الأحد، 11 نوفمبر، 2012

مزايا وعيوب لامركزية القرار



مزايا وعيوب لامركزية القرار
في  اى مؤسسة، مركزية اتخاذ قرار تنطوي على أقل حكم الذاتي للجميع ما عدا القيادة المركزية. في المقابل، تنطوي اللامركزية على تفويض المسؤولية واتخاذ القرارات بمشاركه القوى ذات الصله على مختلف المستويات في المنشاه. دعونا نكتشف مزايا وعيوب هذا المفهوم.
يعتبر هيكل القيادة المركزية مستمد من نمط الإدارة الاستبدادية. الاستبداد ليس بالضرورة نية ويمكن أن يكون عرضي. على سبيل المثال، عادة ما تكون المنشآت المبتدئة والشركات التي تم تأسيسها استبدادية بشكل طبيعي مع الأعضاء المؤسسين القائمين على تشغيل المرحله الأولى للمنشاه. تدريجيا، مع نمو العمل التجاري وتوسيع حجم والمنشأه يبدأ التغيير الى هيكل مختلف مع وجود رؤساء الإدارات و فرق العمل الأخرى. و ذلك لعدم قدره الإدارة العليا على مراقبه جميع المهام التنظيمية ويفضلون تفويض المسؤولية وتوزيع قوة اتخاذ القرارات بين المديرين وفرق العمل ذات الصله.
اللامركزية: البحث عن المفاضلات
اللامركزية غالبا ما تأتي في الصورة لمعالجة عيوب المركزية. على الرغم من أن هيكل القيادة اللامركزية يساعد على التغلب على سلبيات الإدارة الاستبدادية مثل عدم وجود الملكية والسلطة، و لكن كلما انتقل إلى أسفل الهيكل التنظيمي الهرمي, نجد ان لديها مجموعة فريدة من نوعها من الإيجابيات والسلبيات. دعونا نستكشف مزايا وعيوب اللامركزية ووضعها في منظور المفاضلات المعنية عند اعتماد مفهوم الإدارة.
مزايا اللامركزية
  • منح الوقت للاداره العليا :
فوضت الإدارة العليا والمديرين سلطة صنع القرار بين مديرى الإدرارات، وبالتالي ، اصبح لديهم المزيد من الوقت لمتابعة استراتيجية المنشأه  و تحقيق الرؤية طويلة الأجل. يوما بعد يوم حل المشكلات لم يعد الشاغل الأكبر للاداره العليا.
  • الاستقلال فى التشغيل يجعل من السهل على المنشأه أن تنمو بشكل عام :
 أنشطة مثل التنويع، ومنح الامتيازات و توظيف العاملين على مستوى الإدارات لا تحتاج التدخل المستمر من الإدارة العليا, وبالتالي، يصبح القيام بدراسه التوسع، وزيادة رأس المال و ادخال قوة عمل إضافية يصبح أقل استهلاكا للوقت. اللامركزية تفيد كثيرا المنشآت الضخمة الموزعة على عدة آلاف من الموظفين والمواقع الجغرافية.
  • زيادة سلطة اتخاذ القرار يترجم مباشرة إلى قدر أكبر من المساءلة :
تحمل سلطه اتخاذ القرار تجعل المديرين المحليين والموظفين حتى آخر السلم الوظيفى يتبنوا مسئوليه عملهم. الصفات القيادية تجد التعبير عنها خارج قاعة الاجتماع في التقسيمات الوظيفيه. الجو العام يميل إلى تعزيز معنويات الموظفين مما يؤدي إلى الرضا الوظيفي أكثر من الحدود الصارمة للمركزية. نمو قادة للمستقبل أيضا أسهل بكثير في مثل هذا الجو.

  • تعدد المواضع  التى تضم موهوبين :
لم يعد هناك مركزا واحدا للتميز بل اصبح هناك عدة مواضع للتميز تضم كثير من الموهوبين تنتشر في جميع أنحاء المنشآة. و يتم تفويض السلطة على المستوى المحلي، وهو ما يعني استنارة القرارات وسرعتها ولكنها ليست دائما من القرارات استراتيجية.
  • تقل الأخطاء مع الشفافيه فى اللا مركزيه :
اللامركزية فى السلطة يعني المزيد من الشفافية والذي بدوره يضمن أن الأخطاء تقل الى ادنى مستوى لها . القرار عادة ما يكون نتيجتة ديمقراطية وبالمشاركه وإذا كان هناك شىء يعوق التقدم، هناك احتمالات كبيرة أن شخصا من الفريق سوف يحدده بسرعه. بينما هناك ملكية جماعيه للنجاح،فان السلطة اللامركزية تضمن أيضا أن يكون هناك عدد قليل ممن يتخذوا ككبش فداء كما يحدث فى المركزيه. لا يمكن تحميل الخطأ لشخص واحد حيث يشترك الجميع فى اتخاذ القرار .
  • ايجاد امكانيه الإبتكار :
ربما، واحدة من النتائج الأكثر قوة لللامركزية هو إمكانية الابتكار المنفتح. مع انتشار المواهب على جميع المستويات والمواقع وإمكانيات التواصل بينهم الناتجة عن ذلك،فان العقول النيرة تتواصل مع غيرها من الأفكار، مما يؤدي إلى الابتكار والإبداع. فى هذا المناخ لا توجد اختناقات بيروقراطية أو عوائق تمنع تبادل الأفكار.
  • تمكن من تحديد مواطن الضعف :
عند البدأ فى العمل واتباع اللامركزية فى اتخاذ القرار، يصبح من السهل على الفور تحديد الحلقات الضعيفة التي تؤثر باستمرار فى المستويات الدنيا. لذلك، يسهل سد الثغرات التي تسرب هذا الضعف في الوقت المناسب, كما أن الدروس المستفادة تٌنقل بفاعليه لجميع الوحدات الصغرى الأخرى داخل المنشأه.
  • تعطى القدره على ايجاد المعايير لافضل الممارسات :
 تسهل أيضا اللامركزيه اعتماد المعايير التنظيمية وأفضل الممارسات عند الإعداد. الشفافية في العمل تضمن لفرق العمل المختلفة محاكاة واعتماد الأساليب والعمليات التي جلبت النجاح للفريق العامل في مكان آخر.و تظهر أهم مزايا الطريقة اللامركزية في اتخاذ القرارات خلال التغيير المفاجئ في بيئة الأعمال المحلية مثل بداية انخفاض قيمة العملة أو الركود, تكون الشركات قادرة على الاستجابة والتكيف بسرعة مع هذه التغيرات. شركات البيع بالتجزئة  ذات سلسله الفروع غالبا ما تستفيد من وجود نمط اللامركزية في الإدارة. حيث القرارات السريعة وسط سرعة وتيرة التغيرات في البيئة هو أمر يومىتعتبر ضروريه.
عيوب اللامركزية
التركيز على طريقه اتخاذ القرارات تؤدى فى النهايه لعدم وضوح الصورة الأكبر. ويبدو للمنشأه ان الموظفين فى أسفل السلم الوظفي غافلين عن الرؤية التنظيمية للمنشأه.
  • ظهور منافسه غير صحيه :
يمكن اللامركزية فى المنشأه أن تكون ساحة لمنافسة غير صحية بين المديرين المحليين مما يؤدي إلى عدم وجود تعاون و تنسيق بينهم. ونتيجة لذلك، قد تعاني الوظائف المترابطة, وتصبح  تسوية النزاعات بين الإدارات صعبه. وبالإضافة إلى ذلك، هناك ازدواجية فى العمل (الأنشطة والعمليات والنتائج) التي قد تؤثر على اقتصاديات المنشاه.
  • اللامركزية ليست دائما استراتيجية جيدة عند البدأ:
 وخصوصا عندما تكون المنشاه لا تزال تبحث لنفسها عن موطئ قدم في السوق. دفع القرارات أسفل التسلسل الهرمي دون تقييم تلك المستويات, بينما فى الواقع ان لديهم المهارات والقدرات المطلوبة فى الإداره العليا , هو الخطأ الذي يمكن أن تكون نتيجته مكلفة.
  • اختلاف الآراء يعوق السرعه عند الطوارىء :
بينما اللامركزية تعزز انتشار المعايير وأفضل الممارسات، فان اختلاف المديرين يجعل كل منهم ينظر الى الموقف بشكل مختلف. ولذلك، تنفيذ سياسات موحدة على نطاق المنشأه يصبح مشكلة. في حالات الطوارئ التي تتطلب اعتماد معايير موحده على نطاق المنظومة باكملها. وجود آراء وسلطة وإجراءات مستقلة تشكل عقبة رئيسية فى طريق اتخاذ القرارات.
  • غياب المتخصصين :
اللامركزية في كثير من الأحيان تجمع من المعاملين يتكون أساسا من العموميين و عدد قليل من المتخصصين, مما يستدعى الإستعانه بالاستشاريين المتخصصين من الخارج عند الحاجة، مما يزيد من التكاليف.شركات مثل سلاسل مطاعم الوجبات السريعة مثل ماكدونالدز حيث التخصص مهم والاتساق في الخدمة و نوعيتها شىء حيوي لذلك يجب الاستفادة من الثقافة المركزيه للعمل .
لقد رأينا كل من مزايا وعيوب اللامركزية التي توضح ما نفضله فى طرق اتخاذ القرار في المنظمة. ومع ذلك، يمكن التغلب على معظم عيوب اللامركزية عن طريق التحكم في درجة تفويض السلطة إلى المستويات المنخفضه فى المنشأه. كل من المركزية واللامركزية على حد سواء لديهما جوانب متطرفه وهذا هو السبب، المفتاح لتجنب تلك الظواهر المتطرفة هو اختيارالطريق الأوسط. ويوصى بمزيج من الاثنين معا و الانحراف الواعي عن أسلوب الإدارة الأوتوقراطي و اتباع استراتيجية معقولة. يمكن تحقيق التوازن بين كيف يتم إعطاء الكثير من لاستقلال لوحدات الأعمال الفردية وأي نوع من القرارات لا تزال تحت قيادة مركزية تؤدي إلى استراتيجية ناجحة.
المصدر: د. نبيهه جابر
إقرأ مقاله " كيف تتخذ قرارات تغير حياتك" على:
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس ) 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق