الجمعة، 19 فبراير، 2010

السر وراء أنجح ملاك المشروعات الصغيره


السر وراء أنجح ملاك المشروعات الصغيره
هل تكافح لتحقيق الربح ؟ هل تواجه التحديات لتصل الى المستوى الثانى للنجاح ؟هل تطمح فقط في تحقيق أهداف العمل بسرعه ؟ اذن الأسرار السبعه ضروريه لك وهى افضل الأفضل لك لتكون انت ايضا من أنجح اصحاب المشروعات.
1. توقع ان " تكسب " توقع " النجاح " :ــ
بالرغم من اننا جميعا نمر بأوقات مكسب و خساره او نصر وهزيمه الا ان انجح اصحاب المشاريع هم الذين يتوقعوا النجاح على المدى البعيد ويثابروا ولا ييأسوا ولا تهزمهم الخساره . النجاح هو اختيارهم الوحيد ولا يوجد بديل عن ذلك بالنسبه لهم مهما كان المدى المتوقع لتحقيق النجاح لمشروعهم .
مهما كانت التوقعات التى تقلل فرص النجاح اتخذ القرار الآن انك " ستنجح " واقطع الإتصال مع اى احتمالات اخرى.
2. عش وتنفس كشف المهمات التى تريد تنفيذها :ــ
ليس من المهم ان يكون لديك خطه عمل لتنفيذ المهمات, بل يجب ان تعيش وتتنفس هذه المهمات . يجب ان تكون هى الدافع للحياه لديك والسبب المحرك لأى شىء تفعله فى حياتك.إقرأ كشف المهمات يوميا اجعله ملازما لكل الأشياء التى تفعلها .عش وتنفس كشف المهمات مع كل هدف ,كل قرار, كل تصرف حتى لا تنسى اى مهمه مطلوبه لتحقيق ما تريد عمله . هذا المبدأ سيجعل مشروعك مغناطيس ضخم يجذب مستويات نجاح اعظم واعظم لمشروعك .
3. إسأل دائما عن الفرص المليونيه :ــ
داخل كل مشروع هناك تحدى كما ان هناك فرصه لأنتصار ضخم .حتى مع وجود اكثر التحديات صعوبه ,انجح اصحاب المشاريع لا يروا هذه التحديات بل يروا الفرص الموجوده داخلها او نتيجه لها . انهم دائما يسألون " اين الفرصه فى هذا الموقف ؟ "
اين تركيزك الآن على مشروعك ــ على التحدى ــ ام على الفرصه ؟
اجعل من عاداتك مع كل تحدى ان تسأل " اين الفرصه فى هذا الموقف " هذا السؤال سيفتح الأبواب على حلول جديده ,استراجيات جديده ,وإمكانيات جديده تصل بمشروعك للمستوى التالى للنجاح .
4. اجعل الرومانسيه من اهم صفاتك :
ان انجح اصحاب المشاريع هم الذين فى حاله حب دائم مع كل جزء من المشروع. فذلك يشع ضوءا فى كل تعامل مع العملاء, فى تبادل للحوار مع اى بائع او مورد ..الخ .تذكر الحكمه التى تقول : " ان الناس لا يهمها ما تعرفه ولكن يهمها ان تعرف انك تهتم "
هل انت الآن فى " حاله حب " مع عملائك؟ مع الفوائد التى تعرضها ؟ هل انت فى حاله حب مع كل جزء من مشروعك ؟ اذا لم يكن ذلك , اسأل نفسك لماذا ؟ وما هو الذى يجب ان تغيره فى اتجاهاتك ,اعتقادتك او تصرفاتك لتصبح هذا الرجل المحب لكل ما يفعله فى مشروعه .
5. انظر الى التسويق على انه تواصل وليس مجرد حدث :ــ
على عكس التفكير التقليدى ,فإن التسويق لا ينتهى بإتمام الصفقه .ان انجح اصحاب المشروعات ينظروا للتسويق على انه عمليه مستمره ويركزوا 50% من مجهوداتهم على ما بعد البيع . المتابعه , عرض حوافز متكرره وفى اشكال مختلفه ...الخ, يشكل العائد الأكبر بعد البيع لأنه يشجع العملاء على تكرار الشراء وليس مجرد انهاء بيع.
والآن هل تفعل ذلك ؟ إبدأ الآن وستجد عائداتك قد تضاعفت 100% .
6. سوق منتجاتك او خدمتك للمستوى الأعلى من العملاء :ــ
اى اختار العملاء الذين ينظر اليهم الآخرون على انهم فى مستوى يصعب الوصول اليه اوالبيع لهم. ان انجح اصحاب المشاريع يتطلعوا دائما للوصول للشرائح الاكبر قدره على الشراء ولا يخشوا ذلك . قد يرفضوا التعامل معك فى أول الأمر ولكن مع المثابره والصبر ستتغير نظرتهم لك خصوصا اذا نفذت ما وعدت به بالكامل وفى الوقت المحدد .
والان هل انت كذلك ؟ تقدم ولا تخاف ان انجح اصحاب المشاريع وصلو لهذا النجاح الكبير بشجاعتهم وجرئتهم. حدد عميل واحد من هذه الشريحه وركز عليه . ابنى حملتك الدعائيه على البيع له . ثم استمر ولا تيأس حتى تصل فى النهايه وبذلك سترتفع ارباحك مع كل اضافه من عملاء هذه الشريحه .
7. حقق قيمه اضافيه جديده لما تنجه او تقدمه من خدمه:ــ
ان انجح اصحاب المشروعات التى تسمع عنهم يركزوا فى عملهم على اضافه قيمه جديده لما ينتجوه لم يفعلها غيرهم . انهم يركزوا على ما يضيف الراحه والسعاده فى الحياه لعملائهم . انهم يركزوا على " ما لدى لأعطيه لعملائى ويسعدهم " ولا يركزوا ابدا على " ما الذى على عمله لأتمم البيع " .
الآن اين تركيزك انت . هل على اضافه قيمه ام على اتمام البيع؟ قم بعمل قائمه من عشره اشياء يمكن ان تضيف قيمه للمنتج او الخدمه التى تقدمها . طبق اسهل فكره منهم . ابدأ الآن ولا تنتظر . اجعل اضافه قيمه أولويه فى عملك اليومى . اذا فعلت ذلك فإن ما تنتجه او تقدمه من خدمه سيبيع نفسه .
إقرأ أيضا مقالات أكثر ذات صله على :
http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber
المصدر: د. نبيهه جابر ( يجب ذكر المصدر والرابط عند النقل أوالأقتباس)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق