الأحد، 6 نوفمبر، 2016

أنواع من الأصدقاء يجب أن تقطع علاقتك بهم فورا

أنواع من الأصدقاء يجب أن تقطع علاقتك بهم فورا
انهم لا يضيفوا أي قيمة لحياتك.
عندما يتعلق الأمر بالأصدقاء، دائما يكون هناك قلة من العناصر الغير صالحه في المجموعه. لسبب ما - ربما انهم ناقدين أكثر من اللازم، على الدوام مكتئبين أو مزعجين يتدخلوا فى كل كبيره وصغيره - لا يمكن أن تحملهم. ولكن بدلا من الاحتفاظ بهم في حياتك، تخلص من وجودهم لتتخلص من ضغوطهم على اعصابك.من هؤلاء الاصدقاء الآتى:ــ
1.   الناقد.
انه ينتقد دائما كل شيء تقوله او تفعله، والتي يمكن أن تكون صفته هذه معدية. إذا كان هذا الصديق لديه من الصفات ما يعوض هذا الجانب من شخصيته، تجاهل تعليقاته الانتقادية بشكل كامل أو اجعل منها أضحوكة بالقول شيء من هذا القبيل، "دعونا نرى ما اذا كان يمكن أن تستمر ساعة دون أن تنتقد و تقول أي شيء سلبي." ومع ذلك، إذا كنت غير قادر على تحمل نقده و تشعر انه يضراحترامك لذاتك و يشكك فى قدراتك، إبتعد فورا عن هذه العلاقة.
2.   المعالج.
الكثير من النصائح جيدة دائما، وخاصة من المفترض انه صديق. إذا كنت تحتفظ بهذا الشخص من أجل الصفات الأخرى الرائعة التى لديه، أخبر صديقك أنك لا تريد النصيحة إلا إذا سألته. أو أشكر الشخص دون مناقشة تعليقاته. حل آخر؟ البدء في تحليل ما يقوله حتى يدرك كيف هو مزعج بكثره نصائحه.
3.   المركز على ذاته.
الجميع إلى حد ما ذاتي الاستيعاب، ولكن عندما يكون الشخص دائم التركيز على نفسه ولا يتيح لك التعبير بأي شيء عن نفسك،أو شيء تحتاج أن تقوله. قد لا يكون على علم انه يفعل هذا، قدم له خدمه وعرفه بما يفعله( عدم ترك فرصه لاى أحد ان يقول شىء عن نفسه). اذا لم تتمكن من كبح جماح هذه الصفة، وكنت لا تريد الصداقة لهذا السبب، ضع حدا للمده التى يتكلم فيها عن نفسه، او اطلب منه التوقف وقلل من تواجدك معه، حتى انعم ببعض الهدوء.
 4.   المقلد.
التقليد هو أعلى أشكال الإطراء، لكن من شأنه خلق العداوة بينك وبين صديقك اذا اصبح عاده متبعه منه أن يفعل مثلك تماما فى كل شىء تفعله او حتى تلبسه. إذا كنت ترغب في الاحتفاظ به حولك، إحمي نفسك من خلال إبقاء بعض الأمور لك دون اظهارها له او الافصاح عن افكارك، أو حدد متى تصرح ببعض المعلومات ونوعيتها. إذا، على الرغم من ذلك هذه الصفة أصبحت أمر مزعج للغاية، أنهي الصداقة.
5.   لا يفى بالوعد.
لقد تعبت من استمرار خيبة الأمل من هذا الصديق، لذلك إذا كنت تريد أن تبقي هذا الشخص حولك، خفض سقف توقعاتك منه. أيضا، واجه صديقك بضيقك من هذا السلوك. واجهه بسؤال "هل تعلم هذه هي المرة الرابعة خلال شهرين تلغى الموعد في اللحظة الأخيرة؟" ومع ذلك، إذا كانت هذه السمة تجعلك تشعر بالإحباط أو خيبة الأمل في نفسك لمعاملتك بمثل هذه الطريقه، قد يكون الوقت قد حان للتخلي عن هذا الصديق الذى يستخف بك.
6.   المجازف.
من تجريب المخدرات إلى القيادة بتهور ارتكاب الاعمال المتهوره، يثير سلوك صديق متهور الأعلام الحمراء لاظهار الخطر. "انت بحاجة لحماية نفسك"،و ان كنت تريد تشجيع صديقك لوقف المخاطرة ابتعد عنه حتى لا تنجرف معه. ولكن لا تحاول تغييره بنفسك . أكثر من المحتمل، صديقك بحاجة الى مساعدة من طبيب نفسى. ثم اخبر صديقك أنك تعلق علاقتك إلى أن يعدل ما تصرفاته.
7.   المنافس.
بعض المنافسة يمكن أن تكون صحية - إذا كان أهداف صديقك أو الإنجازات بمثابة الدافع لك - ولكن إذا كان المنافس يريد ما لديك، يتصرف بطريقة عدائية ويفعل أي شيء ليس فقط للحصول على ما لديك ولكن انتزاعها منك ، هذا يمكن أن يكلفك كثيرا. إذا كان صديقك يتمنى الحصول على سيارتك لانها أكبر أو أغلى ثمنا ليبدو أكثر نجاحا منك، قد يكون الوقت قد حان لتبتعد عنه،لان المنافسه اصبحت غيره حاده.

8.   مصاص الدماء.
هذا الصديق يعتمد بشكل كبير عليك للدعم العاطفي أو المعلومات. صحيح، يمكن أن يكون هذا الصديق يمنحك مشاعر ايجابيه انك مطلوب ولك فائده، وبطبيعة الحال، يمكن ان تجده بجانبك عندما أصدقائك الآخرين مشغولون جدا بالنسبة لك. ولكن هذا يستنزف طاقتك ووقتك ويشغلك عن احتياجاتك الشخصيه ، و لهذا السبب يجب عليك أن تنظر إذا كان هذا الصديق يستحق أن تحتفظ به أم لا . لكن اذا وضعت حدود و كنت على بينه أن هذا الشخص ربما تكون مطالبه تفوق الحد و تهدر وقتك وتعطلك عن ما لديك عمله،تستطيع ان ترفض طلباته عند اللزوم، يمكنك أن تبقي هذا الشخص في حياتك لكن بوضع حدود لاعتماده عليك دون حرج.
9.   المسيء.
لا نتسامح مع أي شخص ينتهكك لفظيا وجسديا أو جنسيا. وبطبيعة الحال، في بعض الحالات، يمكن أن يكون من الصعب معرفة ما الذى يشكل إساءة. نضع في اعتبارنا، إذا كان شخص ما خبيث وعدوانى في تصريحاته ومعاملتك ، فأنت تتعرض للإيذاء لفظيا.
الاعتداء الجنسي حتى قد لا يكون واضحا، كما قد يشمل سلوكيات خفية مثل النكات التي تسيء أو ذات طبيعة جنسية أو تعليقات غير لائقة أو التحرش الجنسي. إذا لزم الأمر، كن واضحا فى ايقاف هذا الشخص والابتعاد عنه تماما واتخاذ الاجراء اللازم اذا تخطى الحد.
10.                ذو الوجهين.
من نشر الأكاذيب عنك لافشاء اسرارك، تصرفات هذا الشخص عكس تماما ما يكونه الأصدقاء. إذا حدثت مره واحدة فقط، عليك ان تتأكد من حسن نيته وانها كانت غير مقصوده و لك ان تقرر أن تستمر الصداقة ام لا، ولكن دع هذا الشخص يعرف أن سلوكه غير مقبول. إذا كنت لا يمكنك أن تغفر له، اقطع الصداقة بينكما قبل ان يسىء لسمعتك. فقط لا تشعل غضبه حتى لا يتحول ضدك ويزيد من اسائته.
11.                 المسيطر.
كونه مسيطر هو جزء من شخصية هذا الشخص، وهو ما يعني انها سمة صعب التخلص منها. ولكن يمكن أن يكون محبطا بالنسبة لك أن يسيطر عليك بهذه الطريقه. المسيطر قد يتخطى حدوده و يبدى رايه فى كل ما تفعله كأصدقاء وفي كل ما تفعله فى حياتك الشخصيه أو تريد القيام به دون أن تطلب منه.
ليس هناك أخذ وعطاء، المسيطر غير مريح ومتسلط لا يمنحك حتى الفرصه اذا كنت تريد اختيار شيء. إذا كنت تريد أن تبقي الصداقة على قيد الحياة، اجعله يعرف انك لا تحب أن يسيطر عليك. هذه الصفة، قد تصبح سلبية جدا حتى أنك قد تحتاج إلى قطع علاقتك به.
12.                 المُحبط.
هو الشخص الذي يجب أن تدخله في حياتك بحذر شديد لان هذه الصفة يمكن أن تكون معديه .غني عن القول، بطبيعة الحال، أن هذا النوع من الاشخاص دائما محبط ويجر من معه لاسفل، ولكن من المفارقات، إذا كنت متفائلا وإيجابيا، قد يكون ذلك هو السبب في جذب المحبط لك في المقام الأول.
ليس من عملك ان تكون المعالج. ولكن اعرف أن هذا الشخص قد لا يكون قادر على التغيير دون مساعدة مهنية. قرر ما إذا كان لديه أي صفات تعوض كآبته و احباطه و تكون قادرا على البقاء متفائلا معه. إذا لم يكن كذلك، انهي صداقتة. لا تبقيه معك لمجرد أنك تشعر بالأسف له وتصبح مع الوقت مثله كئيب ومحبط دائما.
المصدر: د.نبيهه جابر

(يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل أو الإقتباس)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق