الأربعاء، 29 يناير، 2014

كيف تدخر جزء من دخلك

كيف تدخر جزء من دخلك
لا أحد يريد إضاعة ماله . لذلك، كل منا يحب او حتى يتمنى توفير بعض المال ، أليس كذلك؟ الاجابه هى : ليس بالضرورة. المشكلة هي ، ان توفير المال يعتبرعمل شاق . هناك الكثير من الطرق البسيطه لتوفير المال لكن من السهل أن نغفل بعض منها - وحتى المتخصصين فى وضع الميزانيات الأكثر يقظة تغفل بعض منها من وقت لآخر . الجانب المشرق ، بطبيعة الحال، هو أنه مع الكثير من الفرص لتوفير المال ، تكون قليلة تلك التى تٌغفل هناك.
نصائح لتوفير المال وبعض العوامل للمساعدة على إبقاء النقدية في جيبك :
توفير المال، أو عادة الادخار هى أساس كل نجاح المالي ، بما في ذلك الاستثمار. وجود المال المدخر هو ما يوفر وسيلة بالنسبة لك للاستفادة من الظروف الطارئه، سواء كان ذلك يعود إلى مصاريف الدراسه، بدء أعمال تجارية جديدة ، أو شراء جهاز منزلى تعطل او ظروف المرض. توفير هذه الموارد يضع الأساس و الإجابة على أسئلة مثل " كم من المال يجب ان تدخر ؟ " و "ما هو الفرق بين الادخار و الاستثمار ؟" .
ادخارالمال مقابل الاستثمار:
هل تعلم أن هناك فرقا كبيرا بين توفير المال و الاستثمار ؟. سواء توفير المال والاستثمار يوجد لهما مكانهما في حياتك ولكن أدوارهما مختلفة جدا. كيفية التعامل مع المدخرات الخاصة بك مقابل استثماراتك يمكن أن يكون لها آثار كبيرة لنجاحك المالي، ومستوى الإجهاد، وكيف يمكنك أن تصبح في نهاية المطاف من الأثرياء . يمكن أن تعني الفرق بين الذين يعانون من خلال الكساد أو الركود و بين ان تنام بهدوء لعلمك ان لديك ما يكفي من السيولة في متناول اليد مع وجود الازمه الاقتصاديه.
هل ادخار حفنة جنيهات يهم حقا؟
حتى لو كنت ملتزما بتوفير بعض المال ، قد تجد نفسك تقع في فخ إنفاق مبلغ إضافي خمسه جنيهات هنا ، أو 13 هناك ، وظنك ، " انها ليست بكثير. أنها لن تؤثر. " تبعا لسنوات العمر ، يمكن أن يكون هذا خطأ كبيرا . أحد الأركان الأساسية لتوفير المال هو فهم القيمة الزمنية للنقود - فهم أن 1 جنيه اليوم قيمتة ستصبح اكثر من ثلاثه اضعافه بعد عام من الآن . هذا الاحتياط البسيط على المال يمكن أن يساعد على تحويل ميزانيتك العمومية على مدى السنوات العشر القادمة بها رصيد معقول في الاحتياطي.
كم من المال يجب أن تدخر ؟
يعلم الجميع أنه ينبغي توفير المال ، ومعظم الناس أذكياء بما فيه الكفاية لاتباع نصائح توفير المال.لكن كم من الناس يعرفون فعلا حجم الاموال التي يجب أن تدخر ؟ معظم الناس يعتقدون خطأ أن المزيد من المال هو أفضل، و أقل من المال هو سيئ. على الرغم من أن هذا صحيح في الشعور العام ، على اساس احتياجاتك والأفضليات فى نمط الحياة، و الدخل، و مبلغ من المال تحتاج إلى توفيره ليكون متاح في حالة وقوع كارثة أو ظهور فرصة ذهبية , حجم ما تدخره يمكن أن يكون مختلفا جدا عن أصدقائك ، وعن افراد الأسرة، وعن الجيران. فإنه غالبا من الخطأ أن تقارن نفسك بالآخرين.
عندما تجلس لتوزع دخلك على المتطلبات الحياتيه اول مبلغ ضعه لتوفيرك. قرر المبلغ الذي يمكن أن تلتزم بوضعه جانبا لمدة ستة أشهر على الأقل. يجب القيام بذلك حتى لو كنت تجد صعوبه فى تحمله! ثم ادفع الفواتير الأخرى كالمعتاد. إذا وجدت أن لم يكن لديك ما يكفي من المال لتغطية جميع النفقات ، اكتب المبلغ الناقص ومن ثم حاول اعاده توزيع البنود او ايجاد وسيلة لجمع المال . إذا كان هذا يعني ، العمل بضع ساعات إضافية، أو إلغاء اشتراكات الجرائد...الخ .
هل تجد الأمر صعب جدا !
هل تعتقد أن توفير بعض المال يبدو صعب ؟ إذا كان الأمر كذلك ، يجب الإجابة على هذا السؤال لنفسك: هل ألم التخلي عن بعض " الرفاهيات " أكبر من الألم من كونك فى ضائقه المالية؟ إذا كان كذلك، انك تضع نفسك في نفس الوضع المالي لبقية حياتك. في الواقع، إذا كنت عرضة لاستخدام القروض كوسيلة لرفع مستوى نمط حياتك ، فإن المشكلة ربما تزداد سوءا مع مرور الوقت.
السيطرة على اموالك يخلق شعورا داخلك بالقوه التي ستنعكس على كل مجال من مجالات حياتك . الحرية و الشعور بالامان الذى يأتي من معرفتك أنك و عائلتك لديك المال لمواجهه ما سيحدث لا يمكن التعبير عنه بالكلمات. هذا شيء سوف تجربه بنفسك باتخاذك القرار بتوفير بعض المال لمواجهه الازمات , وتجده أكثر أهمية من التباهى امام جيرانك بالسلع المبهره .
 التزم بكلمتك لنفسك :
كما تحافظ على كلمتك التى تعهدت بها للناس  , التزم بكلمتك لنفسك بالتوفير . من أجل أن تكون ناجحا فى الادخار ، يجب ان تتمسك بالتزامك. لا يمكنك ان تسمح لنفسك بأي تراخ . بمجرد تفويت " دٌفعه " واحده، احتمال ان تفوت اخرى وبعدها اخرى حتى تتوقف عن الادخار تماما . سر النجاح في هذه اللعبة هو ليس توفير الكثير من المال او الاستثمار ، ولكن الاستمرار فى ما تقوم به من ادخار.
نصائح لبناء الثروة :
1 . الحفاظ على رؤيه :
الاستثمارات الخاصة بك وتحقيق الوفورات هما وسيلة لتحقيق غاية. قيمة وعائك الادخارى هو أنه يوفر الأمن لك و لعائلتك. وهذا هو السبب في كثير من الأحيان نجد الأفراد يتصرفوا بطريقة عقلانية عندما يتعلق الأمر بالادخار؛ فهم يتخيلوا ماذا سيحدث عندما لا يكون معهم نقود عند حدوث اى ظرف طارىء.
2 . الخروج من مطحنة الاستهلاك :
أنك لن تشعر بالحرية المالية حتى تخرج من دائره الاستهلاك. بمجرد ان تنزلق في عادة انفاق دخل الغد لدفع نفقات اليوم، سوف تبدأ في ارباك ميزانيتك و ربما حتى عملك. بدلا من النظر إليه باعتبار كل يوم قائم بذاته حتى تصل لاخر الشهر بسهوله, ستجد نفسك فى ضائقه ماليه من منتصف الشهر. عليك الابتعاد عن الاستهلاك الاهوج لا تشترى الا ما تحتاج اليه فعلا.
3 . كافىء نفسك :
خفض النفقات المنزلية لا يعني أن عليك أن تعيش حياة البخيل . حدد الأهداف المالية و كافأ نفسك عند تحقيق تلك الأهداف .
كيفية إنشاء العادات التي توفرالمال:
يمكن ان يكون توفير المال سهل مع بعض العادات اليومية . انه دائما من الذكاء توفير المال ، ولكن بانخفاض الاقتصاد يجعل هناك دافع اكبر للادخار ، وذلك للاستفادة من كل فرصة لتوفير المال وجعلها عادة يومية لمواجهه الطوارىء المحتمله.

1.            ترك بطاقات الائتمان في المنزل:
 اخرج بطاقات الائتمان الخاصة بك من محفظتك و ضعها في مكان آمن حيث لا يمكن أن يساء استخدامها . لا تأخذ بطاقات الائتمان معك للتفاخر امام الأصدقاء. بدون بطاقه الائتمان لن تصرف الا فى حدود ما فى جيبك.
2. خذ طعامك معك للعمل بدلا من تناول الطعام في الخارج او فى كافتريا العمل.
3. خذ قهوتك معك بدلا من شرائها فى العمل.
4. خذ كوب قابل للغسل و لإعادة الاستخدام و زجاجة مياه معك في أيام الأسبوع وعطلات نهاية الأسبوع لخفض تكلفة المبالغ التى تنفقها على شرائها فى الخارج .
5. غير اللغة الخاصة بك و غير حياتك :
• لا تقل " انها فقط  خمسه جنيات " هذه عقلية مكلفة. هذه هى وسيلة سهلة لتبرير الانفاق ، دون مواجهة المبالغ المتصاعدة من كل " هذا فقط " التى تنفقها طوال  الأسبوع لن تدخر شىء.
• " انا لست قادرا على التوفير... " "أنا عديم الفائدة في توفير المال " هذا التوجه يمكن أن يضعف الاراده ويثبط أي تغييرات فى نمط الحياة. قد يكون صحيحا في هذا الوقت ، هناك أشياء لا تتوفر ماليا لك او مهارات التوفير لديك غير متوفرة. هذا لا يعني ان التغيير غير ممكن. بلى انه ممكن. جميع هذه الحالات مؤقتة - وليست إلى الأبد. عند البدء في تغيير لغتك ، يمكنك البدء في تغيير حياتك.
إليك نصائح عملية لتوفير نقودك:

1. أنفق أقل بالاستغناء عن الأشياء الغير مهمة :
أن تنفق أقل، هي أبسط وأفضل وسيلة لتوفير المال. استعرض كل ما تنفقه في اليوم، يمكنك توفير المال باشياء بسيطه، كأن تراجع مكالماتك الهاتفية، بحيث تستخدم الهاتف عندما تحتاج له بالفعل، كذلك يمكنك مثلاً الاستغناء عن خدمة توصيل الجرائد والمجلات لك يومياً، شراء الفاكهه بكميات، كلها طرق متعددة لتوفير النفقات.
2.            ضع ميزانية شخصية :
إنه أمر أساسي للعائلات والأفراد لتوفير المال، أن تضع قائمة بالمصروفات الأساسية الضرورية وليس الترفيهية، وتقوم بتقسيم دخلك الشهري على هذه الاحتياجات. وبعد أن تحدد ميزانيتك ستعرف وقتها المجالات التي يمكن التغاضي عنها، كما ذكرنا وتوفير قيمتها.
3. التخطيط عند شراء وتجهيز الأطعمة :
قد تكون فكرة جيّدة لتوفير أموالك، عند ذهابك للمتجر لشراء الاحتياجات الشهرية، يفضل أن تشتري كل شيء حددته ويكفيك حتى نهاية الشهر. قد تجد هناك الكثير من العروض والتخفيضات التي توفّر لك بعض المال، كما يُفضل أن تعد طعامك بنفسك مستغنياً عن الوجبات الجاهزة التي تستنزف ميزانيتك الشهرية. 
4.  استغل تخفيض المتاجر لتوفير أموالك وليس لشراء كمية أكبر:
حينما تجد تخفيضاً في أي متجر تذهب إليه، قد تجدها فرصة لتشجيعك على حفظ أموالك وتوفير البعض منها، لا تستسلم لأهوائك بشراء كمية اكبر بنفس السعر الذي وضعته، كما لا تضعف امام خدمة العروض، مثل اشتر اثنين من منتج ما واحصل على الثالث هدية، ستجد نفسك دفعت قيمة أعلى بكثير من التي حددتها قبل شراء هذا المنتج ولن توفر شيئاً.

5. لا تحمل نفسك الديون :
الاقتراض عن طريق البطاقات الائتمانية التي تتيح لأي شخص شراء ما يريده وتسديد ما اقترضه خلال عدة شهور لكن بفوائد زائدة. يفضل ألا تلحق هذه العروض، فحاول قدر الإمكان عدم الاقتراض إلا من أشخاص قريبين منكوالافضل عدم الاقتراض نهائى لشراء اشياء واتبع المثل القائل" طالما لا تملك الثمن هذا الشىء لا يلزمك"
3.             اجعل التوفير عادة :
يمكن أن تجعل توفير النقود عادة بالنسبة لك، يمكن أن تبدأ مثلاً بتوفير المال بجزء بسيط للغاية كل أسبوع مثلاً، ثم انتقل لوضع كميات أكبر. بمجرد البدء في توفير المال، سوف تجد نفسك تدخر المال على أساس منتظم، لكن الجزء الأصعب أن تتخذ أول خطوة في هذا الطريق، والتي قد تحتاج للتشجيع من قبل أصدقائك أو أحد أقاربك لتبدأوا سوياً.

8. الشراء من المصدر نفسه :
يفضل الشراء من مصدر السلع نفسها دون الحاجة للسوبر ماركت والشراء منه، فمثلاً يمكنك شراء الخضروات من متجر الخضروات القريب منك او من السوق، حيث يوفر لك ذلك الكثير من المال، لأن السوبر ماركت يعمل على تعبئة المنتج من جديد ليبيعه باغلى من ثمنه الحقيقي.

9. قلل من تناولك الطعام خارج المنزل: 
يفضل ألا تكثر من تناول الطعام خارج المنزل و استسهال الوجبات السريعة بدل من الطهى فى المنزل التي يقضي على ميزانيتك الشخصية، يقضى على مرتبك سريعاً، يمكنك تناول وجبة غذائية أفضل في منزلك وأرخص كثيراً.
10. ضع أمامك فكرة الاستخدام الأقل من أجل مجتمع أرقى :
المعروف أن هناك مجتمعات استهلاكية للغاية، تشتري مواد استهلاكية ربما لا تحتاج لها فعلياً، اعمل على مبدأ استهلاك أقل من أجل الحفاظ على البيئة، ويعود هذا الاستهلاك على كل شيء في حياتك من حيث استخدام الطاقة ومواد التنظيف والماء وكل شيء استهلاكي، مثل إطفاء التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر إذا لم تكن قيد الاستعمال، والاقتصاد فى استهلاك الماء وغيرها من الأمور الكثيرة.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق