الثلاثاء، 2 أغسطس، 2011

هل تطرد عملائك من المنشأه




هل تطرد عملائك من المنشأه

إن الخدمه السيئه تجعل عملائك يشعروا بعدم إهتمامك و تجاهلك لهم فيخرجوا من منشأتك شاعرين إنهم طٌردوا فيتوجهوا مباشره إلى منافسيك و لا يعودوا إليك مهما حاولت.هل تكره عملائك لهذا الحد الذى ترسلهم بنفسك لمنافسيك ؟

الجرائم التاليه هى التى إذا إقترفتها تظهر كراهيتك لهم , وتطردهم من منشأتك.

  • التأخر فى الرد :ــ

هناك مثل يقول " العصفور المبكر يفوز بالدود ". هذا المثل ينطبق عليك فى علاقتك بالعملاء. الدود يختفى فى باطن الأرض مع إزدياد الحركه عليها و لا يحصل عليه الا العصفور الذى أستيقظ قبل غيره. إذا أسرعت للرد على إستفسارات العميل قبل غيرك و تابعته لتتلقى جواب منه, تاكد إنك ستكسبه عميل دائم.إعلم إنك لست بمفردك فى السوق. هناك غيرك الكثيرين الذى يبيعوا نفس المنتجات. إذا تركت العميل ينتظر تأكد إنه سيذهب لغيرك و لن ينتظرك. القاعده تقول إن الرد يجب أن يكون خلال 24 ساعه, حتى لو كنت فى أجازه أو مشغول بعمل آخر رد فى الحال. هل تكره العميل للدرجه التى تهمله وتطرده من منشأتك لمنافسيك؟

  • الدعم السىء أو الإمتناع عن تقديمه:ــ

ليس معنى أن الصفقه قد تمت و إستلمت الثمن, قد إنتهت مهمتك مع العميل. قد يكون هناك خطأ ما فى البضاعه المرسله, قد يكون لدى العميل إستفسار مهم. هنا عدم الإهتمام و التراخى فى تقديم الدعم معناه إهمال العميل وطرده من منشأتك ليمتنع عن الشراء منك مره أخرى فى المستقبل. هل تكره عميلك للحد الذى ترسله هديه لمنافسيك ؟

  • الوقاحه فى الرد :ــ

إنك مرهق , أنك متعب لأنجاز عمل ما للعميل, لا يعنى أن تكون سخيفا معه لأنه السبب فى هذا المجهود الذى أتعبك وأرهقك. هذا ليس عذرا لتكون وقحا فى الرد على أسئلته أو متذمرا . إنك لا تمن عليه بل تربح منه مالا يساوى هذا المجهود و أكثر. إن غيرك يتمنى أن يؤدى هذا العمل ويربح بدلا منك.لا تطرده بهذه الوقاحه و ترسله لمنافسيك.

  • صعوبه الإتصال بك :ــ

لا تجعل الإتصال بك صعبا . العميل هو الذى يٌبقى على منشأتك مفتوحه تنتج وتبيع و تربح. صعوبه الإتصال معناها فقدان عميل ثم آخر حتى تٌغلق المنشأه. سيذهب العميل للمنشأه التى يسهل التواصل مع مالكها. هل تكره العميل للحد الذى تمنعه من الوصول إليك و تدفعه للذهاب لمنافسيك؟ ليس معنى إنه جاءك مره إنه يعرف طريقه الإتصال بك.إجعل وسيله الإتصال بك معروفه لكل العملاء, و العملاء المرتقبين.

  • عدم الإلتزام بميعاد التسليم :ــ

إحرص أن تكون كلمتك من ذهب. إذا حددت موعد للتسليم إلتزم به. هذا يعتبر كذب على العميل. العميل قد طلب البضائع فى هذا الموعد لسبب يرتبط بعمله أو بمصلحه له. إن عدم الإلتزام بالمواعيد هو أسرع طريقه لفقدان العميل و العملاء المرتقبين الذين سيسمعون عن ذلك. هذه أيضا أقصر طريقه لطرد العميل من منشأتك و إرساله مباشره لمنافسيك.

  • عدم التواصل المستمر :ــ

كن على تواصل مع عملائك بصفه مستمره.أى تغيير فى المواعيد لظروف طارئه لديك إطلع العميل بها حتى لا يشعر بإهمالك بما يخصه. أشرح له سبب التأخير حتى يستطيع تدارك الموقف ولا تتسبب فى خساره او مشاكل له. إذا كان لديك أى إستفسار أو سؤال إتصل بالعميل حتى لا تكون هناك أى أخطاء فى المنتج أو التعبئه أو التغليف حتى لا تسبب فى أى تلف للبضائع. هل تطرد عميلك بمنتج به أخطاء و مواعيد لا تلتزم بها ليذهب إلى منافسيك؟

  • التصرف بلا مبالاه :ــ

إن أى شخص يحب أن يعامل بإهتمام. ما بالك العميل الذى له أكثر من بائع يدللـه و يهتم به. إن كل عميل يحب أن يكون أهم شخص لدي منشأتك, و إن طلباته لها الأولويه عندك. إذا لم تٌظهر هذا الإهتمام حتى لو لم يكن شعورك حقيقى , و إلا إعتبر نفسك طردته من منشأتك بلا رجعه و أرسلته هديه لمنافسيك.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله "التسويق فى المشروع الصغير" على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق