الأحد، 2 يونيو، 2013

الفرق بين أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية

الفرق بين أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية
الشركات نهدف إلى الحصول على أقصى الأرباح لأصحابها والمساهمين. ومع ذلك، هذا لا يعني أنها يمكن أن تفعل كل ما يتطلبه الأمر للحصول على أقصى قدر من الربحية. أنها لا يمكن أن تفعل أشياء ملتوية لمجرد الحصول على الأرباح المرجوة منها. هذا هى النقطه التي تظهر عندها أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية في الصورة. هناك العديد من الالتباسات بين هذين المصطلحين كما اعتاد الناس على استعمالهما بالتبادل. يمكن ان نفهم المسؤولية الاجتماعية اسهل ولكن 'الأخلاق' كلمة تسبب الكثير من الارتباك. يجب اتباع سياسة للشركة تعود بالنفع على المجتمع. وهذا ما يسمى المسؤولية الاجتماعية للشركات. ومع ذلك، عندما يتحدث المرء عن أخلاقيات الأعمال التجارية، يصبح شيء مختلف جدا، لأن الاخلاقيات تعتمد على الضمير.
هناك فرق كبير بين المسؤولية الاجتماعية وأخلاقيات الأعمال التجارية، وأفضل وسيلة للتمييز بين الاثنين هو من خلال تعريف كل منهما.
أخلاقيات العمل :
قبل تعريف أخلاقيات الأعمال التجارية، من الأفضل فهم معنى الأخلاق أولا. السلوك الأخلاقي هو أحد الجوانب المتعلقة بالخير والحق. و تركز على الأخلاق الحسن والسيئ، والحق والباطل. استخدام تكنولوجيا المعلومات في الأعمال يعني أن الشركة يجب أن تتبع السلوك الصحيح من اجل خير الجميع، بما في ذلك المساهمين وأصحاب المصلحة، وحتى المجتمع. إذا كانت المنشأه فقط ترغب في كسب المال ولا يهمها من يتأذى في هذه العملية، فهى ليس لديها أخلاقيات الأعمال التجارية المعنية. مثل هؤلاء الناس لا يهتمون بالمجتمع أو كيف تؤثر ممارساتهم عليه.
الشركات التي لا تمارس أخلاقيات الأعمال التجارية الجيده وتمارس أنشطة غير مشروعة يعاقبها القانون. ومع ذلك، مثل هذه الحوادث نادرة لأنه من الصعب جدا إثبات ذلك , وان اكتشفت هذه الممارسات الخاطئه ,الغرامات المرتبطة بالانخراط في سلوك غير أخلاقي لا يكون لها تأثير كبير على الأرباح الإجمالية. الشركات التى تحافظ على اخلاقيات الأعمال تجارية تعود بالنفع عليهم لشهرتهم بذلك فى المجتمع بأكمله. هذا هو الهدف الرئيسي من أخلاقيات الأعمال التجارية. أن أنشطة المنشأه لا ينبغي أن تضر الناس. بدلا من ذلك، ينبغي أن تفيدها و بالتالى تحقق الارباح. تمت معاقبة الكثير من الشركات التي ليس لديها أخلاقيات العمل الجيد  بالقانون، إلا أن هذه العقوبات ليست شيئا بالمقارنة إلى الأشياء غير الأخلاقية التى ترتكبها الشركات الأخرى ولم تقع بعد فى طائله القانون.
المسؤوليات الاجتماعية:
" الانسان لا يعيش معزولا فى جزيرة،' وهو ما يعني ان البشر كائنات اجتماعية تتواصل مع بعضها. يجب أن يكون سلوك الانسان وفقا لمعايير مقبولة من المجتمع الذى يعيش فيه. مقارنة بهذا السيناريو فى العمل، يجب على الشركات أداء الالتزامات الاجتماعية من خلال أداء الأنشطة التي تتم وفقا للقواعد التى يقبلها المجتمع وتفيده. حتى لو ان الشركات أكثر قلقا على تحقيق أرباح للشركة، فإنه ينبغي عليها تحمل المسؤولية الاجتماعية تجاه مجتمعها. هذا هو المعنى الرئيسي للمسؤولية الاجتماعية. أنها أكثر من التزام أو واجب تجاه الشعب التي تؤثر عليه الأعمال التجارية للشركه. واحد من الأمثلة الرئيسيه لذلك هو الحد من التلوث في الشركة، خاصة إذا كان انشطها تخلق مسببات التلوث.
ومن المتوقع أن يتصرف كل فرد بطريقة مقبولة اجتماعيا للجميع. والكل يتوقع هذا السلوك من الشركات. على الرغم من أن الأعمال موجودة لكسب المال والحصول على الأرباح للمساهمين , مازال من المتوقع منها أن تكون مسؤولة اجتماعيا عن أفعالها.
الفرق بين أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية :
أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية هي نوع من التناقض لأنه على الرغم من ان الشركات تطرح واجهه تجعلها تبدو مسؤولة اجتماعيا في المجتمع،الا ان الممارسات التجارية ليست أخلاقية تماما. ذلك بسبب أن الشىء الذى يفيد المجتمع قد لا يفيد الأعمال التجارية، والعكس بالعكس. عندما يعمل المجتمع بطريقة واعية، فإنه يفرض على الأعمال التصرف بشكل أخلاقي.
مثال : بيع الكحول ومنتجات التبغ قد تكون لا تعتبر غير قانونية، لكنها قد تتعارض مع معتقدات و آداب المجتمع. في حين أنه قد يكون مقبولا للبالغين الانخراط في مثل هذه الأنشطة، فإنه لا أخلاقي للمنشآت ان تبيع هذه المنتجات للقصر.
تذكر :
                       1.  هناك أشياء جيدة بالنسبه للمجتمع , لكنها ليست جيدة لرجال الأعمال وهذا هو المكان الذي تأتي فيه المسؤولية الاجتماعية وتتطبق فيه اخلاقيات العمل.
         2.    المسؤولية الاجتماعية هو أكثر من السياسة أو التزام تجاه المجتمع، في حين أن أخلاقيات العمل هى أكثر من الضمير.
         3.    تركز الشركات على الأرباح ولكن مع التزامها بالمسؤولية الاجتماعية. وهى مضطرة لأداء الأنشطة المفيدة للمجتمع، في حين أخلاقيات العمل يجب اتخاذ خطوة إيجابية نحو المجتمع.
         4.    بدون المسؤولية الاجتماعية المجتمع لا يستفيد، ولكن دون أخلاقيات الأعمال التجارية، تصبح المنشأه هي الرأسمالية المتوحشه في أسوأ حالاتها.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق