الأربعاء، 6 أغسطس، 2014

كيف تكون مديرا جيدا

كيف تكون مديرا جيدا
كونك مدير في أي صناعة يمكن أن يكون مهمة تسعدك، ولكنها يمكن أيضا أن تكون صعبه. سوف تحتاج إلى إيجاد التوازن الصحيح بين الود والسلطة. سوف تحتاج إلى خلق روح الفريق اثناء العمل على تحقيق الأهداف الكبيره.
كيف يمكنك تحقيق هذا التوازن لتكون مديرا ناجحا؟
1. ادى عملك :
أولا وقبل كل شيء قم بعملك. إدارة الناس ليست ذريعة للسماح لهم للقيام بهذا العمل بينما تكتفى انت بالاشراف عليهم وهم يؤدون عملك. في بعض الأحيان قد تكون وظيفتك أكثر استراتيجية ولكن موظفيك سيحترموك لو اديت انت واجباتك مثل اى شخص منهم. لقد تعاملنا مع الكثير من المديرين الذين يستخدمون دورهم كذريعة للقيام بعمل أقل أو حضور الاجتماعات اكثر ليتهرب من واجباته ويحملها لمرؤسيه. احرص على تحقيق التوازن الصحيح و اكسب احترام موظفيك. هل تريد ان تعرف بالمدير المستغل!
2. الاعتراف بالعمل الإيجابي :
انظر للايجابيات في موظفيك وعملهم. لا تكن واحدا من أولئك المديرين الذين يروا فقط ما هو مفقود وليس ما تم إنجازه. أنه يضعف معنويات الموظفين أن يكون رئيسهم يرى فقط  كل ما يفعلوه "خطأ" ولا يرى اى شىء جيد. الإيجابية تولد إيجابية. الثناء الصادق وذات المغزى يقطع شوطا طويلا فى رفع معنويات موظفيك و يحفزهم. إذا كان هذا  صعب بالنسبة لك، اكتسب عادة تسجيل الامور الايجابية التى لاحظتها حول كيفية عمل موظفيك حتى تذكر نفسك بمدح من يستحق. اعطي ردود فعلك بانتظام ليعرفوا أنك تلاحظ العمل الجيد الذي يقومون به. الثواب والعقاب دون مبالغه او اسراف هما ميزان التعامل لدى المدير الجيد مع موظفيه مما يساعد على نشر الشعور بالعداله و يمنع الغيره و الاحقاد بينهم.
3. لا تخاف ان تدير:
لا تسير الأمور دائما بسلاسة في أي مكان عمل. كونك مديرا، يجب أن تكون على استعداد للإدارة. بعض الناس يجدون صعوبة في وضع حدود أو إعطاء ردود فعل عن اى موقف ، من المهم أن تتخطى هذه العقبة. اذا كنت بحاجة الى بعض المساعدة فى هذا لا تخاف ان تطلب المساعدة أو التدريب من رئيسك او ذو الخبره من معارفك. القدره على الاداره لا تأتي بشكل طبيعي للجميع. يمكنك جعل الوضع أسوأ عندما لا يجري العمل بوضوح مع الموظفين خاصه إذا كنت مترددا فى الإدارة. الناس يقدرون القيادة الحقيقية. عليك بممارسة الإدارة واتخاذ القرارات الصعبة. هذه الأمور تصبح أسهل مع الممارسة . الموظفين سوف تقدر معرفة المكان الذي تقف فيه وأية تغييرات  يحتاجون اتخاذها لتحسين الوضع.
4. اعترف بالخطأ :
إذا قمت بخطأ ما، لا تتكبر حول هذا الموضوع واعتذر. يمكن أن يكون الموقف مخيفا، ويبدو وكأنك جعلت نفسك ضعيفا امام الجميع، ولكن موظفيك سيقدروا صدقك وامانتك فى الاعتراف بالخطأ . لا أحد يتوقع أن تكون مديرا خارقا للطبيعه، لكن الجميع يحب و يحترم الشخص القوى الذى يتحمل المسؤولية عن أفعاله. كونك صادقا سيساعدك في إنشاء ثقافة الصدق بين موظفيك وتحمل مسئوليه الخطأ و تصحيحه و عدم القاء اللوم على الآخرين.
5. كن على طبيعتك :
طريقة العمل قد تتغير. لكن الشخصيه لا تتغير و لكن تتحسن. كن إنسان حقيقي كما انت. التظاهر بشخصيه ليست انت ستنكشف فى مواقف معينه ، وستكون موضع سخريه وتفقد احترامك لدى موظفيك.
6.            تواصل مع موظفيك :
من المهم ان يكون موظفيك على علم بما يجري وراء الكواليس، حسب الحاجه لذلك. إذا كان هناك شيء سيؤثر على أحد الموظفين، تأكد من اخباره والسبب وراء ذلك. هذا لا يعني أن تطلع موظفيك بكل شيء. أحيانا يجب حفظ الاخبار حتى الوقت الصحيح حتى تتجنب نشر الذعر و القلق. تواصل بشكل مناسب وثابت ولكن يجب ان تكون على بينة من كيفية التواصل (أو عدم وجوده) و كيف يمكن أن تؤثر على موظفيك. اى تعليمات جديده او اى تغيير من الاداره العليا يجب توصيلها بمنتهى الدقه لموظفيك كامله حتى لا يرتبك العمل.
7. كن مثالا يحتذى به :
إذا كنت تريد ان تحث موظفيك على التصرف بطريقة معينة (مهنية، يتحلوا بروح الفريق، الامانه واتقان الاداء ..الخ)، كن مثالا يحتذى به. ليس من العدل أن تتوقع من موظفيك أن يفعلوا شيئا إذا كنت لا تفعل ذلك بنفسك. لا تميز نفسك عن موظفيك واعمل بنفس الجديه التى تطالبهم بها و لا تتكاسل انت.
8 . كن واع لنفسك :
كن على بينة من حالتك المزاجيه وكيف تتواصل. قد لا تدرك كم تؤثر في فريقك كمدير. قد تكون على خلاف مع زوجتك فى البيت، لكن الموظفين لا يعرفون ذلك . قد يشعرون بأنهم قد فعلوا شيئا خاطئا لانهم لا يعرفون هذا! كن على بينة من مشاعرك و انفعالاتك الخاصه و كيف يمكنك التواصل. فريقك يلتقط حالتك المزاجيه وقد يسود جو من التوتر انتم جميعا فى غنى عنه.
9. إمرح :
شىء من المرح في العمل يساعد على جعل العمل أسهل للجميع، و يقيم علاقات إيجابية و يعزز فريقك. هناك مجالا لبعض المرح عادة في أي بيئة عمل، ولكن إذا كانت طبيعة عملك تجعل ذلك صعب، حاول ايجاد وقت لبعض الأنشطة الترفيهية عندما تستطيع. يمكن تناول طعام الغداء أو المشروبات بعد العمل معا،يساعد على بناء العلاقات وتساعدك انت و فريقك لرؤيه بعضكم البعض في ضوء جديد. خلق جو عمل إيجابي يسهل التعامل مع التحديات التي تنشأ اثناء العمل.
10. ثق بنفسك :
في النهاية ، لا يكننا القول انه توجد وسيلة معينه لتكون مديرا جيدا. و لكن النصيحه الفعاله بجانب ما ذكرت اعلاه هى ؛ ثق بنفسك و تعلم من أخطائك و لا تكررها. إدارة الآخرين تعتبر وسيلة رائعة لتطوير وتعزيز مهارات القيادة لديك وخلق تجربة عمل إيجابية لنفسك و للآخرين.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق