الجمعة، 13 سبتمبر، 2013

كيف تتخلص من القلق؟

كيف تتخلص من القلق؟
هل تريد أن تقلل من قلقك ؟ هل تبحث عن علاج للقلق ؟عليك تعلم كيفية التوقف عن القلق لتساعد على تقليل الضغط والتوتر !
هل أنت دائم القلق؟عليك ان تعلم ان التوتر والقلق يمكن أن يؤدي إلى مرض جسدي ، و عدم التركيز في العمل والمهام الهامة الأخرى ، ويمكن أن يمنعك من الاستمتاع بالحياة . هل تبحث عن علاج للقلق ؟ هل ترغب في معرفة كيف تقلق أقل ؟ التالى بعض الخطوات المفيده لتحقيق ذلك.
1 . تقبل قلقك، ثم دعه يذهب . اعلم ان القلق موجود لسبب: لمساعدتك على البقاء على قيد الحياة . إذا لم تقلق بشأن الوقوع في حوادث السيارات ، على سبيل المثال ، لن تأخذ دروسا في القيادة و لن تتوخي الحذر عند القيادة او تنتبه للطريق عند عبورك الطريق,لولا بعض القلق من ما تبخبئه الايام ما كافحنا لنؤمن اولادنا او ندخر بعض المال, القليل من القلق صحي ، ولكن الكثير منه ضار و يمكن أن يكون خطر . تعرف عن جذور قلقك ، واجهه ثم دعه يذهب .
2 . حدد مصدر قلقك : ما هو السبب الذى يسبب لك القلق؟ ما مصدر القلق في حياتك ؟ في بعض الأحيان ، لا نعرف ما الذي يسبب الضغط أو القلق في حياتنا ؛ معرفه مصدر القلق هو الخطوة الأولى لمواجهة هذا القلق و الحد من التوتر الناتج عنه.
3. ماذا يمكنك أن تفعل ؟ النظر في الوضع الذي يسبب القلق أو التوتر. ما يمكنك القيام به لتحسين الوضع؟ هل يمكنك التأثير على نتيجة الوضع؟ إذا كان الأمر كذلك ، كيف؟ تذكر ، القلق والتوتر لا يحسن الوضع ؛ اتخاذ الإجراءات هو ما يفعل ذلك. إذا كنت لا تستطيع أن تفعل أي شيء للتأثير على نتائج الوضع أو حتى تحسينها ،  افرج عن مشاعرك وتكلم عن ما يقلقك لصديق او قريب تثق فيه. تذكر ، القلق لا يجدي نفعا - التوتر ، والقلق فقط حيال الوضع يجعل الوضع أسوأ ولا يحل المشكله. اتخاذ اللازم هو الذى يحلها.
4. امسك زمام الامور . في كثير من الأحيان عندما نقلق ، نشعر أننا فقدنا السيطرة على الوضع . من خلال الاعتراف بأنك انت المسيطر على عقلك ، يمكنك اتخاذ قرارا واعيا بعدم السماح بقلقك ان يوقفك عن التفكير واتخاذ القرار المناسب . اذا فعلت ذلك سيساعدك على التحول من الشعور بالعجز إلى الشعور بالسيطره مما يساعدك على التوقف عن القلق والتفكير السليم. استخدم المنطق لمناقشة ما بداخلك من قلق,و فكر في حل لمشكلتك . إذا كان من الممكن حل المشكلة ، ليس هناك حاجة للقلق حول هذا الموضوع حتى لو كان الحل سيأخذ بعض الوقت.
5. فكر فى أسوأ سيناريو : إذا كنت قلقا حول حدث معين ، شخص ، وما إلى ذلك، تحتاج إلى النظر في سيناريو أسوأ الحالات. في كثير من الأحيان ، فإن السيناريو الأسوأ ليس كله سيئ . في حالات أخرى ، مصدر القلق يعتبر شرعي . على كل حال ، معرفه أسوأ سيناريو يمكنك من التوصل الى تفهم الموقف وما هى نتائجه مما يساعدك على الحد من القلق و التوتر والتخوف داخلك.
6. ضع خطة مواجهه : إذا تكشف أسوأ سيناريو ، ماذا ستفعل ؟ ماذا فى امكانك أن تفعل ؟ وضع خطة عمل بشأن كيف عليك التعامل مع الوضع اذا تطور للأسوأ يمكن أن يكون مريحا ، لأنه سيعطيك شعورا بالتحكم في الوضع وانك قادر على مواجهته.
7. اكتب همومك وسبب قلقك : في بعض الأحيان ، لا تعرف لماذا تشعر بالقلق أو التوتر. تدوين ما يقلقك و ما يسبب التوتر في حياتك يساعدك على فرز أفكارك وترتيبها . طريقة واحدة للاعتراف باسباب قلقك هو وضع قائمة بالأشياء التي تزعجك . وبمجرد الانتهاء من القائمة ،قم بتحليل همومك وحدد الأولويات لهم وحدد تلك التي يمكن أن تٌحل بسهولة ، وتلك التي تحتاج إلى مزيد من التركيز. هذا يمكن أن يجعل من الاسهل اكتشاف ما هو يضايقك حقا و يسبب لك القلق والتوتر ، وبالتالى يساعدك على الخروج بخطة للتغلب على ما يقلقك , ومعرفه نتائج أسوأ سيناريو و ما يمكنك القيام به إذا حدث هذا . مجرد وضع أفكارك على الورق ورؤيتها مجسده امامك يساعد على التقليل من التوتر و تخفيف القلق.
8. المشاركة في أنشطة للتخفيف من القلق : ممارسة التمارين الرياضية يقلل من التوتر و القلق. التفكير فى اشياء مبهجه . قضاء بعض الوقت مع الحيوانات الأليفة ،اوالأصدقاء والأحباء . قراءة كتاب أو مشاهدة فيلم.هذه الاشياء تساعدك على تخفيف التوتر والقلق بطريقة إيجابية تمهد لك الطريق لوضع حد له.
9. وقف التكاسل : فى كثير من الاحيان يكون من المغري ارجاء الامور حتى اللحظة الأخيرة, ثم تقلق من تراكم كل ما عليك القيام به . اتخذ قرارا واعيا من أجل التوصل إلى حل الآن بدلا من إضاعة الوقت الثمين فى القلق حيال ذلك وعدم اتخاذ اجراءات مناسبه.لا تتكاسل وقم لمواجهه مسببات قلقك.
10. خذ قسط من الراحة : إذا كنت لا تستطيع التغلب على القلق بشأن شيء ما، يمكن أن يكون من المفيد أخذ قسط من الراحة وتفريغ عقلك من الافكار . الذهاب إلى مكان هادئ والجلوس لمدة 10-15 دقيقه مع عينيك مغلقة دون التفكير فى شىء. ضع قائمة ذهنيه للنعم الموجوده  في حياتك . وبمجرد الاعتراف بالإيجابيات ،ستتغلب على القلق والتوتر. إذا لم يفيدك الجلوس في مكان هادئ ، حاول الذهاب في نزهة على الأقدام . على اقل تقدير سيتضائل قلقك للحد الذى يساعدك على التفكير السليم والتخلص منه نهائيا.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق