السبت، 30 مايو، 2015

عادات تفعلها تجعلك تفشل

عادات تفعلها تجعلك تفشل
النجاح. ماذا تعني هذه الكلمة لك؟ هل تعني مهنة رفيع المستوى، طن من المال في حسابك المصرفي، السفر حول العالم، منزل ضخم؟ للأسف، هذه هي الطريقة التي كثير من الناس في العالم تقيس النجاح بها. ومع ذلك، أنا أفضل تعريف النجاح ب "السعادة". ولكن من أجل أن تكون ناجحا (في رأى، سعيد)، تحتاج إلى دراسة العادات الخاصة بك حتى تتمكن من كشف وإزالة تلك التي يمكن أن تخرب رحلتك نحو النجاح.
العادات الاتيه تجعلك دائما تفشل :
1.   لا تعطى لنفسك قيمه.
كثير من الناس لديهم شعور بانخفاض تقدير الذات. يعتقدون أنهم أقل من الآخرين. حسنا، هذا هراء! الجميع لديه قيمة وكامل بطريقته الخاصة. لدينا جميعا هدايا فريدة من نوعها لنقدمها للعالم. إذا كنت لا تعطى قيمة لنفسك و لمواهبك، فإنك لن تكون قادرا على تقديمهم للعالم. حب نفسك. انت رائع. ردد ذلك لنفسك ،لا تنسى ذلك فى أي وقت.
2.   ليس لديك انضباط ذاتي .
مهلا، انه لشيء رائع ان يكون لديك حلم. رائع. تهانينا! لكن انتظر. انت تشاهد تلفزيون الواقع؟ انت على وسائل التواصل الاجتماعي لمعظم اليوم؟ انت تكتب الرسائل النصية وتتصفح الإنترنت باستمرار؟ حسنا، هذا لن يجعل حلمك حقيقة. تحتاج إلى اتخاذ إجراءات متسقة في نفس الاتجاه من أجل تحقيق أهدافك. وهذا يتطلب الانضباط الذاتي. إذا الشخص اراد شيئا بشده، سوف يجد الوسيلة. إذا لم يفعل ذلك، سيجد الأعذار. ليبرر تراخيه عن عمل ما يلزم.حدد هدفك واعمل جادا على تحقيقه .

3.   تطارد الكمال.
ليس هناك شيء يبلغ درجه الكمال. انها خرافة. انها غير موضوعية. ما هو مثالي "بالنسبة لي ليس مثاليا بالنسبه لك. ومع ذلك ليس ايا منا مخطىء. نحن على حد سواء على حق. توقف عن ملاحقة هذه الفكرة للكمال. بدلا من ذلك، ابدأ مطاردة فكرة أن تكون سعيدا. اذا كنت تطارد شيء بعيد المنال مثل الكمال، في عقلك، لن تكون سعيدا أو ناجحا.
4.   تتحدث داخليا عن نفسك سلبيا.
هذا هو احد ربما أسوأ العادات جميعا. يبدأ عالمك الخارجي مع عالمك الداخلي. عالمك الداخلي هو أساسا حديثك لنفسك. إذا كنت تسمع نفسك تقول أشياء مثل: "لا أستطيع أن أفعل ذلك"، "لا يمكن أن يحدث أبدا"، "أنا لن اجمع الكثير من المال"، "أنا لست ذكيا بما فيه الكفاية" ، " أنا لست شخص محظوظ "- والقائمة تطول - راقب حديثك لنفسك. غير حديثك من السلبي الى الحديث الإيجابي.
5.   تلوم الآخرين عن ظروفك.
إذا كنت من النوع الذي دائما يلقى اللوم على الآخرين لعدم نجاحك، فأنت بحاجة إلى التوقف عن ذلك. بدلا من ذلك، انظر في المرآة. هذا الشخص الذى ينظر اليك من المرآه هو أنت و هو الشخص الوحيد الذي يمكن أن يجعلك تنجح أو تفشل. انت لديك القدرة على تغيير حياتك - حتى لو كان مجرد موقف. أنا أعرف كثير من الناس، يعيشون في العالم في ظروف صعبة. ولكن إذا كنت تشير بأصابع الاتهام إلى أشخاص آخرين و تلقى باللوم عليهم لمشاكلك، فانت لا تفعل لنفسك خير. لذلك تحمل المسؤولية الشخصية. في الواقع، هذا هو الشيء الوحيد الذي يجب عليك القيام به. لا أحد يستطيع أن يغير حياتك الا انت . الاخطاء تعلمك دروس مفيده.
 6.   أنت تحتاج إلى موافقة الآخرين.
بالتأكيد، نحن جميعا نريد الآخرين ان يوافقوا على ما نقوم به. ولكن طالما أنك لم تقتل أحد، او ترتكب جريمة كبرى أخرى، أو تؤذى احد، ما تفعله في حياتك ليست من اختصاص احدا آخر. افعل ما تشعر انه حقك. استمع إلى صوتك الداخلي. لا تدع آراء الآخرين تتغلب على حدسك. اتبع عقلك و احساسك الداخلى. انه لا يخطىء.
7.   لا تخاطر لأنك تخاف من الوقوع في الخطأ.
بدون مخاطره، لا يوجد مكسب. لا شجاعة، لا مجد. أنا متأكده أنك سمعت تلك التصريحات من قبل. ولكن هل فكره المخاطرة أو ارتكاب خطأ تصيبك بالشلل بحيث لا تتمكن في نهاية المطاف ان تفعل شيئا؟ تذكر، مجرد عدم المحاوله، تعنى انك فشلت بالفعل. المخاطره المحسوبه ضروريه لتنجح.
8.   تحرص على علاقات واضح أنها غير صالحه.
نحن نعلم الآخرين كيف يعاملوننا. إذا كنت لا تقيم نفسك (انظر النقطة 1)، فإنك لن تتسامح مع الاسائه من اى أشخاص آخرين. أحيانا الناس تبقى على العلاقات السامة لأنهم يخافون من الوحده - أو لأسباب أخرى لا حصر لها. ولكن تذكر، أنت واحد ممن تحيط نفسك بهم. المثل يقول الطيور على أشكالها تقع. إذا كنت لا تحيط نفسك مع الأشخاص الأصحاء عاطفيا، كيف يمكن أن تكون انت نفسك صحيح عاطفيا ؟ احسن اختيار اصدقائك حتى لا تسىء لنفسك وتنجح.
9.   تنفق المال بحماقة.
واحدة من المشاكل التى لدى الكثير من الناس هو الشراء المندفع ، و عدم ادخار المال ، أو عدم عمل ميزانيه لأموالك. يمكنني أن اصنع قائمة بها الكثير والكثير أكثر من ذلك. ولكن إذا كنت تهدر أموالك على الأمور التي لا تحتاجها ، فانك تهدر مستقبلك و تضيع مبلغ التقاعد ، أو الأموال التي يمكن استخدامها لمتابعة أحلامك وتحقيقها. فكر في ذلك في المرة القادمة التي تريد شراء شيء لا تحتاجه.
10.                  تضيع الوقت بدلا من تثقيف نفسك.
كما قلت في النقطة 2 (الانضباط الذاتي)، إذا كنت تهدر وقتك في فعل الأشياء التي تظن انها متعة ولكنها لا تساهم بأي شيء إيجابي لحياتك أو مستقبلك، فأنت تجهز نفسك للفشل. بدلا من ذلك، اقرا الكتب ، الجرائد، ثقف نفسك. اعرف أفضل طريقة لاتخاذ خطوة نحو مستقبل أفضل. بدون هذا، قل لأحلامك وداعا.
11.                  تريد أن تتبع أحلامك، ولكنك لا تضع خطة.
إذا كنت تريد أن تذهب إلى أوروبا لقضاء اجازة ولكنك لم تشتري تذكرة طيران أو تحجز الفندق، فانك لن تذهب بعيدا عن مكانك! جعل أحلامك تتحقق لا يختلف عن ذلك. عظيم أن يكون لديك شغف لشيء، ولكن إذا لم يكن لديك خطوة بخطوة خطة لكيفية الوصول الى هناك، لا تتعب نفسك وتبدأ. لأنه إذا بدأت، ستتجول بلا هدف ولن تصل لاى مكان وليس فقط  المكان الذي تريد أن تذهب اليه.
لا يمكنك تغيير ما لا تعرفه. ولكن الخبر الجيد:  يمكنك تغيير ما تعرف. النجاح يبدأ مع الوعي الذاتي والعمل. لذلك إذا رأيت نفسك في أي من هذه الأمور الأحد عشر التى ذكرتها، عليك إجراء التغييرات اليوم والتزم بها.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الخميس، 28 مايو، 2015

كيف تكتسب ميزة تنافسية للمنشأه؟

كيف تكتسب ميزة تنافسية للمنشأه؟
الميزة التنافسية تشير إلى أي نوع من التميز لدى المنشأه أكثر من الشركات والمؤسسات الأخرى المماثلة في نفس الصناعة أو ذات الصلة. الميزة التنافسية هي مجموعة من المزايا الفريدة للشركة ومنتجاتها التي يراها السوق المستهدف ان منشأه بعينها هى افضل ومتفوقة عن غيرها من المنافسين. ذلك هو السبب وراء الولاء لعلامه تجاريه معينه دون غيرها و تفضيل هذا المنتج أو الخدمة على الاخرين. هناك ثلاثة أنواع مختلفة من المزايا التنافسية التي يمكن للشركات استخدامها للتتميز عن غيرها وتتفوق عليهم وبالتالى تحقق عائدات اكثر،و هم التكاليف، المنتج او الخدمة المتميزه، المكانة فى سوق
التكلفة كميزة تنافسية:
وهذا يتم عندما تستطيع المنشأة الاستفادة من القوى العاملة الماهرة والمواد الخام الرخيصة، وتكاليف الاداره المنضبطه، وعمليات تصنيع فعاله لخلق القيمة القصوى للمستهلكين بسعر منخفض.
تميز المنتجات:
  يشير إلى قدرة المنشأه على تقديم المنتجات والخدمات بحيث يتم النظر اليها على انها فريدة فى نوعها أو مختلفة. الميزة التنافسيه قد تأخذ عدة أشكال، وان كانت الهدف النهائي هي خلق الاعتقاد بأن المنتج أو الخدمة التي تقدمها المنشأه مختلف في بعض النواحى عن غيره. قد يكون راجعا إلى الطريقة التي تستخدمها المنشأه فى التعبئه أو الترويج لمنتجاتها. قد يكون بسبب اختلاف المنتج نفسه عن غيره فى نفس الصناعه.
المكانة فى السوق كميزة تنافسية:
هناك اعتبار آخر لأنواع الميزة التنافسية هو الميزة المكتسبة من موقع المنشأه من حيث الموارد. على سبيل المثال، فإن المنشأه التي تنتج عصير البرتقال له ميزة التكلفة عن الشركات الأخرى إذا كانت تقع في منطقة حيث يزرع الكثير من البرتقال وتحصد. ليس هذا فقط هذا المكان سوف يخفض التكاليف العامة من حيث النقل والخدمات اللوجستية، و ستستفيد أيضا من توفير الوقت والكفاءة. نفس الشركة يمكن أن يكون لها أيضا ميزة تمييزها عن المنتجين الآخرين لعصير البرتقال التى تقع في أماكن يقل فيها انتاج البرتقال. وممكن ايجاد ميزه اخرى للموقع حيث يمكن تقديم عصير البرتقال الطازج بدلا من عصير البرتقال الذي يصنع من المركزات مما يشكل ميزة تنافسيه.
كيف تكتسب ميزة تنافسية :
ليكون لك ميزة تنافسية، يجب عليك بناء التفوق على منافسيك. في عالم الأعمال الهجومى، وخصوصا في اقتصاد اليوم، كل ميزة تحسب للصعود بمشروعك لقمه مجال عملك. اكتساب ميزة تنافسية يتطلب التخطيط الاستراتيجي والبحث على نطاق واسع.
الخطوات :
1.  حدد سوقك المستهدف :
السوق التي تستهدفها هي "مجموعة معينة من المستهلكين التى توجه الشركة اليها منتجاتها وخدماتها". ويتميز السوق المستهدفة بالخصائص الاجتماعية والاقتصادية والديموغرافية المشتركة أو الاحتياجات التي تجعلها أفضل جمهور للتركيز عليه للبيع . للكشف عن السوق اعرف الشركات التي تعمل فى نفس السوق التي تستهدفها. كيف تميز نفسها عن غيرها من الشركات في هذه الصناعة؟ أين توجد؟ للعثور على هذه المعلومات، يمكن استخدام الدليل التجارى للبحث عن ملف الشركة مجانا. المعلومات الواردة في ملفات الشركة هي نظرة عن الشركة، ومعلومات الاتصال، والموقع، حقائق أساسية، والموظفين، و موقف الشركه المالى.
2.  تعلم من منافسيك وعملائك :
لا تخاف من منافسيك، وإنما استخدمهم كأداة للتعلم وتقييم نموذج أعمالهم. تعرف على نقاط القوة والضعف لمنافسيك - قلد قوتهم، واستخدم نقاط الضعف لصالحك. استخدم شركه متخصصه لبناء وتحليل المشهد التنافسي للسوق المستهدفة. إن المعلومات التجارية التى تتعلمها من منافسيك تساعدك على تطوير القدرة التنافسية التى تحتاج ان تتجاوزها وتتفوق عليها في مجال عملك. المعلومات الدقيقه عن العملاء لا تقل اهميه عن معرفة منافسيك. المعرفه العميقه حول عميلك تسمح لك بتحقيق أقصى قدر من الإيرادات المحتملة، وزيادة المحافظة على العملاء، وزيادة العملاء الاوفياء لمنشأتك. يمكنك استخدام مزيج من العديد من الأدوات والأساليب لقياس نظرة المستهلك و على حد سواء موقف السوق ومواقف منافسيك.
3.  الاحتفاظ بالميزه التنافسيه.
بمجرد انك قد اكتسبت ميزة تنافسية، فان عملك ما يزال أبعد ما يكون عن الكمال. لتكون ناجحا، سوف تحتاج إلى الحفاظ باستمرار على ميزتك التنافسية. ببساطه منافسيك لن يسترخوا ويسمحوا لك بخطف حصتهم في السوق. يمكنك الحفاظ على ميزتك التنافسية من خلال التنبؤ بالاتجاهات المستقبلية في مجال عملك، والاستمرار فى البحث و رصد منافسيك، والتكيف مع رغبات العملاء واحتياجاتهم. في بعض الأحيان قد تحتاج إلى اغتنام فرصة لاستباق المنافسين وتميز عملك عنهم، لان مع المخاطره الكبير في كثير من الأحيان تأتي المكافأة الكبيرة - فقط تذكر إجراء البحوث و التحليل قبل ان تنفذ أفكار جديدة لأول مرة.
4.  استخدم مصادر المعلومات التجارية.
 ثورة المعلومات موجوده ومستمره – يجب الاستفادة من ذلك! فإنها تخلق ميزة تنافسية من خلال تزويد الشركات بطرق جديدة لتتفوق على منافسيها. المعرفة هي القوة التى تساعدك على ابتكار ما يميزك.جمع معلومات على قدر استطاعتك عن ما تنتجه وابتكر وطور حتى تظل على قمه مجالك.
 نصائح :
·      مع تغير الأسواق كل يوم، يمكن لاستراتيجية التركيز ان تساعد عملك ليكون قادرا على المنافسة وتحقيق التميز ضد منافسيك.
·      إجراء تغييرات معينة في الشكل او الحجم، إضافة ميزات أو تغيير في استراتيجية ترويجية لجعل منتج شركتك يبدو مختلفا.
·      المشروع الصغير يمكنه تحقيق ميزة تنافسية من خلال تقليل تكاليف الإنتاج والتكاليف ذات الصلة، مما يؤدى إلى تخفيض السعر إلى المستوى الذي يصعب على المنافسين مجرد محاولة خفض أسعارهم إلى هذا المستوى والا سيخرجوا من مجال العمل.

تذكر:
إذا كانت المنشأه تقدم عروض فريدة  ذات قيمة للعملاء للمنتج أو الخدمة ، يمكن أن يخلق الولاء لهما لتمايزهما. التكلفة كمزه تنافسية يمكن أن تختفي بسهولة مع دخول منافس جديد أو تكنولوجيا جديدة.و حتى إذا كانت المنشاه تقدم منتج أو خدمة فريدة من نوعها، من الصعب الحفاظ على التميز في السوق على أساس السعر وحده خصوصا مع دخول تكنولوجيه جديده. يجب على الشركة ان تقدم شيئا للمستهلك إلى جانب انخفاض السعر.

المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)


الجمعة، 22 مايو، 2015

لبناء علاقات فعاله في مكان العمل

لبناء علاقات فعاله في مكان العمل
سواء كنت في العمل بدوام جزئي أو دائم،لا يجب أن تنظر لزملاء العمل على انهم مجرد اشخاص الغرباء. بناء العلاقات الشخصية في مكان العمل تسمح لك بالعمل بشكل أكثر فعالية معهم . العلاقات المتنامية تؤدى لتواصل ممتاز، و إيجابية و موده فى مكان العمل.
الخطوة الاولى : التحدث مع زملائك في العمل.
 تحدث مع زملائك على الغداء . تحدث معهم عندما يكون هناك فترة توقف، اسرد القصص والنكات أو تحدث عن الطقس. إذا كنت مدير، مر على العاملين أحيانا، واسأل موظفيك كيف يسير يومهم أو إذا كانوا بحاجة إلى شيء. القليل من الاتصال يمكن كسر الجليد وبدء علاقة ودية .
الخطوة الثانيه : مساعدة زملائك في العمل.
لا أحد على ما يرام، والجميع يعانى من وقت لآخر. بدلا من تجاهل محنة زميل في العمل أو الانتظار لشخص آخر ليمد يد العون تقدم وساعد. ربما زميل في العمل يحتاج لاستخراج المعلومات من التقارير وإدخال المعلومات في جدول بيانات، لكنه بطىء وغير ماهر فى ذلك. إذا كان لديك قليلا من وقت الفراغ، تقدم لمساعدته فى بعض التقارير وكتابة المعلومات اللازمة حتى يتمكن من إضافتها بسرعة إلى جدول البيانات. أي شيء يمكنك القيام به لتعزيز الشعور بالألفة سيساعد على تعزيز العلاقات فى مكان عملك. مد يد المساعده خصوصا عندما يكون لديك زميل جديد في العمل .
الخطوة الثالثه : قدم لزملائك وسائل لتحسين العمل لو تعرف.
اذا لاحظت أن زميلك في العمل يبدو خجول بعض الشيء وغير متأكد من نفسه اثناء عمليه بيع ، بعد ان ينتهى ، الفت نظره بموده و بدون انتقاده بقسوه. اذا كان انتقادا صحيحا، فإنه يحتاج إلى معرفته. ولكن لا تركز على السلبيات فقط. قول له ماذا يفعل خطأ واقترح سبل تمكنه أن يتحسن ، ولا تنسى مدحه على الايجابيات. كن صادقا وإيجابيا عند توجيه هذا الزميل. هذا التصرف في نفس سياق مساعدة شخص فى العمل ( الخطوه الثانيه ). انت تساعد الشخص ليتحسن بالإشارة إلى عيوبه وشرح كيف يمكنه تحسين نفسه. هذه الطريقه تظهر له انك مهتم .
الخطوة الرابعه : تهنئة زملائك في العمل فى المناسبات.
إنه من السهل أن تنجرف لاتجاه آخر فى عقلك عندما يحصل زميل في العمل على ترقية أو زيادة، ولم تحصل انت مثله، أو إذا كان مقدر به لإنجازاته من قبل الإدارة، وانت لا. احتفظ بخيبة الأمل مخفية داخلك و هنئ زملائك في العمل لإنجازاتهم والمكافآت التى حصلوا عليها بدلا من اظهار تعاستك او غيرتك.
الخطوة الخامسه : التواصل مع زملائك في العمل حول المشاكل.
إذا كان لديك زميل في العمل يزعجك، تحدث معه حول هذا الموضوع. ربما يسمع الموسيقى بصوت عال جدا من جهاز الكمبيوتر الخاص به، أو أنه يسيء لك بطريقة كلامه عن مواضيع معينة. ستتحسن علاقتك بشكل غير مباشر به عن طريق التعامل مع هذه المشكلة بطريقة هادئة. إذا لم تقل شيئا، سيستمر سلوك هذا الزميل كما هو يثير غضبك وكراهيتك، وتلك المشاعر غالبا ما تتفاقم مع مرور الوقت حتى تصبح عداوه وبغضاء لهذا الشخص. التحدث عن ما يضايقك بلطف وايجاد حل وسط يخلق المحبه ويعمق روح الزماله.
الخطوة السادسه : تحقيق الولاء والثقة في مكان العمل.
حب الظهور و نسب عمل اشترك فيه عدة أشخاص لنفسك منفردا عاده كريهه فى العمل تفقدك ثقه الزملاء فيك .ايضا تجنب الحديث عن شخص فى غيابه، حتى لو لم يكن لديك علاقة كبيرة مع هذا الشخص، اذا وعدت شخص، حافظ على ذلك الوعد. كل ذلك يخلق روح الزماله والثقه وتصبح موضع حب واحترام وثقه زملائك.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الأربعاء، 20 مايو، 2015

للحفاظ على مخزن نظيف

للحفاظ على مخزن نظيف
احد الطرق السهلة لقياس فعالية المخزن أو مصنع هي التحقق من مدى نظافتة و ترتيبه. مرفق نظيف هو أكثر إنتاجية، أكثر أمنا، و أكثر تنظيما.
الافراد الذين يعملون في منشأة غير منظمه حيث الادوات قذرة و لا تعمل أيضا، كثيرا ما تزيد من أخطائهم، و لن يكونوا سعداء ان يعملوا فى هذا المكان. مكان عمل نظيف هو نتيجة لقيادة متسقة. إذا لم تضع وتنفذ قواعد منشأة نظيفة، سيتضرر مخزنك من حيث التنظيم والنظافة مع اول تفتيش من هيئه التأمين والسلامه..
مشاكل السلامة حقيقية جدا. شوكه رفع يتسرب منه الزيت يمكن أن تخلق بقع زلقة يمكن أن تؤذي العمال اثناء حركتهم. يمكن لأكوام الصناديق، أو المخلفات ان تحد الرؤية لسائق الرافعة فيصطدم بشىء او بشخص. يمكن لصناديق القمامة الممتلئه ان تكون خطرة عندما يحاول الافراد القاء مخلفات اكثر مما ينبغي ، ولا سيما إذا كان اشياء ثقيلة أو حادة او حتى عود ثقاب مشتعل.
نصائح لتنظيف المخزن:
• ضع أهداف تنظيف منتظمه. من الاسهل بكثير للحفاظ على منشأة نظيفة تقسيم الواجبات اللازمه للنظافه ، اكثر من التنظيف الشامل لكل المكان فى يوم واحد . (حيث انها ستصبح بسرعة قذرة مرة أخرى بمجرد بدأ العمل). تحديد مهام التنظيف على أساس الحاجة للتناوب يوميا، أسبوعيا، شهريا أو ربع سنوي. عمل سجلات وعناصر التقويم لهذه المهام. على سبيل المثال، تحديد يوم لمسح الارضيات. خلال ذلك ، يتم ايضا ازاله البقع الموجوده على الارض ، و معالجه اى ضرر بها، وغيرها من المشاكل التى يمكن رصدها. يمكن تحديد يوم لازاله الاتربه من على الرفوف على أساس شهري. المناطق الحساسة مثل أبواب الشحن قد يتطلب نظام يومي لضمان مظهر نظيف و تشغيل آمن.
• إفراغ صناديق القمامة بانتظام. لا تدعهم يصلوا لمرحلة التكدس. الصناديق الفائضة على الارض تعني ان الاشخاص المسئوله عن افراغها لم تقم بعملها وهذا منظر مسىء للمنشاه كلها لا يجب ان يحدث.
• تنظيف مناطق التشغيل أولا بأول. العديد من الشركات ببساطة لا تعتبر المهمة تمت حتى يتم تنظيف المكان تماما. إذا كانت المنشاه تعمل فى تشكيل المعادن، أو ناتج نوبة العمل طن من نفايات مواد التغليف في محطات التعبئة ، لا يعتبر العمل انجز في اليوم حتى يتم تنظيف المكان تماما.
 • حدد شخص لتنظيف منطقة محدده. إذا كنت تعمل فى مجال التوزيع، حدد شخص مسؤول عن مساحه معينة من الفضاء حول خط ناقل العبوات أو الرفوف التى توضع عليها العبوات. لا تسمح للعمال بترك المكان فى حاله فوضى. تنظيف سريع معقول على أساس المساعدة اليومية للحفاظ على العملية مرتبه وتسير بسهوله دون اعاقات وجعل العمل أكثر إنتاجية. يمكن لهذه الواجبات تكون بسيطة - مسح، التقاط المكسور، التنظيف أسفل المعدات والمواد وإعادة تنظيمها..الخ ،أشياء بسيطة مثل فناجين القهوة او المشروبات يجب رفعها سريعا فى الحال.
• جعل لوازم ومعدات التنظيف متاحة بسهولة. إذا كنت تطلب من عامل النظافه الكنس ، لا تجعله يمشي نصف المخزن للمكنسة. صناديق القمامة يجب وضعها بالقرب من مناطق العمل حتى تساعد على تشجيع الناس على رمي الأوراق والقمامة داخل الصندوق. إذا كان عليهم المشي لمسافات طويلة لسله المهملات، انها مضيعة للوقت والمال ودعوه للتكاسل. إذا كنت تطالب العامل بمسح أسفل الآلات تأكد ان لديه الأنواع الصحيحة من المنظفات والمواد.
• اعد ترتيب المخزون بانتظام. بصرف النظر عن كونها مكلفة وتأخذ مساحة، فان الاشياء  التي عفا عليها الزمن وموضوعه في علب أو على الرفوف تعتبر مغناطيس لتجميع الغبار. أنها تؤدى لفوضى وتعقيد للعملية برمتها.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

د نبيهه جابر اللقاء التسعون " اساسيات نمو المشروع واشكال التوسع"

الثلاثاء، 19 مايو، 2015

كيف تشعر بالرضا عن نفسك

كيف تشعر بالرضا عن نفسك
ان تقبل وترضى عن نفسك يعني حبك لشخصك كما كنت - من الداخل والخارج. و هذا يتطلب العمل الشاق وبعض التعديلات الرئيسية لتتعلم تقبل نفسك والتصدي للتعاسة في حياتك. إذا كنت تريد أن تشعر بالرضا عن نفسك، ابدأ بتغيير توجهك. بعد ذلك، يمكنك العمل على خلق نمط الحياة الذي يجعلك تشعر بقيمتك، وتحب نفسك ، و تشعر بالاكتمال.
الجزء الاول : لتبدأ طريقك.
اولا : غير وجهة نظرك عن نفسك :
لا تضيع وقتك فى مقارنة نفسك بالآخرين. ستنخفض ثقتك بنفسك وسيصبح شعور دائم داخلك مع الوقت. لا يوجد أحد هناك مثلك، اكتسب خبراتك و لديه مواهبك. إذا حاولت تقارن نفسك بالآخرين، سوف ينتهي بك الامرلا محالة بشعور سيئ عن نفسك، لأنك يمكن أن تجد دائما شخص أقوى وأكثر ذكاء، أو أجمل منك. بدلا من ذلك، ركز على أن تكون الشخص الذي تريد أن تصبح، وليس مثل جارك، او صديق او قريب. بمجرد تحديد نسختك الخاصة من نجاح، عليك أن تكون قادرا على تحقيقها.
قد تشعر بأن كل من حولك أفضل حالا مما تفعله. المشكلة هي، ربما انت تميل إلى التركيز على نقاط ضعفك وتتجاهل نقاط القوة لديك، وربما لا تعرف حتى قدراتك وما يمكنك عمله. انك قد تتمنى ان تكون مثل صديقك، الذي لديه الكثير من الثقة فى نفسه، في حين أنه قد يتمنى ان يكون في عقلك أو لديه روح الدعابة التى لديك طوال الوقت.
ثانيا : نمى ثقتك بنفسك. الثقة هي مفتاح الشعور بالرضا عن نفسك و محبة الشخص الذى هو انت و الذى سوف تكونه. لسوء الحظ، لا يمكن أن تنمي الثقه بين عشية وضحاها، ولكن يمكنك أن تبذل جهدا لمتابعة المسار الذي سوف يقودك الى الشعور بالثقة في من أنت وماذا يمكنك تحقيقه. عليك أن تذكر نفسك أنك شخص لا تقل عن غيرك، و لا يهم ما يقوله الآخرون. إذا كنت تعتقد أنك تستحق ذلك، اذن أنت فعلا كذلك. وهنا بعض الطرق التي يمكنك من خلالها بناء ثقتك بنفسك:
·      انتبه للغة جسمك. الوقوف مفرودا، وامتنع عن التراخي، انظر إلى الأمام مباشرة بدلا من النظر الى الأرض. توقف عن التململ أو طي ذراعيك متقاطعتين .سوف تعطي بذلك مظهر ايجابى عنك. الأفضل من ذلك، ستكون قادرا على جعل نفسك تشعر بمزيد من الثقة.
·      اوجد شيء تتفوق فيه بالفعل، أو شىء تحبه. سوف تشعر أنك أفضل عن نفسك إذا كنت تجيد عمل شيء!
·      قضاء بعض الوقت مع الناس الذين تجعلك تشعر بالرضا عن نفسك بدلا من الاشخاص التى تحبطك وتخفض معنوياتك.
·      عندما تدخل فى موقف جديد عليك، ركز على أفضل ما يمكن أن يحدث بدلا من ما يمكن ان تتعرض له ويسوئك.
ثالثا : افتخر بنقاط قوتك. بالتأكيد هناك شيء يمكنك أن تشعر بالرضا عنه! خذ بعض الوقت واجلس واعمل قائمة من جميع الأشياء التي تحبها عن نفسك. اجبر نفسك على الجلوس حتى تملاء صفحة كاملة. بذلك لا نعني الكتابة عن كيفية تقليم أظافرك ، ولكن عن البحث بعمق للعثور على الأشياء التي تجعلك حقا شخص مذهل. فكر في الصفات مثل الرحمة ، روح الدعابة، قوتك، أو قدرتك على العمل الجاد في أي شيء تفعله. كلما كانت القائمه أطول وأكثر صدقا ، كلما كان ذلك أفضل.
·           بعض الصفات التي يمكن أن تشملها القائمه ايضا متعاطف، مواظب، يحب العمل الدؤوب، ودود، ذكي، لماح، هادئ، ومرح.
·           حافظ على هذه القائمة في مكان قريب وارجع اليها دائما ليستمر الشعور الجيد. يمكنك حتى طيها ووضعها في محفظتك لتقراها اينما كنت.
·           إضف إلى القائمة اى شىء تفكر فيه و تشعر انك فخورا به.
·        إذا كنت تحب شعرك أو عينيك، يمكنك كتابة تلك الأشياء أيضا. ليس كل شيء في القائمة يجب ان يكون جاد.
رابعا : لا تقسو على نفسك فى الأيام السيئة. في بعض الأحيان عليك أن تعيش مع المشاعر لسيئة وأعلم تماما أنها سوف تمر. إذا كنت تشعر بالحزن ، تحدث مع احد الكبار الذي يهتم لأمرك. أيضا، عندما تكون في مزاج سيئ، جسمك يشعر بذلك. فكر في أي جزء من جسمك تشعر بما يزعجك ويجعلك مستاء . هل تشعر بآلام فى المعدة عندما تكون عصبي للامتحان؟ هل تشعر بصداع عندما تشعر بالقلق؟ إذا كنت تعترف بمعنى إشارات جسمك، ستكون قادرا على معرفة ما يزعجك و تتخلص منه و تجعل نفسك تشعر على نحو أفضل.
·                الناس يظنوا انهم ليشعروا بالرضا عن أنفسهم، يجب ان يشعروا بالراحه 100٪ من الوقت. هذا هو المستحيل. إذا كنت تواجه يوما سيئا، لا سيما إذا كان بعد سلسلة من الأيام الجيده، لا تصعبها على نفسك وأعلم أن هذا اليوم سيمر أيضا.
خامسا: اعمل على تطوير توجه إيجابي. قد تفكر، " اتمنى ان تكون بهذه السهولة!" ان استطيع بضغطه زر التبديل و اصبح إيجابيا في كل وقت، كنت فعلت ذلك ؟ حسنا، هذا هو المكان الذي اخطات فيه. تطوير موقف إيجابي ما هو الا قرار كاى شيء ولدت به. عندما تكون أفكارك سلبية بشكل مفرط حاول تحويل تفكيرك للايجابيه لصحتك النفسيه. إذا اصبحت أكثر إيجابية، فإنك سوف تشعر بالرضا عن نفسك، وكذلك توقعاتك للمستقبل وكل ما يمكنك تحقيقه.
وفيما يلي بعض الطرق التي يمكنك القيام بها للتغير:
·                  كل فكره سلبيه تمر بعقلك، حاربها باثنين او ثلاثة على الاقل من الأفكار الإيجابية. على سبيل المثال، إذا كنت تفكر، "أنا أبدو متعبه اليوم،" يمكنك أن تقولى: "ولكن شعري يبدو جميلا، و لا تزال ابتسامتى مشرقه." على مستوى أعمق، إذا كنت تعتقد أن شيئا مثل، "أنا اشعر بالحرج في المواقف الاجتماعية،" عليك أن تقول: "ولكن عادة ما أعرف كيف اجعل الناس يضحكون و يشعروا بالراحة حولي."
·                  تحدث عن نفسك بشكل إيجابي إلى أصدقائك. لا تسخر فى الحديث عن شيء كنت قد أنجزته أو شيء كنت متحمس له. ستجد أن تفاؤلك معدى، و سوف تشعر بالرضا عن نفسك عن طريق التحدث عن ذلك بصوت عال.
سادسا : اعرف ان لديك الكثير لتقدمه . قد تشعر بالسوء عن نفسك لأنك قد تشعر أنك عديم الفائدة تماما أو ان لا أحد يحتاج اليك. حسنا، هذا نادرا ما يحدث! تحدث مع أحبائك لترى كيف يحتاجوا اليك حقا، وكم من الناس يقدرونك. تكلم مع أفراد عائلتك كى يعرفون كيف تشعر، سوف يعودوا إليك بقائمة بالصفات المدهشة التي تمتلكها ويحبوها فيك. تحدث إلى أصدقائك عن مشاكلك و سوف يقولوا لك كم أنت مجنون. لا يمكنهم أن يفعلوا أي شيء بدونك!
كلما تذكرت ان أي شخص يعتبر نفسه محظوظا لمعرفتك، كلما ادركت أن لديك الكثير لتقدمه. وإذا شعرت بقيمتك عند من يعرفوك، ستكون في طريقك إلى الشعور بالرضا عن نفسك.
سابعا: اعمل قائمة بجميع الأشياء التي انت شاكرا لها. اذا وضعت قائمة الامتنان، وقمت بتدوين كل الأشياء التى انت شاكرا لها، من صحتك لإخواتك للطقس الجميل بالخارج، سترى انه ليس لديك أي سبب للشعور بالتعاسه- هناك الكثير من الفرح، والحظ، والامل فى كل ما حولك، فقط اذا عرفت أين تنظر!
عامل هذه القائمة مثل قائمة الصفات التي تحبها عن نفسك. املاء صفحة كاملة واقرئها فى كثير من الأحيان، واضف اليها كلما فكرت في شيء آخر.
ثامنا: لا تكن مهوسا بمظهرك. كل انسان جميل بطريقتة الخاصة. لا بأس أن ترغب في التغيير و تحلم أحلام اليقظة حول الشكل الذى اصبحت عليه. لكن ان تقضى الكثير من الوقت أمام المرآة - أو تنظر لنفسك في كل مرآة تمر بها - لا يجب عليك ذلك. إذا كنت تريد أن تشعر بالرضا عن نفسك، عليك الحفاظ على صحة جيدة ومظهر مناسب ولكن لا تعتبر مظهرك اولويتك الرئيسيه. إذا كنت تنفق كل وقتك سعيا للكمال، فإنك لن تجد السعادة أو السلام النفسى. إذا كنت تقضى وقت أكثر من اللازم على نفسك امام المرآه، فإنك لا بد أن تجد العيوب حيث لا وجود لها.
تاسعا : توقف عن الاهتمام بما يفكر الناس عنك . هل تضررت من كلمات؟ تذكر هذا: الناس الذين يهينوا الآخرين عادة ما تفعل ذلك ليظهروا أنفسهم اقوياء. اتعلم ماذا يعني ذلك؟ انهم ربما يشعروا بعدم الامان. انهم هم الذين يفتقروا إلى الثقة، فلا تحاول ان ترد الإهانة. أفضل شيء يمكنك القيام به لإزعاج هؤلاء الناس هو أن تعيش حياتك بالضبط كيفما تريد ان تعيش دون النظر الى الوراء.
·                وبطبيعة الحال، عدم الاهتمام بالقول اسهل من القيام به. بدلا من أن تكون في حالة إنكار حول اهتمامك باراء الناس، اسأل نفسك ما الفائده من إرضاء الآخرين. واسأل نفسك إذا كان هؤلاء الاشخاص يستحقوا الاعجاب او الاهتمام. قريبا جدا ، سترى أنها ليست سوى عقبة في طريق سعادتك.
الجزء الثانى: تمسك بايجابيتك
اولا :أخبر عائلتك وأصدقائك عن إنجازاتك. عند إنجاز شيء تفتخر به - سواء كان ذلك اجتياز امتحان صعب أو الفوز بجائزه قل لمن حولك. احتفل مع العائلة والأصدقاء. وهذا سيجعلك بشكل روتيني تشعر على نحو أفضل عن نفسك، لأنه سيكون لديك أشخاص آخرين يشجعوك. لا تخاف أن يبدو هذا و كأنه تفاخر. إذا كنت تتحدث مع أسرتك واصدقائك، انها ليست تفاخر بل رغبه فى مشاركه من تحبهم فى فرحتك.
ثانيا: احتفظ بدفتر مذكرات. هذا الدفتر يساعدك على تسجيل مسارك نحو الشعور بالرضا عن نفسك. يجب أن تكتب فيه مرة واحدة على الأقل أو مرتين في الأسبوع، سجل تقدمك، مشيرا إلى الأشياء التي تقوم بها لجعل نفسك تشعر على نحو أفضل عن نفسك، وكذلك تلك التي تشعر فيها بسوء. فإنه ليس من الضروري أن يكون المسار متشابه، سوف يكون هناك بعض العقبات أو أيام لا تشعر فيها بالرضا عن نفسك. من المهم أن تكون صادقا وأن تسأل نفسك دائما ما يمكن أن ان افعله لاشعر بتحسن.
تذكر أنك في رحلة وأن الأمر سيستغرق بعض الوقت. تحلي بالصبر و كن عطوفا على نفسك. لا تتوقع الكثير في وقت واحد.
لا تنكر الشعور بالضيق والانزعاج. لانك كلما تمكنت من معالجة هذه المشكلة بسرعه، كلما شعرت على نحو أفضل.
اعرف ما هو أفضل شىء"يرفع معنوياتك" حتى تعرف بالضبط ما يجب القيام به عندما تشعر انك لست فى احسن حالاتك.
ثالثا : كون شبكة دعم قوية. إذا كنت ترغب في الاستمرار في الشعور بالرضا عن نفسك، فأنت لا تستطيع أن تفعل ذلك وحدك. عليك أن تستند على أصدقائك، واخواتك وابويك، وأي شخص آخر مهم في حياتك، مثل الزملاء أو الجيران. تحتاج ان تلجأ الى اشخاص يحبك في أوقات الأزمات و اذن تستمع وتفكر معك عندما لا تعرف ماذا تفعل. أنت أيضا تحتاج القلوب المحبه العطوفه حولك حتى يمكنك أن تشعر بالسعاده والاطمئنان ان هناك من يساندك.
من المهم قضاء بعض الوقت مع أحبائك، ولكن هناك دائما وقت للقاء أشخاص جدد! وجود مجموعة متنوعة من الأصدقاء والأحباء في حياتك تعزز منظورك و يجعلك تشعر بشكل أفضل حول نفسك.
نصائح
لكي تشعر بالرضا عن نفسك عليك أن تعرف نفسك أولا. معرفة نفسك يساعدك على فهم ما يجري داخلك ، ولماذا. معرفة نفسك تساعدك على أن تحب نفسك و من حولك. طريقة واحدة لتشعر بالرضا عن نفسك هي أن تقدر نفسك. لا تتلذذ بان تكئب نفسك وتحبطها. لا تستخدم الجمل السلبية مثل: "أنا لست جيدا بما فيه الكفاية". "لا احد يهتم بي"؛ "انا ممل". يمكنك أن تقول: "أنا جيد بما فيه الكفاية." وهذه الكلمات الإيجابية تساعدك فى أن تؤمن بنفسك وعندما تؤمن بنفسك،  تبدأ في الشعور بالرضا عن نفسك.
لا تغير من تكون لتتمكن من ارضاء الناس لأن الخطوة الأولى لجعل الناس تحبك هى ان تحب نفسك أولا كما انت.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)