الاثنين، 14 أبريل، 2014

ابدء من جديد و غيرحياتك

ابدء من جديد و غيرحياتك
كلنا لدينا وقت من حياتنا عندما ندرك ان الامر لا يمكن ان يستمر اكثر من ذلك، و علينا أن نبدأ من جديد. البدء من جديد هو أفضل شيء يمكنك القيام به عندما تشعر أنك لا تجد ما تريد أو تحتاجة . والسؤال هو كيف نبدأ؟؟ قبل أن تبدأ، عليك أن تسأل نفسك إذا كنت قد بدأت من جديد و لديك دعم أم وحدك تماما. لا تبدأ من جديد دون ان تأخذ وقتا كاف ، و تقييم كل جانب من جوانب حياتك الأولى.
أعرف أنك سوف تقاوم التغيير حتى لو كان التغيير هو أفضل بالنسبة لك.
الحقيقة هي أننا جميعا نخاف من التغيير لأنه غير معروف ؛ حتى إذا كان الوضع الحالي ليس ما نحب ، ولكن على الأقل نحن معتادون على ذلك، ونحن نعرف كيفية التعامل معه . ماذا لو لم نتمكن من التعامل مع هذا التغيير؟ ! ماذا لو لم يكن مثل ما كنا نظن ؟ لذا، فإن الخطوة الأولى هي السيطرة على خوفك . التغيير هو مخاطره نحتاج إلى اتخاذه لتحسين أنفسنا و حياتنا.
بعد ذلك، سوف تحتاج وقتا لنفسك لاعاده التفكير مرارا فى ما دار فى حياتك وتقييمهم ، وتخفيف احداث الماضي . تعرف على علاقاتك ، وهى خطوة مهمة جدا ... فكر فى الناس في حياتك وتأكد من أنك يمكن أن تحدد نوع أي علاقة لديك يجب وجودها فى حياتك لتاثيرها الايجابى او التخلص منها لما لها من تاثير سلبى.
  كيف تبدأ حياتك من جديده :
الهزيمة. الملل . عدم وجود معنى في حياتك. كل هذه الأعراض ، وكثير غيرها ، بطبيعة الحال، علامات أنك تحتاج إلى بداية جديدة . لتجرى فى مضمار جديد. لتهجر القديم و تحتضن الجديد. ان تضىء شعله جديدة من شأنها أن تضيء حياة جديدة ، ذات معنى أعمق ، وتجربة أوسع نطاقا و أكثر من ذلك مشجعه لك.
1 . تقبل التغيير :ــ
ان تبدأ من جديد في بعض الأحيان يعنى قبول أنك لم تعد أنت الشخص الذي اعتدت ان تكونه. لم يعد يجذبك نفس الأشياء أو الأشخاص، و لم تعد تقودك نفس الأهداف،  هذا يحدث مع كثيرين . لا تلوم نفسك ، ولا تحاول أن تقاوم . الحقيقة هي أننا جميعا نخاف من التغيير لأنه شىء مجهول ؛ حتى إذا كان الوضع الحالي ليس ما نحب ولكن على الأقل نحن معتادون عليه ، كما اننا نعرف كيفية التعامل معه . لذا، فإن الخطوة الأولى هي السيطرة على خوفك . التغيير هو مخاطره نحتاج إلى اتخاذها لتحسين أنفسنا و حياتنا بارادتنا.
2 . تخلى عن الماضى :ــ
خذ الخطوة الأولى. كل رحلة تبدأ بخطوة ثم تتوالى الخطوات . انت تقاوم هذا الدافع لأن ترك شىء غالبا ما يرتبط بالتخلى عن شخص آخر. حسنا، أنت لن تخذل احد إذا كان عليك الخروج من علاقة مسيئة او مضره . بعد ذلك، سوف تحتاج وقتا لنفسك لتتخفف من الماضي و اعاده التفكير مرات كثيره. قبل ان تتخلى عن الماضى يجب أن تعرف لماذا عليك التخلى عنه . تذكر الماضي ، فكر في أخطائك ، وتعلم من التجربة ، و تخلص من الذكريات السيئة و حافظ على الجيده منها .. الآن اطوى صفحات الماضي و إستعد للبدء من جديد.
3 . اعرف العلاقات على حقيقتها :
في كثير من الأحيان نحن دون وعي نرفض الآخرين بحكم العادة. حسنا ، اكسر هذه العادة . لا تصنف كل شخص تقابله ، على افتراض انك تعرف مسبقا من هو، ماذا يفعل وكيف يمكن أن يتفاعل معك. فكر في الناس في حياتك وتأكد من أنك يمكن أن تحدد أي علاقة لديك على حقيقتها. إذا كان هناك أي علاقة دون حل ، فكر في طريقة لحلها أو ربما مجرد وضع حد لها . لا تٌبقي فى دائرتك أي صديق قد يعيدك مره اخرى لحياتك الماضيه. إبقي فقط على الداعمين لك فى التغير. من المهم أن تكون عاطفيا وعقليا و جسديا واضحا مع نفسك وجاهزا لرحلتك .
4.   اعرف بالضبط أين تقف في الحياة:
من أنت؟ ماذا تفعل الآن؟ هل هذا ما كنت حقا تريد القيام به ؟ ماذا تفضل ان تفعل؟ ما هي أحلامك ، أهدافك ، و  آمالك ؟ ما هي المواهب أو المهارات لديك ؟ خذ وقتك لتعرف من أنت حقا، و الإجابة على هذه الأسئلة. عندما تصبح الأمور معقدة جدا ، يمكن تبسيط ذلك وفهمه على نحو أفضل عندما نبدأ بأنفسنا. أن تكون واضحا حول من أنت ، وأين أنت واقفا.. كن واضحا بشأن ما تريده حقا..ثم  بعد ذلك فقط ، سترى الأمور واضحة .
5.   تقبل الهزيمة و تقدم :
نعم انه لامر مؤلم . نعم، لقد فقدت شيئا، أو شخصا ما. نعم، كٌسرت احلامك و ربما قلبك ايضا. تقبل . انهى المعركة وامضي قدما. هذا هو الشيء البسيط جدا الذى كثير من الناس يتجاهلوه : لا يمكن أن تحقق نصرا جديدا حتى تقوم بإنهاء المعركة الحالية ( من خلال قبول الهزيمة، و ما  نتج عنها) واستيعاب الدروس المستفاده .

6.   خذ بعض الوقت للتخطيط :
الآن فهمت ماضيك و حاضرك . حان الوقت لتتصور مستقبلك. ضع قائمة بما تريد تغييره وابدء في صنع الخطوات. حاول جعل الخطوات سهلة و بتوقيت محدد. اجعل القائمة مسليه. هذا ينبغي أن يكون شيئا تستمتع به . أضف الأشياء التي تجعلك تشعر بالسعادة . الآن استعد للتقدم.
7.   التحدث إلى شخص ما :
ممكن ان لا يكون صديق . أي شخص على استعداد للاستماع تكلم معه . فقط إخرج ما فى صدرك. حول خبراتك الى كلمات و إسمح لها بالخروج ، وإنقل قصتك لشخص آخر. ليس فقط سوف تشعر انك أفضل قليلا، ولكن قد تجد أيضا فكرة جديدة ، او حل مدهش أو مجرد الشجاعة التي تفتقر اليها لبداية جديدة . اسمح للآخرين الداعمين لك أن يكونوا محفزات للتغيير.
8 . اكتب قصة ماضيك:
لا تجعلها رواية ولا تهدف إلى نشرها. فقط أكتب بكلماتك الخاصة ما حدث لك . صف سلسلة من الخطوات التي دفعت حياتك لموقفها الحالي . لا تتعجل . شيئا فشيئا وأنت تكتب ستدرك أن بمجرد وضعها في كلمات، سيصبح ماضيك أكثر قابلية للإدارة و ستكون قادرا على ان تفصله عنك.لقد اصبح شىء تراه على الورق امامك.لم يعد داخلك اصبح شىء تراه امامك.
9.   تمتع بالانتصار ولا تتعلق به :
ليس عليك ان تفكر فى بدايه جديده فقط  إلا بعد هزيمة كبيرة. الفوز هو مجرد الوجه الآخر لنفس العملة . لا تدمن ذلك، والا ستصبح تدور فى حلقه مستمره من الإحباط. ان تربط نفسك بنصر اٌستهلك ومضى، هو تماما بنفس درجه السوء لعدم تقبلك للهزيمه. كونك محبوس فى زنزانه ورديه اللون ( الانتصار الذى انجزته ذات مره) لا يغير من حقيقه انها زنزانه و انك محبوس داخلها . اللون الوردى الجميل لا يجعلها شىء آخر غير زنزانة سجن . نعم ، لقد فزت هذه المره !! ماذا بعد؟
10.                     تصالح مع الماضي :
نقبل كل هزائم وانتصارات الماضي . تقبل كل أخطاء الماضي أو القرارات الرائعة التى اتخذتها. نقبل أنك خرجت من كل ذلك ، وليس هناك طريقة لتعيشها مرة أخرى، لأنه مضى ولن يعود. الماضى غير موجود ، انه اختراع الإنسان ، تماما مثل المستقبل. انظر حولك و تقبل أن الخيار الوحيد لديك هو أن تعيش الآن . أو لا على الاطلاق .
11 . ضع السيناريو الأسوأ :
نعم، أريد التغيير، ولكن انا غير متأكد حتى الآن. اجلس و اكتب اسوأ سيناريو للحاله. ما يمكن ان يكون خطأ؟ اختار أسوأ حالة ممكنة. دونها و كن دقيق جدا في التفاصيل. سيجعلك ليس فقط أكثر وعيا حول ما تتجه نحوه ، لكنك ستكشف أيضا أنه اسهل بكثير مما كنت تشعر به. الأمل في مستقبل أفضل والتحضير والاستعداد للأسوأ.
12 . نظف خزانتك :
ارمي الملابس و الأشياء والأجهزة و الذكريات. أنها تجرك للخلف باستمرار. نظف غرفتك ، إمسح التراب ، و تخلص من فوضى الاشياء المبعثره. وكلما فعلت ذلك ، كلما ادركت أن الأمور ليست بالصعوبه التى شعرت بها ، و كلما تخلصت من الاشياء التى تربطك بالماضى، كلما شعرت انك أخف وزنا وأكثر شعورا بالراحه. هذا الاحساس سجعلك تتحرك أسهل وأسرع. سوف يبدو التغيير وكأنه المسار الطبيعي ، وليس مجرد محاولة .
13 . إعرف ما هو الخطأ :
اكتب الخطأ الذى ارتكبته في مكان تراه. ابقيه أمام عينيك. يوم بعد يوم . إذا كنت حقا فعلت شيئا خطأ ، اجعله واضحا بشكل مؤلم امام عينيك. إذا شخص آخر فعل شيئا خطأ فى حقك ، تذكر ذلك. في كلتا الحالتين ، قل لنفسك: " لن أفعل هذا بعد الآن " . هذا التصور العدواني سيدفعك لشيئا جديدا . و ربما أفضل.
14 . ادعم شخص جديد :
صديق جديد ، علاقة شخصية جديدة أو شريك تجاري جديد . الكلمة الأساسية هنا هي " دعم " ، وليس "جديد" . كن داعما لشخص آخر ، او شيء ما. كثيرا ما نعيش الحياة ونحن نهرب من المواقف او نتجنب الالتزام بعمل شىء لاحد او نتجنب المساعده فى مشكله احد. ممارسة الالتزام  تجاه شخص جديد تساعدك على تجنب هذه الحالة من السلبيه وتجنب المشاركه.


5 . أعد ترتيب روتينك اليومى:
عاده لا نهتم بكيف نبدأ صباحنا كل يوم . بدايه اليوم صباحا لها تأثير كبير على حياتنا . ادخال تغييير بسيط في روتين يومك يمكن أن يكون لها آثار عميقة بشكل لا يصدق. في الواقع، إن الطريقة التي بدأت بها يومك تشكل تماما الطريقة التي تقضى بها يومك بالكامل. اجعل صباحك متفائلا سيستمر يومك كله كذلك.
16 . خلص عقلك من الفيروسات:
إذا كنت تريد بداية جديدة ، واحدة من الأشياء التي من شأنها أن تساعدك حقا ،هو أن تدرك ان عقلك به العديد من الفيروسات الاجتماعية التى تشكل افكارك، بالتأكيد لست على علم بالكثير منها . لقد زرعت داخلك دون ان تشعر . ابتعد من وقت لآخر عن افكارك . خلص عقلك من الفيروسات. فكر بعيدا عن فيروسات المجتمع ومعتقداتهم السائده.انتقى الجيد منها فقط.
17 . اضحك كثيرا او حتى ابتسم:
قد تكون تقاتل لتعيد ترتيب حياتك، لتجد الغرض من حياتك ، أو لتحقيق هدفك. كن محاربا ، ولكن لا تنسى أن تضحك . حتى في أصعب احداث الحياه يمكنك أن تجد أسباب للضحك . الالتزام الكثير ، التوتر الكثير، و الكثير من الجدية لهم مفعول ونتائج عكسيه . وأنها سوف تسحبك للخلف باستمرار.
18 . تعلم ان تقول " نعم " :
التغيير ليس أبدا عن السلبية. لا يمكنك التغيير طالما كنت في حالة رفض، أليس كذلك؟ هذا هو ما نعنيه بالسلبيه ، اى : مقاومة الجديد . سيتعزز أي تغيير حقيقي من خلال قدرتك على قول " نعم " . الخبر السار هو أن هذه القدرة يمكن تقويتها بنفس الطريقة التي تقوي بها عضلاتك في الصالة الرياضية. تعلم قول " نعم " و تقبل التجديد.
19 . تعلم ان تقول " لا" :
تعلم قول لا تسير جنبا الى جنب مع قول نعم. تعلم كيف تقول "لا"  لعلاقة مسيئة ، أو لعمل ممل، أو إلى قيود مفروضه ضد رغبتك . كلما تعلمت كيف و متى تقول لا ، كلما كان ذلك أفضل لحياتك الجديده . لا تأخذ أي شيء كأمر مسلم به . لديك القدرة أن تقول "لا" لأشياء معينة في حياتك. لديك القدرة على القول " لا" للماضي، و " نعم " للحاضر والمستقبل.
20 . نظف عدساتك :
الطريق إلى التغيير قد يكون أمامك، لكنك قد لا تراه. لماذا؟ لأن العدسات التى تنظر من خلالها ليست صافيه. انها مثل الكاميرا التي لا تعرف كيف وأين تركز. تحريك الكاميرا ذهابا وإيابا عدة مرات نرى الصورة واضحه . هذا ما عليك عمله، ان تهز الأشياء قليلا حولك. في نهاية المطاف سوف تصفو عدساتك وتصبح أكثر نظافة ورؤيتك للامور اوضح.
21. فعل وليس رد فعل :
إذا كنت تعمل برد الفعل لما يحدث ، فلن تكون هناك بداية جديدة . التغيير برد الفعل المتجذر في الخوف مجرد شكل من اشكال الهروب من الواقع . أكثر من ذلك، فسوف ينتهي بك ان تكون باستمرار مطارد بما كنت تهرب منه. أحكم بنفسك ولا تنفعل لضغوط مثل عدم وجود المال أو الرفض الاجتماعي . ذلك أيضا يجب أن يمر دون ردفعل منك.
22 .توقف عن حل المشكلة الخطأ :
ركز على ما يهم . ما يقولون عنك ليس بتلك الأهمية . ما تفعله حقا بحياتك ، هو المهم . لدينا ميل لنضيع في التفاصيل والبدء في حل المشاكل الخاطئه. توقف فورا . تلك الأشياء الصغيرة التى تريد ان تحلها ستنمو وتتحول الى مستنقع تغرق فيه. لا تسمح بحدوث ذلك . كن واعيا وتجاهل التفاهات التى يقولها البعض حولك..
23 . انسى " أستطيع " و تبنى "أفعل" :
انت إلى حد كبير ما تقوله لنفسك . انت في الواقع ما تقوله باستمرار إلى عقلك للقيام به. ادخل نفسك في هذه العملية و غير كلمه " استطيع " ' الى كلمه "أفعل" .  "استطيع " تقويك ولكن "أفعل" هى تغير حياتك. لا يمكنك البدء من جديد دون اتخاذ أي إجراء. غير هذا المونولوج . وستندهش من النتائج. إفعل الان وغير حياتك.لا تقول انى استطيع ولا تفعل شىء. إفعل الان.
24 . إدفع لنفسك أولا :
حتى تتمكن من العطاء للآخرين أيضا يجب تهتم بنفسك. العطاء و البذل و التخلص من الاشياء، دون أن تهتم بنفسك ، سيستنزفك. حول وجهك لنفسك و اعرف ما تحتاجه حقا . ابدأ من الان رعايه نفسك. انسى اللوم و الاساءه . هذا التغيير وحده قد يشعل بداية جديدة بالنسبة لك .
25 . حول تركيزك :
شيء واحد نتجاهله غالبا ، هو أننا ننشىء واقعنا من خلال ما نركز عليه . كل ما نركز عليه ، ينمو ويصبح واقع. لذلك ، يمكن أن تكون البداية الجديدة في واقع الأمر مجرد نتيجة لتحول تركيزنا الى اشيا اخرى. حول انتباهك الى أشياء أخرى. قد يكون صعب في البداية، حتى تبدأ التدريب.ركز فى ما هو ايجابى وتجاهل السلبى حتى تحقق التغير الذى تتمناه لحياتك.
26 . اوقف البحث عن الكمال :
الكمال هو فخ كبير للعقل . انه لا شيء أكثر من حالة تعلق بحجه لتظل تبحث عن شىء غير موجود، وليس على قيد الحياة . الكمال يعني أنك وصلت إلى نهاية الرحلة. و فهم هذه الغاية ، بالنسبة لنا ، كبشر ،هو اننا متنا. فقط حاول أن تكون أفضل وليس الافضل. ان تحاول ان تكون أفضل دائما تعطيك مجالا للتغيير وتحفزك للتقدم. مطاردة الكمال لن توصلك لشىء غير الفناء.
27 . تخلص من التخريب الذاتي :
ماذا لو قلت لك ان اكبر عدو لنفسك ... هو أنت؟ ماذا لو قلت لك انك خائف من النجاح؟ ماذا لو قلت لك انك لا ترقى إلى مستوى احلامك نتيجه خوفك من الفشل ؟ طريقه التفكير هذه هي شكل من أشكال التخريب الذاتي . و أنها أكثر خطورة مما تتصور. التفكير بأن التغيير مستحيل هو شكل من أشكال التخريب الذاتي لما تملؤه داخلك من احباط.
28 . تخلص من الأوصياء عليك :
انهم يعيشون داخلك ، فى صور مختلفه لاشكال السلطة. أو أنهم يعيشون معك، في علاقات غير متوازنة ، بناء على ألعاب القوة . أيا كان المكان، هؤلاء الأوصياء لديهم مهمه واحده فقط : إبقائك في حالة دائمة من العبودية. لمنعك من النمو ، عن طريق بيع وهم السلامة ، " حافظ على امنك وسلامتك وابعد عن التغيير". ايهامك انك أفضل حالا بكثير وفى امان بعيدا عن التغيير. كم هذا مخيف. لكن عندما تسقط و تلفظك الحياة ، من فضلك تذكر هذه الأمور الأربعة :
كل شيء يحدث لسبب ما. لا شيء له معنى غير المعنى الذى اخترته أنت. الامر متروك لك لجعل كل حادثة تقويك او تضعفك . الامر متروك لك لايجاد الدرس في كل شيء والاستفاده منه. على سبيل المثال ، إذا لم اتنحي عن منصبى في الشركه التى اعمل بها ، لما كنت املك شركتى الخاصه. اعيش حلمي الذى حققته.
• الألم أمر حتمى ، ولكن المعاناة اختيارية. ليس عليك أن تعاني. انه بالتأكيد خيارا . لا شيء يدوم إلى الأبد، بما في ذلك الألم الذي أنت فيه. لذا، عش التجربة. عش اللحظة. اخرج من المأساه التى بدأت تنسجها حولك. ليس هناك حاجة إلى أن تعيش هذه التمثيليه النفسية (أي " أنا لن اعثر على وظيفة مرة أخرى لو تركت عملى فى الشركه وساصبح عاطلا " )لماذا لا تعيش حلمك وتكون عملك الخاص؟ لماذا تتالم فى شركتك وانت قادر ان تتخلص من المعاناه وتبدأ مشروعك الخاص وتغير حياتك؟
• خذ يوم واحد في وقت واحد. أنا أعلم أن هذه الجمله تبدو وكأنها أكليشيه ، ولكنها صحيحه ! تناول الطعام المغذي . مارس الرياضة. اقضى بعض الوقت مع أصدقائك. افعل ما ينبغي القيام به اليوم ، وليس غدا ، وليس الأسبوع المقبل. إذا كنت تعيش يوم واحد في وقت واحد ، سوف تجد نفسك بدون ان تشعر تتقدم !
الآن، انت على استعداد لمواجهة العالم بشخصيتك الجديده. انطلق وعشها صح هذه المره. انها فرصة جديدة في الحياة. لذلك ، كن على استعداد لذلك. ثق بنفسك وابدأ من جديد.
نصائح بسيطه:
• لا تتغير من اجل أي شخص، تغير لنفسك لأنه لا أحد يمكن ان يجعلك تتغير اذا كنت ترفض التغيير.
• حاول أن تركز دائما و متحفزا للتغيير .
• لا تبدأ حياتك الجديدة باتخاذ القرارات على أساس موافقة الآخرين. طالما انها قانونية ، ولا تغضب الله . انت فقط الذى يعرف ما الذى سيجعلك سعيدا وليس اى شخص آخر.
• حب نفسك دائما واعمل على التغيير للافضل .
• لا تيأس ابدا .
• قس إنجازاتك فى نهايه اليوم.وحاسب نفسك على اخطائك , وكافىء نفسك على نجاحاتك مهما كانت صغيره.
• أطلب من أصدقائك المخلصين و اسرتك دعمك و مساعدتك ان احتجت ذلك.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق