الجمعة، 5 أغسطس، 2016

اتخاذ القرارات تحت ضغط ضيق الوقت والموارد

اتخاذ القرارات تحت ضغط ضيق الوقت والموارد
هناك العديد من التقنيات للمساعدة في اتخاذ القرارات، والتي تنطوي عادة على فهم اين أنت في حاجة للوصول اليه واستكشاف الخيارات الممكنة، وجمع المعلومات لوزن الإيجابيات و السلبيات واختيار الطريق إلى الأمام. ولكن عندما تكون تحت الضغط وفي خضم ذلك، غالبا ما لا يكون هناك متسع من الوقت لتزج نفسك في كل هذا التحليل.
تكييف النهج لصنع القرار على الوضع القائم :
عند التعامل مع سيناريو بسيط، على سبيل المثال إذا كان هناك خطأ في ما تم تسليمه إلى العملاء، استجابة واضحة لتصحيح الخطأ كافية - في هذه الحاله هناك إجابة صحيحة واضحة.
عندما تكون هناك العديد من الإجابات الصحيحة الممكنة، و انت تعمل في بيئة عمل مستقرة ، منهج تحليل و وزن الخيارات ، التوصية بأفضل حل لا يزال مناسبا جدا. على سبيل المثال التوصيه باختيار تطبيق برامج لإدارة بيانات العملاء للشركة.
ولكن على نحو متزايد نجد أنفسنا نعمل في وضع معقد للغاية، قد يصل الى حد الفوضى، وبيئات حيث لا توجد حلول مثالية. أن قضاء وقتا طويلا فى تحليل الاحتمالات لن يكون له معنى مع مستوى عدم اليقين و وتيرة التغيير في بيئه مثل هذه.
قد تشعر بان الضغط ينظر إليه باعتبارك حاسما، أو تشعر بأنه لا يأتي بإجابة محددة ، ولكن من الصعب على أي فرد الفهم الكامل لجميع التعقيدات التي ينطوي عليها الموقف ويعمل على ايجاد حل كامل. خذ خطوة أكثر مرونة واتبع النهج خطوة خطوه واسأل نفسك "ما هى الخطوة الواحدة التى يمكن أن آخذها من شأنها أن تدفعنى إلى الأمام؟". خذ قرار بشأن هذه الخطوة الواحدة وجمع التغذية الراجعة لمعرفة المزيد بما ان الطريق اصبح أكثر وضوحا.
العاملين التاليين هما المفتاح عند اتخاذ القرارات في البيئه سريعه التغيير والتعقيد :
  •     لا تأخذ هذه القرارات بنفسك - امنح الفريق الفرصه للمشاركه :

لهذا العمل تحتاج إلى التأكد من ان الفريق يفهم ما هو الهدف و ضع حدود واضحة عن التي تم إصلاحها من العناصر وغير قابلة للمناقشة، وتلك التي يمكن للفريق أن يكون مبدعا معها. الشيء المهم هو تمكين الفريق من المشاركة الكاملة واتخاذ القرارات داخل الحدود التى وضعتها لهم.
  •       اتخاذ خطوات صغيرة والتعلم من ردود الفعل:

بدلا من اتخاذ قرار لإجراء تغييرات واسعة النطاق رئيسية، خذ خطوات صغيرة تقودك في الاتجاه العام و تعطيك فرصة للتعلم من ردود الفعل على طول الطريق، حتى تتمكن من صقل أفكارك. على سبيل المثال، منشأة تحتاج إلى تخفيض التكاليف و رفع الكفاءة يمكن أن تجعل هذه التغييرات على نطاق واسع، وتقرر خفض 1000 من فرص العمل في آن واحد. ولكن نهج بديل يتمثل في إدخال تغييرات على العقود بتقليل الساعات المدفوعة في أسبوع عمل، وزيادة العمل بدوام جزئي. أسلوب الخطوة خطوة تعني تمكنك من ان تتعلم من أثر الإجراءات وتظل أكثر مرونة واستجابة للظروف المتغيرة مع تطور حلا يستمر على المدى الطويل.
المصدر: د.نبيهه جابر

(يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل أو الارتباط)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق