الخميس، 2 ديسمبر، 2010

لتحصل على نوم هادىء ليلا


لتحصل على نوم هادىء ليلا

لقد خلق الله النهار للعمل و الإنتاج و الليل للنوم و الراحه.إذا عكست الوضع و نمت نهارا و سهرت ليلا ستفقد السيطره على أعصابك و لن تنفذ ماتريده بالصوره التى تريدها, أو حتى على مستوى متواضع. لا تقنع نفسك إنك لا تستطيع العمل إلا ليلا, كيف تأتى إلإجاده عكس ما خلقه الله.

كل فرد منا قد يعانى من بعض المتاعب عند محاوله النوم من وقت لآخر. قد تكون المشكله عند البدأ فى النوم أو الإستغراق فى النوم. أيا من الحالتين تعتبر تحديا يؤثر على حياتك بطريقه سلبيه. الخبر السعيد هنا يمكن إستخدام إستراتيجيه بسيطه لتحصل على نوم هادىء. مارس هذه الإستراتيجيه بمثابره و لا تحبط بعد يوم أو إثنين. كل العادات تكونت بممارستها بتكرار و إنتظام حتى أصبحت جزء من شخصيتنا.

جرب الآتى لتتغلب على الأرق ليلا وتنام وتستيقظ منتعشا صباحا:

  • إطفىء جميع الأنوار :

حتى الضوء البسيط قد يؤثر على القدره الطبيعيه على تحديد الليل من النهار. إطفىء جميع الأنوار عند خلودك للنوم, بما فيها اللمبه السهارى,ضوء الحمام , ضوء الكومبيوتر حتى ضوء عقارب الساعه الفسفوريه. أى من هذه الأضواء ستعمل كمنبه لعقلك ولن يساعدك على النوم .

  • كن هادئا عند ذهابك للنوم ليلا :

تجنب الإنتقال مباشره من حاله نشاط إلى النوم. بذل مجهود ينشطك, أو متابعه فيلم رعب, أو فيلم حركه عنيف أو بوليسى, حيث سيستمر عقلك فى التفكير فى متابعه الأحداث و ما حدث لأبطال الفيلم. يجب أن تكون هادئا قبل النوم على الأقل بنصف ساعه حتى يهدأ عقلك و ضربات قلبك. يمكن أن تلجأ للصلاه أى كانت ديانتك حتى تشعر بالسكينه والهدوء, التأمل, القراءه, الموسيقى الهادئه كعنصر مهدىء. كل ذلك يساعدك على الهدوء و الإسترخاء قبل النوم.

  • إلتزم بجدول :

إنها فكره جيده أن تجعل حياتك تسير على روتين خاص بك. لكن يجب معرفه إن هذا الأسلوب ينجح مع الأطفال و الكبار. إن الجدول يسمح لك بإيجاد إيقاع محدد و منتظم لعقلك و جسدك. لاحظ إن النوم لفترات مختلفه الطول قد تربك عمل جسدك. إذا كنت من اللذين يعانون من متاعب النوم فى بعض الليالى, قم عند الصباح فى الموعد المعتاد وإلتزم بالنظام المعتاد لليوم حتى تعود للنوم فى الموعد دون مشاكل. لا تنام فى الصباح بدل الليله التى صعب فيها النوم وإلا تكون قد قلبت يومك عكس ما وضعه الله من قوانين لضبط الكون حيث يكون النهار للسعى وراء الرزق و الليل للسكون و النوم.

  • ضع عينيك على ما تأكل :

تناول وجبات متوازنه تعطيك فرصه لراحه المعده التى تساعد على النوم. من المهم مراعات أنواع الأطعمه التى تتناولها ليلا قبل النوم , وتجنب الأطعمه الدسمه,أو الحراقه, والمشروبات المنبهه مثل الشاى القهوه النيس كافيه, الخمور و التى تحتوى على سكريات عاليه. يجب أن يكون آخر ما تأكله قبل النوم على الأقل بساعه أو ساعتين حتى لا تؤثر على التنفس مع إنتفاخ المعده.

  • تجنب الإغفاء فى الظهيره :

الرغبه فى النوم لفتره قصيره فى الظهر تكون مغريه لكثير من الأشخاص. عاده إن الغفوه فى الظهيره تؤخر موعد النوم ليلا أو مع بعض الأشخاص تمنعه. إذا شعرت برغبه لا تقاوم لغفوه الظهر لا تجعلها تتعدى ربع ساعه أو نصف ساعه على الأكثر. هذه الفتره تكفيك للراحه ثم مواصله المطلوب إنجازه ولا تربك موعد نومك ليلا.

  • إضمن راحتك :

قد يكون السرير نفسه هو المشكله. هل لديك مشكله مع المرتبه أو نوع الغطاء؟ هل الملاءه خشنه تضايقك؟ هل طول السير مناسب لك و تستطيع مد جسدك براحه؟ تأكد من كل ذلك حتى تنام براحه وتستيقظ منتعشا لتسعى وراء الرزق الذى وٌعدت به من الرزاق العليم.

  • مارس بعض الرياضه :

قليل من ممارسه الرياضه الخفيفه يوميا يساعد على إنتظام الدوره الدمويه التى تساعد على النوم ليلا بإسترخاء و هدوء. تجنب أن تكون التمارين عنيفه و قبل النوم مباشره حتى لا ينشط جسدك و عقلك ويصعب الهدوء اللازم للنوم. يكفى ممارسه التمارين الرياضيه لمده نصف ساعه لتؤدى دورها المطلوب فى المساعده على النوم.

  • درجه حراره غرفه النوم :

فى الصيف يفضل أن تكون درجه حراره الحجره أقل من الخارج. ويمكن عمل ذلك بالتكييف أو المروحه تبعا للظروف الماديه للشخص. و فى الشتاء الشعور بالدفء يساعد على النوم. إستخدم الغطاء الثقيل أو التكييف أو الدفايه, أيضا حسب الحاله الماديه.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله "توقف عن الإفراط فى الطعام " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق