتك المهنية والشخصية متداخله و انت تحتاج جميع جوانب حياتك ان تكون متوازنة. لا يمكنك حقا أن تعتبر ناجحا في حياتك المهنيه إذا كانت حياتك المنزليه في حالة من الفوضى.
5.  استخدام تعريف الاخرين للنجاح و لتحديد من أنت وما هو النجاح بالنسبة لك :
هذه واحدة من العادات السيئة ، ان تقارن نجاحات الآخرين بالنجاح الذى تريده لحياتك. النجاح يأتي من الداخل بمجرد أن حققت السعادة الحقيقية بان تعيش الحياة التى تحبها، ضمنت النجاح. إن استخدام نجاح الآخرين كمقياس لنجاحك في الحياة لا تجلب لك السعادة - هذا شيئا فقط يمكنك انت أن تفعله، لا أحد آخر يستطيع أن يفعل ذلك بالنسبة لكالاهتمام بما يعتقده الآخرون، سوف يجعلك دائما سجين فى دنياهم وتضيع حياتك.
6.  الاعتقاد بأن المال والثروة هما المعيار الوحيد لتحديد مدى نجاحك :
أنا لا أعرف لماذا الكثير منا يعتقدون أن المال والثروة هما مقياس النجاح الوحيد. إذا أردت النجاح في حياتك عليك أن تكسب الكثير من المال – و أن السعادة تأتي في وقت لاحق! هذا لم ينجح مع كثيرين – و حتى مع المال لن تشعر انك ناجحا او سعيدا! بمجرد ان تخلصت من هذه العادة السيئة ، ستكون حرا لتبني النجاح والسعادة في حياتك. يمكنك أن تحققهم اذا انجزت شيء تحبه. لا تجعل المال هدفك. بدلا من ذلك، حقق الأشياء التي تحب القيام بها، ثم القيام بها بشكل جيد واجاده تامه وابتكار حتى تجعل الناس لا يمكنهم رفع عيونهم عن ما انجزته وتنجزه.
7.  التركيز باستمرار على جميع أسباب لماذا لا تستحق النجاح في حياتك :
وتعكس هذه العادة السيئة انعدام الثقة بالنفس والإيمان بها! عليك العمل بجد للتغلب على هذه العادة السيئة. لفترة طويلة تظل تفكر فى كل الأسباب لماذا تشعر أنك لم تكن ناجحا مثل زملائك، واقاربك، وأصدقائك. و أن تنظر إلى الوراء على جميع الخيارات السيئة التى اتخذتها فى حياتك، وتتمنى أن تكون شخصا مختلفا. تقضي الكثير من الوقت تتمنى أن تكون مثل الآخرين، لأنه عندها ستكون ناجحا! أنت لا تستحق النجاح لأنك ليس لديك الصفات التي لدى الناس الناجحة. الآن فكر فى ما كنت تفعله و ستندهش - ما هذا الذى كنت افعله و أفكر فيه؟؟ في مدرسة الحياه تتفاعل الأحداث ، والمواقف، والاشخاص الذي جذبتهم ليكونوا جزءا من تجاربك الشخصية متزامنة تماما مع بعضها من أجل ان تعلمك الدروس التي ينبغي أن تتعلمها. أنها تظهر لك بالضبط ما هو مطلوب لتكون ناجحا في حياتك.
8.  أنت لا تعرف ما تريد أو ماذا يعني النجاح بالنسبة لك ،لذلك أنت لا تفعل أي شيء :
تحقيق النجاح في حياتك ليست مساله معقدة ولكن يمكنك انت جعلها معقدة وصعبة كما تريد. النجاح يتطلب العمل الجاد والمثابرة، والوضوح والتركيز. اذا نظرت الى أي شخص ناجح هذه العناصر تمثل جزء من رحلتهم إلى حياة ناجحة.
أن تطمح أن تكون ناجحا في حياتك عليك أن تعرف ماذا تعني حياة ناجحة بالنسبة لك. النجاح يأتي من الطريقة التي تتصرف بها ، و الطريقه التى تفكربها، و موقفك تجاه الحياة - النجاح هو عادة تعمل عليها كل يوم من حياتك. إذا كنت لا تعرف ما يعنيه النجاح لك ، فمن الصعب حقا البدء فى الرحلة.معرفة ما تريد ووضع خطة مع الأهداف العملية تزيد فرصك للنجاح. الخطة تمنحك الوضوح والتركيز لتبدأ رحلة النجاح- من دون خطة وعدم معرفة ما تريد، لن تبدأ أبدا الرحلة.
9.  لديك الاعتقاد أن تكون ناجحا عليك ان تدفع ثمن على حساب الآخرين.
هذا الاعتقاد ظهر نتيجة تأكيد المجتمع أنه لتكون ناجحا، عليك أن تكون صعبا وعلى استعداد لتقديم التضحيات. ان الناس هى من تدفع ثمنا لنجاحك - أساسا لأن الناس الناجحة سوف تفعل كل ما يلزم للحصول على ما يريدون. هذا هراء، إذا صدقت ذلك فإنك لن تشعر بالفرح والسعادة التى يمكن أن يجلبه النجاح لحياتك.لا يتحدد نجاحك في الحياة من خلال كم من الناس عليك ان تتخطاهم أو تدفعهم جانبا لتحصل على ما تريد. انت،و ما تتخذه من اجراءات،و أفكارك ،و كيف تخدم و تفيد الآخرين هو ما يساهم في تحقيق النجاح في حياتك.
10.      الخوف من الفشل والوقوع في الخطأ هو ما يعوقك عن إجراء التغييرات التى تحتاج إلى إجرائها في حياتك :
إذا كنت تريد أن تكون سعيدا وناجحا عليك قبول ان الفشل ضروره على طريق النجاح. هو الدرس و الفرصه لتتعلم كيف تتجنب الفشل وتنجح.
علينا أن نكيف الطريقة التي نفكر بها لنواجه الفشل من خلال تبني "نهج التجربة والخطأ". ما يعنيه هذا هو أننا غير قادرين على التنبؤ بكيف تسير الامور اذا جربنا طريق جديد على طول الطريق. الفشل هو فرصة نحن بحاجة اليها لمعرفة كيف يمكننا الوصول الى النجاح.
تذكر :
إذا كنت ترغب في النجاح في حياتك، عليك أن تكون على استعداد للتغيير. الخطوة الأولى للتغيير، هى مواجهة تلك "العادات السيئة" التي تمنعك من تحقيق النجاح والسعادة التي تريدها في حياتك. وبمجرد الانتهاء من التغلب على العادات السيئة لديك، سوف لا يمكن ايقافك، وستكون حياتك مليئة بالسعادة والنجاح.الحرص والحذر مطلوب عند اتخاذ خطواتك على طريق النجاح وتقبل ان تفشل وتقوم بعد ان تستفيد من الدرس لتحقق نجاحا عظيما.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

هناك تعليق واحد: