السبت، 24 يناير، 2015

التفكير الإيجابي وسيلة للحياة

التفكير الإيجابي وسيلة للحياة
التوجه الإيجابي هو اختيار. يمكنك اختيار الأفكار التي ترتقي بمزاجك ، و تلقى ضوء بناء على المواقف الصعبة، و تجعل يومك أكثر إشراقا، وتجعل نظرتك أكثر تفاؤلا إلى الأشياء التي تقوم بها. عن طريق اختيار اتخاذ النظرة الإيجابية للحياة، يمكنك أن تبدأ في التحول من الإطار السلبي للعقل وترى الحياة  مملؤه بالفرص والحلول بدلا من الهموم والعقبات. مع موقف إيجابي نختبر مشاعر ممتعة وسعيدة. وبذلك يزيد شعورنا بطاقة كبيره، و سعادة، و كياننا كله يبث إرادة قويه و فرح و نجاح،وتتأثر صحتنا بطريقة مفيدة. نسير معتدلى القامة، صوتنا أكثر قوة، ولغة الجسد لدينا تظهر ما نشعر به من رضا و ايجابيه.
·       التفكير الإيجابي والسلبي معدي :
نحن نؤثر، و نتأثر بالاشخاص الذين نلتقي بهم، بطريقة أو بأخرى. هذا يحدث بشكل غريزي وعلى مستوى اللاوعي، من خلال الكلمات والأفكار والمشاعر، ومن خلال لغة الجسد. فهل من عجب أننا نريد أن يكونوا الاشخاص حولنا ايجابين في جميع أنحاء حياتنا، ونفضل تجنب الاشخاص السلبين؟ الناس اكثر استعدادا لمساعدتنا، إذا كنا ايجابيين، و لا يروق لهم ويتجنبوا أي شخص يبث السلبية.
الأفكار السلبية والكلمات والمواقف، تخلق المشاعر،و المزاج والسلوك السلبي والغير سعيد. عندما يكون العقل سلبي، يتم إطلاق سمومه في الدم، مما يسبب المزيد من التعاسة والسلبية. هذا هو السبيل إلى الفشل والإحباط وخيبة الأمل.
التفكير بشكل ايجابى:
اختيار التفكير الإيجابي لا يساعد فقط على السيطرة على حياتك وجعل خبراتك اليومية أكثر متعة، ولكن سيكون له فوائد لا تحصى على صحتك العقلية والبدنية وكذلك قدرتك على التعامل مع التغيير. ان تعرف هذه الفوائد تساعدك على أن تكون أكثر حماسا للتفكير بشكل إيجابي على أساس منتظم .
من أهم فوائد التفكير الإيجابي:
ـ
انخفاض معدلات الاكتئاب والضيق
ـ يمنح أفضل سلوكيات عقلية وجسدية
ـ التعامل بشكل أفضل وبمهاره اثناء اوقات التوتر
ـ قدرة أكثر من طبيعية لتكوين علاقات و صداقات قويه
كيف تتبنى التفكير الإيجابي :
من أجل تحويل العقل نحو الإيجابيه، مطلوب بعض العمل الداخلي، لأن المواقف والأفكار لا تتغير بين عشية وضحاها. اقرأ هذا الموضوع، و فكر في فوائده، وإقنع نفسك أن تحاول التغيير من السلبيه للايجابيه.
1. قوة أفكارك هي القوة الجبارة التي تشكل دائما حياتك. ويتم هذا التشكيل لا شعوريا، ولكن من الممكن جعل العملية تتم بوعي. حاول ان تغير افكارك ،حتى لو كانت الفكرة تبدو غريبة، حاول عمل ذلك.ليس لديك شيئا تخسره، ولكن فقط ستكسب نظره متفائله للحياه.
2. تجاهل ما يقوله الآخرون أو يفكروا فيه، إذا ما اكتشفوا أنك تقوم بتغيير طريقة تفكيرك. الناس غالبا ما يجعلوا الأمور تبدو أكثر أهمية أو مقلقة مما هي عليه بالفعل.انت صاحب القرار. قرر ان تكون ايجابيا وتنظر للجانب الايجابى لكل الامور والاشياء. ليس معنى هذا ان تتجاهل الاخطاء انما تراها مجرد اخطاء وتعمل على اصلاحها وتتجنب تكرارها.
3. استخدم خيالك لتصور الحالات الايجابية و المفيدة فقط . استخدم كلمات إيجابية في الحوارات الداخلية الخاصة بك، أو عندما تتحدث مع الآخرين.ابتسم اكثر مما تفعل، هذا يساعد على التفكير بشكل إيجابي
4. ضع خطة . هذه الخطه ترسم لك الطريق ، وتجعلك اكثر إيجابية و ستكون بالفعل خطوة في الاتجاه الصحيح. هذا سوف يساعدك على البقاء إيجابيا لأنك سوف تشعر شعورا أكبر بالسيطرة على حياتك واختياراتك. اجعل الخطة بسيطه لتحديد وتسجيل الأفكار السلبية كل يوم، و خذ وقتك فى التفكير لماذا كانت لديك تلك الأفكار وكيف يمكنك تحسينها. مع الاستمرار في تنفيذ الخطة ، سترى أن تحديد الأفكار السلبية اصبح أسهل واتخاذ موقف سلبي سيكون أصعب.
5. حدد أفكارك السلبية التلقائية. من أجل الابتعاد عن التفكير السلبي الذي يعوقك ويبعدك عن النظرة الإيجابية، أنت بحاجة إلى أن تصبح أكثر وعيا "بالأفكار السلبية التلقائية". وهى الافكار تقفز لذهنك اول شىء عند النظر او العامل مع اى شىء.عند التعرف عليها، اصبحت في وضع يمكنك من تحديها وابعادها لتخرج من راسك.
6. حارب الافكار السلبيه. بمجرد ان عرفت الفكر السلبي، ومعرفة ما نوع الافكار السلبية التى كنت تفكر فيها، يمكن أن يساعدك ذلك على محاربه هذا النوع من التفكير ومواجهة هذا الفكر بالأفكار الإيجابية في الاتجاه المعاكس له.
7. استبدل السلبى بالايجابى . بمجرد دخول فكره سلبيه لعقلك، عليك أن تدرك ذلك فى الحال، وتعمل على استبدالها بأخرى بناءه. إذا عاد التفكير السلبي، استبدله مرة أخرى مع تفكيرإيجابي. وكأن هناك نوعان من الصور أمامك، وعليك أن تختار أن تنظر إلى واحد منهم، وتتجاهل الآخر. المثابره في نهاية المطاف ستدرب عقلك على التفكير بشكل إيجابي، وتجاهل الأفكار السلبية.
8. تعلم ان تقاوم: في حال واجهت مقاومة داخلية وصعوبات عند استبدال الأفكار السلبية بأخرى إيجابية، لا تستسلم، ولكن استمر فى النظر فقط إلى الأفكار المفيدة، الجيدة والسعيدة في عقلك.تكرار ذلك سيخفف المواجهه مع مرور الوقت ويتتغلب النظره الايجابيه على السلبيه.
9. لا يهم ما هي الظروف الخاصة بك في الوقت الحاضر. فكر بشكل إيجابي، و توقع نتائج ناجحه ، ستجد الأوضاع تتحسن، و الظروف تتغير وفقا لذلك. إذا كنت مثابرا ومصمما،سوف تتغير الطريقة التي يفكر عقلك بها. قد يستغرق ذلك بعض الوقت لتصبح التغييرات فاعله و تكتسب الايجابيه فى التفكير، ولكن في نهاية المطاف ستصبح الايجابيه هى طريقه تفكيرك الطبيعيه.
10. تجنب التفكير بان الاشياء يا اما ابيض او اسود فقط. هذا النوع من التفكير يجعلك تنظر للامور على انها سيئه خالص او حسنه خالص وهو الشىء الذى لا يحدث فى الواقع.لذلك لو شىء لم يسير كما تريد، ستعتبره جميعه سيئ لانك لم تضع منطقه رماديه فى الوسط. لتجنب هذا النوع من التفكير،تبني ظلال من الرمادي في الحياة. بدلا من التفكير ان هناك نتيجتين فقط، أحدهما إيجابي، والآخر سلبي، اكتب على ورقه جميع النتائج اقراها بتمعن ستكتشف أن الأمور ليست سيئه بالدرجه كما تراها.
"التفكير أبيض وأسود" هو شكل من أشكال "الإفراط في التعميم". هذا هو التفكير بأن الأمور أبدا أو دائما بطريقة معينة. هذه هى وسيلة لتوبيخ نفسك و وضعها في عجز دائم، مثال: تقول لنفسك ".؟ أنا دائما اخطأ فى عمل ذلك لماذا اليوم يكون مختلفا" أو "ان فلان لا يخطىء ابدا ، وبالتالي انا الذى على خطأ."
رؤية الظلال الرمادية في أي موقف سوف تساعدك على معرفة أنه ليس نهاية العالم ان يخطىء شخص آخر تظنه لا يخطىء، تاكد لا احد كامل و انت ايضا فلا تنظر بسلبيه لنفسك وتجلد ذاتك.
11. تجنب "الشخصنه". تجنب التفكير  بأن أي شيء يذهب على نحو خاطئ هو تلقائيا خطأك. هذا سيجعلك تشعر بالم نفسى رهيب. إذا تماديت فى هذا النوع من التفكير ، ستصاب بعقده الاضطهاد وتعتقد أن لا أحد يحبك او يحب حتى ان يكون له علاقه بك، وأن كل حركة يمكن أن تقوم بها سوف يكرهها من حولك.تخلص من هذا التفكير السلبى بسرعه  والا اصبت بالاكتئاب .انك لست المسئول عن كل شىء لا يخصك ، انظر لنفسك نظره ايجابيه .
12. تجنب انتقاء جانب مما تسمع .هذا هو ما تفعله عندما تختار فقط سماع الرسالة السلبية في شيء يقال لك. على سبيل المثال، رئيسك في العمل قد أشاد بعملك بصورة جيدة، ولكنه ذكر نقطه صغيرة تحتاج بعض التغييرات في المرة القادمة.  مديرك يحاول مساعدتك على تحديد المكان الذي يمكن إصلاحه فقط وهو جزء ضئيل عن ما مدحك عليه، و لكنك كنت مشغولا جدا فى تحويل هذه الملاحظات على انها انتقادات دامغة، وعدم رؤية الثناء الهائل الذي قيل لك. إذا كنت تعتقد أن هذا الطريق هو الصحيح، فلن ترى أبدا إيجابية في أي موقف او كلام يوجه لك. تخلص من هذ الانتقاء السلبي واسعد بما هو ايجابى..
13. استبدال الأفكار السلبية بأفكار إيجابية. بمجرد ان بدأت تشعر بالثقة بأنه يمكنك تحدي الأفكار السلبية، اصبحت على استعداد لاتخاذ خيارات فاعله حول استبدال الأفكار السلبية بأخرى إيجابية. هذا لا يعني أن كل شيء في حياتك سوف يكون دائما إيجابيا. احيانا تحدث أمور سيئة وسوف يكون لديك شعور سىء - هذا طبيعي. اذا كنت تهدف للحصول على النظرة الإيجابية يجب استبدال أنماط التفكير غير المفيد اليومي بالأفكار الايجابيه التي تساعد في الواقع على الازدهار.
وفيما يلي بعض الوسائل لتغيير الأفكار السلبية بأخرى إيجابية:
        البحث عن الخير في الأحداث والناس والأشياء من حولك، كل الوقت. ابحث عن شيء واحد على الأقل يعجبك فى كل شخص تلتقيه وكل مكان تذهب إليه.
        وضع أهداف ذات معنى. مهما كان هدفك، يجب أن تبقي نفسك مشغولا بالعمل على ذلك، وآمن بما حددته لنفسك. بمجرد تحقيقك للهدف الأول، سوف يكون مصدر إلهام لك للاستمرار مع الأهداف المتبقية، فضلا عن شعورك بانك حققت إضافة جديدة لحياتك. مع كل هدف يتحقق، مهما كان صغير، سوف تكسب أنت نعمه الثقة بنفسك وسوف يزيد احترامك لذاتك، وإضافه المزيد من الإيجابية لحياتك.
        اعمل قائمة بجميع الأشياء التي انت شاكرا لها لكل ليلة.سجل شىء جيد عملته او مهمه نجحت فى انجازه.
        انظر الى المواقف الصعبة والناس كفرص بدلا من انها نكسات،و التحديات اعتبرها فرصة للنمو والتعلم.
        لا تلعب دور الضحية. يمكنك تحمل مسؤولية الحياة.حتى لو كنت تعتقد ان حياتك ليست كما تتمنى فكر دائما ان هناك دائما مخرج ولدى القدره على اختيار ان اتغير واغير حياتى للافضل.
         تذكر أن لا أحد على ما يرام و دع نفسك تمضي قدما للامام. من السهل أن تسهب في الحديث عن أخطائك. شعرت بأسف أنك تصرفت بهذه الطريقة افسدت يومى. الشيء الوحيد الذي يمكنني القيام به الآن هو التعلم من أخطائي والمضي قدما. أنك بالتأكيد لا تريد أن يكون كل يوم مثل هذا مرة أخرى.
        اقرأ وكرر هذه الجمل الايجابيه:
        ضع هذه الجمل الإيجابية على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، باب الثلاجة، و المرآة لتذكيرك بالبقاء إيجابي. انتبه للآتى:ــ
        مشاهدة أفكارك، فإنها تصبح كلمات.
        مشاهدة كلماتك، فإنها تصبح أفعال.
        مشاهدة أفعالك، فإنها تصبح عادات.
        مشاهدة عاداتك، فإنها تصبح الطابع الخاص بك.
        مشاهدة الطابع الخاص بك، فانه يصبح مصيرك.
        التفكير الإيجابي سعيد ومحفز ساتبعه!
        قل لنفسك أن المستقبل يحمل الكثير من الفرص وإمكانات الأشياء الجيدة
المصدر: د نبيهه جابر

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)

هناك 3 تعليقات:

  1. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    الدكتورة نبيهه جابر

    لقد ارسلت لك رسالة على الايميل ارجو الرد عليها شاكرة لك تعاونك

    ردحذف
  2. الفكر الإيجابي يقودنا إلى اتخاذ قرارات إيجابية

    ردحذف