الاثنين، 8 أغسطس، 2016

خطوات بسيطه لتبدأ مشروعك

خطوات بسيطه لتبدأ مشروعك
والان بعد انا اصبحت رجل اعمال مؤهل للنجاح فى مشروعك عليك البدأ فيه .بدء الأعمال التجارية الصغيرة هو من دون شك مهمة كبيرة، ولكن من حسن الحظ مهمه يمكن تحقيقها من قبل الشخص الذى لديه فكرة جيدة، وأخلاقيات عمل قوية، ومجموعة جيدة من الموارد. بدء عمل تجاري ينطوي على التفكير في مفهوم الأعمال التجارية، وكتابة خطة عمل، فهم الجانب المالي، وأخيرا التسويق وإطلاق المشروع.
ضع و اتبع الأساسيات
1.             حدد أهدافك. هل تريد الاستقلال المالي، في نهاية المطاف بيع مشروعك لمن يدفع أكثر؟ هل تريد مشروع صغير ومستدام، تحب عمله ومنه تريد جني دخل ثابت؟ هذه هي الأشياء التي من الجيد معرفتها فى وقت مبكر جدا.
2.اختيار فكرة. قد تكون المنتج الذي كنت تريد دائما عمله، أو الخدمة التي تشعر ان الناس بحاجة اليها. بل قد يكون شيئا لا يعرف الناس أنهم بحاجة اليه بعد، لأنه لم يخترع!
 ـ يمكن أن يكون من المفيد أن تضم معك اشخاص لديهم قدرات إبداعية لجلسه تبادل الافكار وعمل عصف ذهنى للافكار . ابدأ بسؤال بسيط مثل: "ماذا سنفعل" الفكرة ليست في وضع خطة العمل، فقط لتوليد الأفكار المحتملة. كثير من الأفكار قد تكون عاديه، وسوف يكون هناك عدد غير قليل من تلك العادية، ولكن عدد قليل قد يظهر لديهم إمكانات حقيقية وقابله للتنفيذ.
ـ فكر في مواهبك، والخبرة، والمعرفة عند اختيار مفهوم لما تريد تنفيذه. إذا كان لديك مجموعة من المهارات معينه أو موهبة، انظر في كيف يمكن تطبيق هذه الموارد لتلبية نوعا من الطلب في السوق. الجمع بين المهارات والمعارف مع الطلب في السوق يزيد من احتمالات وجود فكرة تجارية ناجحة.
ـ على سبيل المثال، كنت قد عملت مع الالكترونيات كموظف لسنوات عديدة. كنت قد لاحظت وجود الطلب في مجتمعك لشكل معين من الأعمال الكهربائية، يمكن بجمع تجربتك مع الطلب في السوق تسمح لك بجذب الزبائن لمشروعك.
3.             إختيار اسم المشروع. حتى يمكنك أن تفعل ذلك قبل ان تختار الفكرة ، وإذا كان اسم جيد، قد تجد أنه يساعدك على تحديد فكرة عملك. مع نمو خطتك، و بدأ الأمور في التبلور، قد يأتي الاسم المثالي لك، ولكن لا تدع ذلك يعيقك في المراحل المبكرة. إختيار اسم يمكنك استخدامه أثناء التخطيط ولا تتردد في تغييره لاحقا ان احتجت ذلك.
ـ  تأكد دائما من معرفة ما إذا كان تم استخدام الاسم من قبل شخص آخر قبل اختيارك له أم لا. حاول إنشاء اسم بسيط لا ينسى.كمثال:  فكر في أسماء العلامات التجارية الشهيرة مثل "أبل". هذه الأسماء التي لا تنسى وبسيطة، وسهلة النطق.
4.             تحديد فريقك. هل سوف تفعل ذلك بمفردك، أو ستأتى بواحد أو اثنين من الأصدقاء الموثوق بهم لتضمهم إليك؟ هذا يجلب الكثير من تعاون الجهود لطاولة المفاوضات، لأن الناس تاتى بالأفكار بالتداول مع بعضها البعض. شخصين معا غالبا ما يخرجوا بشيء أكبر من اثنين كل منهم بمفرده.
ـ  فكر في المناطق التي أنت ضعيف فيها، أو لديك القليل من المعرفة عنها. شريك متوافق مع شخصيتك يمكنه ملء ثغرات المعرفة أو المهارات التى تنقصك . هذه وسيلة ممتازة لضمان الموارد التي يحتاجها عملك لتحقيق النجاح.
5.         اختيار الشركاء بحكمة. عند اختيار شخص أو أشخاص وأنت تسير لبناء مشروعك التجاري ، توخي الحذر. حتى اذا كان الشخص هو أفضل صديق لديك، هذا لا يعني أنه شريك جيد في العمليات التجارية.ابدأ التشغيل مع شخص كفء موثوق به. ضع الآتى في الاعتبار عند اختيار المديرين و افراد الدعم:
ـ هل يكمل الشخص الآخر نقاط ضعفك؟ أو انتم الاثنين تقدموا نفس المهارات على طاولة المفاوضات؟ إذا كان هذا الأخير، كن حذرا لان سيوجد الكثير من الافراد تفعل نفس الشيء حين تترك الأمور الأخرى دون رقابه.
ـ هل ترى التفاصيل فى الصورة الكبيرة؟ النقاش حول التفاصيل مهم للحصول على الأمور في نصابها الصحيح. الغرض الحقيقي من عملك، يمكن أن يسبب انقسام قد لا يمكن إصلاحه. يجب ان يقبل فريقك و يهتم بهدف مشروعك بقدر ما تقبله وتهتم به انت.
ـ  عند إجراء مقابلات شخصيه للاشخاص المرشحين للعمل لديك، قم ببعض القراءة عن كيفية اكتشاف المواهب الحقيقية وراء الشهادات،و الدرجات أو عدم وجودها. منطقة تعلم الفرد ليست بالضرورة في المنطقة التي هو فيها الأكثر موهبة. ان الفرد قد يكون له خلفية في المحاسبة على سبيل المثال، ولكن خبرته وتقييمك له تشير أنها يناسب أفضل للمساعدة في التسويق.
كتابة خطة الأعمال
1.وضع خطة عمل. خطة العمل تساعد على تحديد ما تعتقد أنك بحاجة اليه لبدأ عملك، كبير أو صغير. الخطه تلخص معنى عملك في وثيقة واحدة. كما أنه يحدد خريطة للمستثمرين والمصرفيين والأطراف المعنية الأخرى لاستخدامها عند تحديد الكيفية التي يمكن أن تساعدك بصوره أفضل، ومساعدتهم على اتخاذ قرار ما إذا كان عملك قابل او غير قابل للحياة. يجب أن تتكون خطة عملك من العناصر الواردة في الخطوات التالية.
2.أوصف عملك. أوصف عملك على نحو أكثر تحديدا، ومدى مناسبته للسوق بشكل عام. إذا كنت شركة، أو ملكية فردية، ولماذا اخترت السير في هذا الطريق. اوصف المنتج الخاص بك، وسماته الاساسيه، ولماذا الناس يريدونه. اجب عن الاسئلة التالية:
ـ  من هم العملاء المحتملين؟ بمجرد فهم من هم وماذا يريدون، ضع استراتيجية التسويق.
ـ ما هو الثمن الذى هم على استعداد لدفعه مقابل المنتج أو الخدمة؟ لماذا يدفعون للمنتج أو الخدمة لديك دون منافسيك ؟
ـ من هم منافسيك؟ قم بتحليل التنافسية لتحديد المنافسين الرئيسيين. معرفة من يقوم بشيء مماثل لما كنت تخطط له، وكيف أنه ناجحا. بنفس القدر من الأهمية هو العثور على الفاشل، وما جعل مشروعه ينهار.
 . 3كتابة الخطة التشغيلية. اوصف الكيفية التي سوف تنتج أو تقدم بها المنتج أو الخدمة وجميع التكاليف.
ـ  كيف سيتم انتاج منتجك ؟ هل هي الخدمة التي تقدمها، أو إذا كان المزيد من البرامج المعقده، منتج مادي مثل لعبة أو محمصة - كيفية الحصول على بنائها؟ قم بتعريف عملية الانتاج، من مصادر المواد الخام للتجميع حتى الانتهاء منها، التعبئة والتغليف، والتخزين، والنقل. هل ستحتاج لاشخاص إضافيه؟ كل هذه الامور يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار.
ـ  من الذي سيقود، و من الذي سيتبع؟ عرف مؤسستك ، من الاستقبال وحتى الرئيس التنفيذي، وأي جزء يؤديه كل منهم في كل وظيفة والمال الذى يدفع. معرفة الهيكل التنظيمي الخاص يساعدك بشكل أفضل فى تخطيط تكاليف التشغيل، وضبط مقدار رأس المال الذى سوف تحتاج إليه للعمل بفعالية.
ـ  الحصول على التغذية الراجعة. الأهل والأصدقاء هم اهم المصادر لطرح الأسئلة والحصول على ردود الفعل الصادقه- لا تتردد في استخدامهم كمؤشر لك.
ـ الحاجة إلى زيادة حجم المباني الخاصة بك. يحدث هذا في كثير من الأحيان أكثرمما كان متوقعا. بمجرد أن يبدأ المخزون يتراكم، قد تجد أنه اصبح يملأ المكان بأكمله. من الافضل استئجار مخزن إذا لزم الأمر.
 . 4كتابة خطة التسويق. تصف الخطة التشغيلية وكيف سيتم إنتاج المنتج ، و تصف خطة التسويق كيف سيتم بيع المنتج. عند إنشاء خطة التسويق ، ستجيب على السؤال عن الكيفية التي سوف تجعل المنتج معروف للعملاء المحتملين.
ـ تشمل نوع التسويق الذي ستستخدمه. على سبيل المثال، سوف تستخدم الإعلانات الإذاعية ووسائل الإعلام الاجتماعية، والترويج، واللوحات الإعلانية، وحضور فعاليات التواصل، أو كل ما سبق؟
ـ  سوف تحتاج أيضا إلى تحديد رسالتك فى التسويق. وبعبارة أخرى، ما الذي تقوله لإقناع الزبائن لاختيار منتجك ؟ هنا، يجب التركيز على نقاط البيع الفريدة من نوعها  . الميزة الفريدة من نوعها للمنتج هى التى تحل مشكلة للزبائن او تشبع حاجه لديهم. على سبيل المثال، قد يكون أقل تكلفة ،وأسرع، أو جودة أعلى من منافسيك.
 . 5التوصل إلى نموذج التسعير. ابدأ عن طريق التحقق من منافسيك. تعرف كم سعر المنتج المماثل لما تنتجه. يمكنك إضافة شيء إلى منتجك (إضافة قيمة) لجعله مختلف، وبالتالي جعل السعر أكثر إغراء .
6.تغطية الناحيه الماليه. البيانات المالية تترجم التسويق والخطط التشغيلية لديك إلى أرقام - الأرباح والتدفقات النقدية. وهي تحدد حجم الاموال التي سوف تحتاج اليها، وكم من النقود ستحققها. لأن هذا هو الجزء الأكثر ديناميكية في خطتك، وربما الأكثر أهمية لتحقيق الاستقرار على المدى الطويل،لذلك  يجب أن تقوم بتحديث هذا شهريا للسنة الأولى، ربع سنوي للسنة الثانية، ثم سنويا بعد ذلك.
ـ تغطية تكاليف بدء التشغيل. كيف ستقوم بتمويل عملك في البداية؟ البنك، أصحاب رؤوس الأموال، والمستثمرين الملاك، صندوق التنميه الاجتماعيه،أو مدخراتك: هذه كلها خيارات قابلة للتطبيق. عند بدء الأعمال التجارية، كن واقعيا. لا تتخيل انك بمجرد ان تبدأ ستأتى الاموال منهمره اليك. لذلك تحتاج إلى أن يكون لديك ما يكفي من الاحتياطي على استعداد لتمويل الأشياء الضروريه والتشغيل فى الفتره الاولى من البدايه. واحده من أضمن الطرق المؤدية إلى الفشل هى نقصان رأس المال.
ـ ما هو السعر الذى تنوي بيع المنتج أو الخدمة به؟ كم سيكلفلك الانتاج؟ العمل على تقدير تقريبي لصافي الأرباح بعد حساب التكاليف الثابتة مثل الإيجار، والطاقة، والموظفين، الخ
7.الخروج بملخص تنفيذي. الجزء الأول من خطة العمل هو الملخص التنفيذي. بمجرد أن وضعت الأجزاء الأخرى، وصف مفهوم الأعمال فى مشروعك، وكيف سيتم تمويله، وحجم التمويل الذى تحتاجه، بما في ذلك الموقف القانوني، الأشخاص المعنيين، ونبذة تاريخية عنهم، كما أنه يجعل عملك يبدو وكأنه اقتراح للفوز.
8.بناء منتجك أو تطوير الخدمة. بمجرد الانتهاء من جميع الأعمال في التخطيط، و التمويل، و المستوى الأساسي من الموظفين، عليك البدء فى العمل. سواء كان ذلك الجلوس مع المهندسين والحصول على برنامج ترميز واختبار، أو الحصول على المواد الخام من المصدر وشحنها إلى مخزنك ، و من عملية البناء يتم من خلالها التحضير للسوق. خلال هذا الوقت، قد تكتشف أشياء مثل:
ـ  الحاجة إلى تعديل الأفكار. لعل المنتج يجب أن يكون لون مختلف، والملمس أو الحجم يحتاج تعديل. ربما المنتج يجب أن يكون أوسع اوأضيق أو أكثر تفصيلا. هذا هو الوقت المناسب لاجراء التعديلات او التحسينات و الاختبار و مراحل التطوير. عليك أن تعرف بالفطرة عندما يحتاج إلى شيء من التغيير والتبديل لجعله أفضل أو لجعله على الأقل مثل المعروض من منافسيك وان كان الافضل ان يتميز منتجك عنهم.
إدارة اموالك
1.تأمين تكاليف بدء التشغيل. معظم الشركات تتطلب رأس المال للبدء. مطلوب المال عادة لشراء اللوازم والمعدات، فضلا عن الحفاظ على الأعمال التشغيلية للفترة قبل أن يصبح عملك مربحا. المكان الأول للبحث عن التمويل لديه هو أنت نفسك.
هل لديك استثمارات أو مدخرات؟ إذا كان الأمر كذلك، انظر في استخدام جزء لتمويل عملك. يجب أن لا تستثمر كل ما لديك من وفورات في الأعمال نظرا لخطر احتمالات الفشل. وبالإضافة إلى ذلك، يجب أن لا تستثمر الأموال التى ادخرتها لحالات الطوارئ (يوصي الخبراء بوجود ما يساوى ثلاثة إلى ستة أشهر من الدخل جانبا لهذا الغرض)، أو المال الذى سوف تحتاجه خلال السنوات القليلة المقبلة لالتزامات مختلفة.
ـ  قم بزيارة لأحد البنوك للاستفسار عن القروض التجارية الصغيرة أو خطوط الائتمان. عند القيام بذلك، دائما قم بزيارة العديد من مقدمي الخدمات لضمان حصولك على أفضل سعر.
2.إدارة تكاليف التشغيل الخاصة بك. راقب عن كثب تكاليف التشغيل وحافظ عليها على المستوى الذى يتماشى مع توقعاتك. كلما رأيت شيئا ينفق اكثر من اللازم مثل الاسراف فى الكهرباء و الهاتف، والادوات المكتبيه، والتعبئة والتغليف انظر حولك و قدر كم انت حقا بحاجة الى تقليله أو إزالة تكلفتة بكل وسيلة ممكنة. فكر على نحو بسيط عند بدء التشغيل، بما في ذلك استئجار البنود بدلا من شرائها استخدام الخطط المدفوعة مسبقا للخدمات التى يحتاج اليها عملك بدلا من تقييد نفسك بعقود طويلة الأجل.
3.خطط لتكلفه اقل. خطط للحفاظ على المشتريات من المعدات المكتبية والنفقات العامة إلى أدنى حد ممكن عند بدء تشغيل. لا تحتاج مباني للمكاتب مذهلة، ولا الى كراسي المكاتب فاخره و أعمال فنية غاليه الثمن على الجدران. لقد فشلت العديد من الأعمال المبتدئة من خلال شراء الادوات باهظة الثمن بدلا من التركيز على الأعمال نفسها.
5.قرر كيفية قبول الدفع. هل ستبيع بالاجل؟ واذا اتبعت هذه الوسيله كيف سترتب التحصيل من العميل. هل ستبيع نقدا هل ستضع النقود فى البنك وتسحب فقط ما تحتاج اليه؟ هل ستقبل بطاقات ائتمان؟ وما الاجراءات التى ستتبعها؟ كل هذه الامور يجب الترتيب لها قبل بدأ التعامل مع العملاء.
تغطيه الجانب القانوني
1.النظر في إيجاد محام أو مستشار قانوني لك حتى لا تقع فى مشاكل اجراءات البدأ. سيكون هناك الكثير من العقبات التى تتمثل فى تلك الأكوام  من المستندات و القواعد واللوائح، بدءا من متطلبات الدولة، والضرائب، والرسوم، والعقود،و الأسهم، والشراكات، وأكثر من ذلك. وجود شخص ما يمكنك الاتصال به عند الحاجة سوف يعطيك ليس فقط راحة البال، سوف يوجهك للمصادر التي تشتد الحاجة إليها و يمكن أن يساعدك على التخطيط للنجاح.
ـ اختار شخص يفهم عملك. انت تحتاج لشخص من ذوي الخبرة في هذا المجال، اى محامى عديم الخبرة يمكن أن يقودك إلى مشكلة قانونية أو حتى الغرامات والسجن.
ـ الحصول على محاسب. فأنت تريد شخص يمكن التعامل معه لمراجعه دفاترك والتأكد من ضبط الحسابات، ولكن حتى لو كنت تشعر بأنك يمكن التعامل مع دفاترك، فانت لا تزال بحاجة لشخص يفهم الجانب الضريبي لادارة الاعمال. الضرائب مع الشركات يمكن أن تتعقد، لذلك عليك (كحد أدنى) ايجاد مستشار ضرائب. مرة أخرى، لا يهم كم من اموالك المداولة، ينبغي أن يكون شخص جدير بالثقة ماهر.
3.تشكيل كيان تجاري. سوف تحتاج إلى أن تقرر ما هو نوع الكيان التجاري الذى تريد أن تكونه، لأغراض الضريبة، و لجذب المستثمرين. ويمكنك القيام بذلك بعد أن كنت قد قررت ما إذا كنت سوف تحتاج إلى المال من الآخرين سواء في الأسهم أو القروض وبمشورة المحاسبين القانونيين. معظم الناس على دراية بالشركات، والشركات ذات المسئولية المحدودة، وما إلى ذلك، ولكن بالنسبة للغالبية العظمى من أصحاب الأعمال الصغيرة، وسوف يحتاجوا لتشكيل واحدة من الاشكال التالية :
ـ الملكية الفردية، إذا كنت سوف تكون قيد التشغيل (وليس به موظفين) تعمل لوحدك أو مع زوجتك.
ـ شراكة عامة، إذا كان سيتم تشغيل هذا العمل مع شريك.
ـ شراكة محدودة، والتي تتألف من عدد قليل من الشركاء المتضامنين، الذين يتحملوا المشاكل مع رجل الأعمال، وعدد قليل من الشركاء المحدودين، الذين يستثمروا في العمل فقط. جميع الأرباح والخسائر تكون فى شكل أسهم.
ـ شراكة ذات مسؤولية محدودة ، حيث لا شريك مسؤولا عن إهمال الآخر و المسئوليه محدده بحجم المساهمه فى رأس المال.
تسويق أعمالك التجارية
1.احصل على موقع على شبكة الانترنت. إذا كنت تبيع على الانترنت، إما أن تبنى موقع على شبكة الانترنت، أو تستخدم شركه متخصصه تنشأه لك. انها واجهة، لذلك افعل أي شيء وكل شيء يمكنك القيام به لجعل الناس يرغبون في زيار موقعك، ويستمتعوا بالبقاء لتصفحه.
ـ  إذا كنت أكثر توجها فى عملك للتعامل الشخصى ، قد يكون التسويق التقليدي مهم.
ـ  عند اتخاذ موقع على شبكة الانترنت ضع في اعتبارك أن البساطة والوضوح هما المفتاح. تصميم بسيط يظهر بوضوح ما تفعله، وكيف نفعل ذلك، هو الأكثر فعالية. ابرز عليه ايضا لماذا عملك هو أفضل حل لمشكلة العملاء.
2.توظيف المصممين المحترفين. إذا كنت قررت الحصول على موقع على شبكة الانترنت، تأكد من أنه يبدو مهنيا. قد يكلفك اكثر ستخدام مصمم في البداية، ولكن موقع عرض جيد وجدير بالثقة أمر ضروري لجذب الماره.
3.اكتشاف الدعاية الداخلية. قد تثق جدا في المنتج أو الخدمة، ولكن من أجل أن تكون ناجحا، جميع العاملين يجب أن يثقوا فيه أيضا. إذا كنت جديدا على الدعاية والتسويق أو كنت لا تحب القيام بالبيع، الآن هو الوقت للتغلب على هذه المشاعر وتبدأ المساهمه فى الدعاية لنفسك بترويج نفسك ومنتجك لعملائك. تحتاج إلى تطوير مهارات ممتازة لإقناع الناس بأنهم في حاجة للمنتج أو الخدمة، وما تقدمه من القيمة والغرض والإمكانات.
ـ اعتمادا على عملك اعمل بطاقات عمل، فإنه قد يكون من المناسب أن تكون مثيرة للاهتمام، ولافتة للنظر بطباعتها و ما تظهره من معلومات مختصره عنك والشركه.
4.طور وجود ممتاز لك ولمشروعك على وسائل الاعلام الاجتماعية. ويمكن القيام بذلك بشكل جيد باستخدام الفيسبوك، جوجل وتويتر، وأية وسائل اعلام اجتماعية أخرى التي تشارك في بناء الإثارة ونشر الكلمة.
إطلاق عملك
1.إطلاق منتجك أو خدمتك. بعد اعداد المكان واتخاذ كل الاجراءات القانونيه والماليه للمشروع و بناء جميع المنتجات وتعبئتها، والاعلان عنها على شبكة الإنترنت، والاستعداد للبيع، ابدأ عملك. ارسل بيانا صحفيا لكل الصحف، لتعلن للعالم. انشر ذلك على تويتر،و على الفيسبوك، اعلاناتك تتعالى في كل ركن من أركان السوق تعلن عن مولد مشروع تجاري جديد!
نصـــائح
  •       وفر دائما قيمة وخدمة لأولئك الذين قد يكونوا الزبائن، حتى لو أنهم ليسوا حاليا. عندما يكون لهم حاجة لمنتجك ، يفكروا فيك أولا.
  •       مع ظهور شبكة الانترنت، الأعمال التجارية عبر الإنترنت هي على الأرجح أسهل طريقة للبدء و تكلفتها أقل بكثير من نظيرها على الارض.
  •       حافظ على التعلم، وكن قابل للتكيف والتغيير.
  •       لا بأس أن تبدأ صغيرا مع واحد أو اثنين من المنتجات ثم إضف المزيد والمزيد من الأفكار العظيمة مع تقدم المشروع!
  •     ثق دائما في نفسك حتى عندما يكون الدخل منخفض ، ثابر حتى يرتفع.

المصدر: د. نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل او الاقتباس)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق