الأحد، 29 سبتمبر، 2013

خلق بيئة عمل إيجابية

خلق بيئة عمل إيجابية
هناك العديد من الأشياء يمكن للمدير القيام بها لجعل بيئة العمل إيجابية ، وخلق شعور من التعاون والعمل الجماعي و السعاده بين موظفيه . بعض الطرق لتحقيق ذلك يمكن ان تكون كالتالي:
 1 . بناء الثقة :
الثقة هي الأساس لجميع العلاقات، لذلك بناء مناخ من الثقة هي واحدة من أهم الأشياء التي يمكنك القيام بها لخلق بيئة عمل إيجابية. انها الفلسفة التي يجب أن تظهر في كل شيء لك ولموظفيك. الثقة هي عن تنفيذ ما تقول أنك ستفعله ، و ان تكون فعلا كما يعرفه عنك العاملين. انها ان تٌظهر لموظفيك في كل ما تفعله أنك شخص يعتمد عليك و تتحمل المسؤولية و صادق فى ما تقوله او تفعله. أيضا السماح لهم بمعرفة انك تتوقع منهم نفس الشىء. عندما تتطابق كلماتك مع سلوكك تعزز الثقة فيك. سوف يستغرق بعض الوقت للموظفين لمعرفة أنك شخص يحترم كلمته. إذا رأوا أنك ثابتا فى مواقفك لا تتغير سوف تزداد ثقتهم فيك ، ولكن إذا رأوا كلماتك لا تتطابق مع سلوكياتك ستدمر ثقتهم فيك. الشيء المؤسف حول الثقة هو ان الامر يستغرق وقتا طويلا لبنائها ، لكنها هشة جدا، تنكسر بسهولة . اذا كسرت لمرة واحدة ، فإنها تأخذ وقتا أطول لاستعادتها ، و لن تعود كسابق عهدها .ولذلك، فإنه من الأهمية بمكان أن تحافظ على كلماتك و سلوكياتك لضمان أن تكون جديرا بثقة موظفيك .
 حتى عند التعامل مع المواقف الصعبه ، إذا كنت صادقا و صريحا ستجعل الأمور أسهل بالنسبة للجميع. ما تقوله وما تفعله يمثلك ويقول من أنت . حتى لو أنهم لا يحبون ما تقوله ، إذا كنت تقوله بصراحة ودون مرواغه، سوف يحترموا ويقدروا و يثقوا فيما تعرضه. كما سيحدد موظفيك مستوى الثقة فيك من إبقائك على أسرار  المناقشات التي دارت مع احدهم ولم تفشيها. هذا سيعلمهم أنهم يمكن أن يتحدثوا معك حول مواضيع حساسة و أنك ستحفظ كل المعلومات بسرية تامة . السرية أمر بالغ الأهمية في جميع جوانب عملك ويزيد الثقه بك . هذا ينطبق أيضا على عدم التحدث بسوء عن موظف لآخر فى غيابه. المدير الجيد أبدا لا يتحدث سلبا عن فريقه.
2 . التواصل بإيجابية وانفتاح:
من أجل خلق بيئة عمل إيجابية يحتاج كل موظف أن يشعر انه ذات قيمه للعمل. ويتم إنجاز هذا من خلال الاستماع باهتمام إلى كل شخص واحترام ما لديه ليقوله . من خلال ذلك سوف تظهر لهم أنك تقيم و تحترم كل فرد . أحد الجوانب الهامة من التواصل بانفتاح هو ان تلتقي مع موظفيك وتناقش فلسفة مؤسستك ، والقيم والمهمه والأهداف . اسألهم عن أفكارهم  الفرديه او كفريق للمساعدة فى تجسيد ذلك . ثم اعقد مناقشة حول الطرق التي سيتم اتباعها فى تطبيق ما اتفق عليه داخل مجموعة العمل الخاصة بك . بعد ان استمعت لموظفيك و تقاسمت معهم أفكارهم ، اعرض رؤيتك الشامله و التى اُتفق عليها لتوزيع العمل بين اعضاء الفريق ليعرف كل فرد ما عليه من مهام. احرص على مشاركة الجميع فى العمل معا كدائرة يشارك فيها الجميع متساوون و على نفس المستوى ، بدلا من هرم حيث المشرفين والإداريين في الجزء العلوي، والموظفين في الأسفل. الجميع متساوون لأن كل وظيفة لا تقل أهمية في تحقيق مهمة المنظمة . أيضا اكد على أخلاقيات العمل ، والالتزام الوظيفي بها. في بعض الأحيان ما يساعد فى المناقشة استخدام لوحة أو رسم تخطيطى بالأقلام الملونة حتى تتمكن من كتابة الأفكار والأهداف كما شارك بها فريقك و توضيحها. إذا كانوا يواجهون صعوبة في البدء، يمكن أن تكتب ثلاثة من الأهداف الواقعيه ثم اطلب من المجموعة أن تضيف إلى القائمة. هذه العملية تساعد كل من أعضاء فريقك التركيز على النقطه الذي يودوا أن يصلوا اليه في الأشهر الستة المقبلة . ويمكن بعد ذلك إعادة النظر في هذه الأهداف في الاجتماعات التاليه للموظفين لمتابعه ما تحقق من الاهداف. من خلال هذه الوسائل من التواصل المنفتح يجعل كل عضو من أعضاء فريق العمل يفهم اذا كان مناسبا في مجموعته وكيف يؤثر فى العمل و إلى أي مدى يتقدم .
3 . توقع الأفضل من الموظفين لديك :
هناك مفهوم يسمى ' توقع الاجاده' التي تنص على أن العاملين عموما قادرون على تأديه ما يتوقع منهم القيام به. لذلك ، إذا كان لديك توقعات عالية لموظفيك ، عاملهم كما لو أنهم قادرون ، و اكفاء و توقع منهم أن يعملواعلى هذا النحو ، فإنهم سوف يرتفعوا إلى مستوى الحدث و يكونوا الموظفين الممتازين التى تراهم ويؤدوا العمل بالمستوى الذى تتوقعه منهم. ومع ذلك، إذا احبطهم وتوقعت منهم اداء متواضع و عاملتهم على أنهم لا يمكن أن يؤدوا عملهم بشكل جيد من تلقاء نفسهم ، هذا هو السلوك الذى سوف تحصل عليه . المشرف الجيد دائما له توقعات عالية من الموظفين التابعين له و يعاملهم وفقا لذلك .
 4 . خلق روح الفريق :
واحدة من احتياجات الإنسان الأساسية هو أن يشعر أنه ينتمي إلى شيء أكبر من نفسه ، و بالنسبة للعديد من الناس هذه الحاجه تتحقق من خلال كونهم جزءا من مجموعة عمل داعمة لهم. كمدير او مشرف ، جزء من عملك هو خلق شعور بالاتحاد بين موظفيك . وسوف تساعد هذه الوحدة أعضاء فريقك ان يشعروا بالتقدير و الانتماء للمجموعه . ونتيجة لذلك فإنهم يسعدوا بوجودهم في العمل، وسوف تصبح نسبه التأخر و التغيب ضئيلا للغاية ، وسيعمل فريقك بيسر و يكون أفضل قدرة على تنفيذ مهام و أهداف المؤسسة.
 لتعزيز هذا الشعور بالفريق يجب أن تنقل إلى جميع الموظفين أن كل شخص يلعب دورا هاما. اعمل على تشجيع التعاون بدلا من المنافسة . عند إنشاء روح الفريق والهوية ، سوف يرى الموظفين أنفسهم كمجموعة من الافراد  تعمل من أجل هدف مشترك  يحترم بعضهم بعض، بدلا من انهم حفنة أفراد تتنافس مع بعضها البعض .
5. اظهر العرفان والتقدير:
كلما استطعت، تأكد من أنك تظهر عرفانك و تقديرك للعمل الجيد و جعل الآخرين يعرفون ذلك. عبر عن سعادتك وتقديرك للجميع في كل فرصة. عندما تفعل ذلك اجعله بصوره شخصية قدر الإمكان. بدلا من مجرد قول شيء غامض مثل "عمل جيد"، حدد وجه الاجاده فى هذا العمل للشخص او الاشخاص الذين شاركوا فيه أو المهارة التى اضافها أعضاء فريقك لهذه المهمة.الاعتراف بالأداء الوظيفي الممتاز، وإظهار التقدير لهذه الأمور سوف تقطع شوطا طويلا نحو جعل الموظفين يشعرون بأنهم جزء مهم فى الفريق يتمتعوا بالتقدير والاحترام مما يجعلهم يتفانوا فى العمل.
  6 . اعطاء المزيد من المصداقية وتحمل المسؤولية :
اعطي دائما الفضل في النجاح لموظفيك ، وتحمل المسؤولية عندما تكون الأمور لا تسير على ما يرام . كرئيس انه عملك ان تتأكد ان الموظفين مدربين تدريبا جيدا ، و لديهم القدرة والكفاءة المطلوبه. إذا كان لسبب ما فشل احدهم في أداء وظيفته على النحو المتوقع ، انها مسؤوليتك ان تتأكد من أنه تلقي المزيد من التوجيه و التدريب بحيث يصل إلى المعايير المطلوبه.
 7 . كن ودودا :
اظهر دائما تواجدك للموظفين والزبائن . اعطى الانطباع بأنك متاح و سعيد للتحدث مع العاملين على جميع المستويات و فى جميع المواقف. أيضا ،كن دائما على استعداد للاستماع إلى ما يريدون أن يقولوه ، والتحقق من صحة ما سمعت . إذا كان لديهم مخاوف او مشاكل، قل لهم انك سوف تنظر في الامر و تعود إليهم بالحل في وقت معين . تأكد من أنك ستفعل! من المهم كل يوم ان تخرج من مكتبك للتواصل مع موظفيك . كن على يقين من أنك وأنت تمشي بينهم ان تبتسم و تتواصل بالعين  مع الجميع اثناء مرورك. تصرف بطريقة ودية ، اذكر الشخص بالاسم ، وإظهر الاهتمام بما يجري. أيضا ، اتبع سياسة الباب المفتوح ، حيث يمكن لأي شخص في أي مستوى ان يشعر من اسلوب مقابلتك انه موضع ترحيب للحضور والتحدث معك إذا كان يشعر بالحاجة لعمل ذلك . عندما يأتي شخص للحديث معك ، انتبه للغة جسدك . اقترب من الجزء الأمامي لمكتبك واجلس فى مواجهته أثناء الحديث حتى لا يكون هناك أي حاجز مادي بينك وبينه. و اظهر في كل ما تفعله أنك تحترم و تهتم به و بما يقوله .
8 . توفير بيئة مادية إيجابيه :
إذا كان ذلك ممكنا تأكد من أن البيئة المادية في مكان العمل نظيفة ومشرقة وجذابة وتبعث للبهجة. تأكد من أنها لديها الكثير من الضوء الطبيعي على قدر الإمكان ، وأن كل موظف لديه مساحة شخصية مناسبه خاصة به .
 9 . جعل التقييمات لموظفيك تجربة إيجابية :
واحدة من الواجبات المهمة للمدير هو وضع تقييم الموظفين. هذا ينبغي أن يكون تجربة إيجابية للموظفين ، و فرصة عظيمة بالنسبة لك لتثنى على روحهم التعاونية و كل جهودهم لانجاز عمل ممتاز . حتى إذا كنت في حاجة إلى مناقشة بعض المجالات التي يحتاج الموظف لتحسينها ، اشرحها دون اهانه وحافظ على تذكيره بالجوانب الايجابيه لديه وامدحها حى يتقبل توجيهك.
  10 . جعل مكان العمل ممتعا :
الجميع يريد أن يكون في مكان بهيج ، لذلك اجعل الافراد فى مكان عملك تشعر بالسعادة و البهجه . ابحث عن أسباب للاحتفال معا ، مثل أعياد الميلاد ، ولادة طفل أو حفيد ، والانتقال إلى منزل جديد ، وما إلى ذلك. إذا كان ذلك ممكنا احضروا بعض الحلويات فى فتره الراحه. اسأل موظفيك ما يمكن أن يكون مبعث للمتعة بالنسبة لهم اعمل على تنفيذ ما هو ممكن .عمل رحلات و مصايف لهم.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الثلاثاء، 24 سبتمبر، 2013

كيف يمكنك أن تصبح رجل أعمال

كيف يمكنك أن تصبح رجل أعمال
لتصبح رجل اعمال هو أكثر من مجرد الحصول على فكرة تصلح كمشروع. انك تحتاج إلى ممارسة الابداع، الحيلة والاتصال جيدا. قد تقرر أنك أكثر ميلا لإدارة المشاريع من ان تكون صاحب مشروع. لتحدد ذلك اسأل نفسك الأسئلة التالية.
كيف يمكنني أن أكون أكثر إبداعا؟
 الإبداع هو صفه هامة لرجل أعمال ناجح. انها تساعدك على الاستجابة للتغيرات والتحديات التي ستواجهك حتما عندما تقوم بإلاعداد والبدأ وتشغيل مشروعك.
هناك نوعان من التفكير الإبداعي التي يستخدمه أصحاب المشاريع:
• تقييم وتحليل واختيار أفضل مجموعة من الأفكار (التفكير التقاربي)
• وجود أفكار جديدة ومتنوعة ومعقدة (التفكير التباعدي).
كل شخص يمكنه أن يكون خلاقا. إذا كنت لست متأكدا من قدراتك الإبداعية ، اليك بعض الأفكار لمساعدتك على تعزيزها.
• اقتدى برجل اعمال. تعرف على أصحاب المشاريع الناجحة على الإنترنت. استخدام محرك البحث و اكتب "رواد الأعمال المشاهير " واقرا عنهم واجعل الشخصيه التى اعجبتك قدوه لك.
• خذ تحدي جديد. ضع لنفسك هدفا، على سبيل المثال، إعمل على حل مشكلة جديدة كل أسبوع.
• طور أساليب تفكيرك. تعرف على التقنيات التي من شأنها أن تساعدك على التفكير بوضوح وحل المشاكل بطرق مختلفة. بعض الأمثلة على ذلك:
--  خرائط المفاهيم
--  التفكير الترابطي
--  التصور الخلاق
--  الاسترخاء والتأمل.
• ابحث عن أفكار جديدة. التفكير في أفكار جديدة، تحتاج التعرف على أفكار و صورجديدة. الأنشطة المختلفة التى تساعدك على القيام بذلك: مشاهدة الافلام التى لست معتادا عليها، قراءة أنواع مختلفة من الكتب والمجلات، زيارة المعارض، مشاهدة الناس في حديقة أو مقهى، تجربه اصناف جديده من الاطعمه. إبقاء الحواس الخمس مفتوحة للخبرات جديدة. الاستماع و المشاهدة، الشم والتذوق و رؤيه أشياء جديدة والبحث فى محيط بيتك او غرفتك.
• احتفظ بمدونه. اكتب فيها كل صباح عند الاستيقاظ، لمدة عشر دقائق. أكتب أفكارك والمشاكل التى سمعت عنها او واجهتها والأفكار التى مرت عليك. إضافة أية ملاحظات لديك خلال النهار.
كيف يمكنني أن أكون أكثر حيلة؟
كونها حيلة يعني وجود المهارات والمعارف التي يمكن تطبيقها لإيجاد حلول للقضايا التي تنشأ في عملك. وسوف تتعلم من كيفية الحصول على المعلومات وتحليلها زيادة سعة الحيلة الخاصه بك. بعض الطرق للقيام بذلك هي:
• العمل في فريق للاستفادة من المهارات المختلفة، والمعرفة والقدرات.
• انضم لمنتديات رجال الاعمال على الانترنت ومجموعات النقاش.
• ابحث عن المواد التعليمية.
• انضم إلى الجمعيات المهنية.
• الاشتراك في المجلات المتخصصة.
كيف يمكنني أن أكون محاورا جيدا؟
رجل الاعمال ذو الحيلة والمبدع يحتاج أن يكون قادرا على ايصال أفكاره بوضوح وفعالية. إذا كان لديك صعوبات فى التواصل مع الآخرين، هذا لا يعني ان أفكارك ليست جيدة، أو أنه لا يمكنك بدء المشروع التجاري الخاص بك. ولكنه قد يعني أنك بحاجة إلى العثور لاستراتيجيات تساعدك على الشعور بالراحة والفاعليه عند التفاعل مع الآخرين.
التواصل الجيد هو جزء مهم من المشروع التجاري الناجح. إذا كنت ترغب في استئجار موظف، مهارات التواصل الجيد تساعدك على اختيار الشخص المناسب والتأكد من أنه يعرف ما ينطوي عليه العمل.
التواصل الجيد يمكن أن يساعدك:
• على نقل أفكارك ، واستقبال أفكار الآخرين
• حل المشاكل
• بناء وتحسين علاقاتك مع الآخرين
• تشجيع الناس من حولك أن تكون خلاقة أيضا.
التواصل الجيد ليس كل شيء عن الحديث. تأتي مهارات الاستماع الجيد في ذلك، أيضا. الاستماع هو مهارة قيمة يمكن تعلمها وتحسينها مع الممارسة.
إذا كنت ترغب في تحسين مستواك في مهارات الاستماع أو التحدث ، حضور دورة للاتصالات يمكن أن تكون الخطوة الأولى. هؤلاء الناس وغيرهم يمكن أن تساعدك على إيجاد استراتيجيات الاتصال التى قد لا يكون لديك فكره عنها.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الجمعة، 20 سبتمبر، 2013

لغة الجسد فى التحية

لغة الجسد فى التحية
هناك العديد من العناصر المحتملة للتحية والأساليب تتفاوت تفاوتا كبيرا بين المجموعات الاجتماعية والثقافات.التحية هى أحد الطقوس التي تساعد على كسر الجليد و تمهد الطريق للتفاعل من خلال غيرها من الاساليب المناسبة. ويمكن أن تشمل التحيه إشارات التي قد تكون مخفيه فى جمله بلاغيه، على سبيل المثال ان تقول  'نحن في نفس النادي‘.
الشكليات غالبا ما تكون عاملا مهما، عند الانتقال من مجرد تحية رسمية لتحية غير رسمية فهى عامل مهم في تطوير علاقة صداقة. اذا تم ذلك في وقت مبكر جدا تعتبر اهانة. متأخره جدا، تعتبر عجرفه أو تباعد.
المصافحة باليد :
المتغيرات فى المصافحة ما يلي:
• درجه القوة (ضعيفة - قوية)
• درجة الحرارة (بارده - ساخنه)
• ملء القبضة (كامل - جزئي)
• المدة (قصيره - طويله)
• السرعة (بطيئة - سريعة)
• الملمس (خشن - ناعم)
• تلاقى العين (لفترات طويلة - على فترات متقطعة - لا توجد)
المعنى :
يظهر من احكام القبضة الثقة بالنفس، بينما القبضة الضعيفه قد تشير للخجل، ولا سيما في الرجال (لان المتوقع أن تكون النساء أكثر رقه).
كف اليد يشير إلى أسفل يظهر الهيمنة والشعور بالتفوق ('أنا على رأس'). اما وضع الكف للجنب يعبر عن المساواة. اما الوضع لاعلى يشير إلى الخضوع.
المصافحة الطويلة يمكن أن تشير إلى السعاده بالشخص ويمكن أن تشير للهيمنة، ولا سيما إذا كان شخص يحاول سحب يده بعيدا والشخص الاخر المهيمن لا يسمح له بذلك.
ويمكن أيضا أن تظهر هيمنة باستخدام اليد الأخرى فى للقبض على يد الشخص الاخر بكلتا اليدين، او امساك المعصم اوالكوع اوالذراع أو الكتف. هذا قد يشير أيضا إلى المودة أو السعاده (والذي يسمح بارسال إشارة ذات معنى فى بعض الاحيان الاخرى).
يمكن أن ترد على المصافحة المهيمنة بلمس الشخص الاخر (استخدم يدك الأخرى للقبض على يده، الرسغ، الكوع، الذراع أو الكتف)،اوالمعانقة (سحبه اليك)، ابعاده (دفعه بعيدا عن طريق دفع يدك تجاهه) وتخطو جانبا.
التحية
المتغيرات نحيي ما يلي:
• شكل اليد (مستقيم - منحني)
• السرعة (سريع - بطيء)
• لمس الرأس(الجبين - لا يوجد)
• الشكل (من أعلى إلى أسفل - المنحني)
المعنى :
التحية هي التحية الرسمية حيث يتم وضع اليد على الجبهه. وغالبا ما يستعمل في الجيش بطريقة  محدده بدقة.
وهناك العديد من الاصول المحتملة لهذافى مختلف البلاد.
الانحناء :
المتغيرات للانحناء ما يلي:
• تخفيض الظهر(طفيف - منخفض جدا)
• المدة (قصيرة - طويلة)
• نمط الجنس (الانحناء للرجل - ثبات المرأة)
المعنى :
الانحناء للملوك هو الانحناء من منطقه الخصر لاسفل. بين الاصدقاء تكون عادة في شكل اشارة طفيفة من الرأس. حتى في الشكل المختصر، الطويله والقصيره تعبر عن الاحترام .
إذا تم الحفاظ على الاتصال بالعين خلال الانحناء، يمكن أن يعني إما عدم الثقة أو الاعجاب. اما خفض العين اثناء الانحناء يشير اما للخضوع او الاحترام ، على الرغم من أن هذا أيضا يمكن أن يكون مجرد إجراء رسمي.
الانحناء يختلف في الثقافات المختلفة. في بلدان مثل اليابان يعرف ذلك بشكل واضح وجزء مهم من التحيه. في بلدان أخرى هو أقل أهمية أو ربما ينظر اليه كنوع من الاذعان.
 التلويح باليد :
المتغيرات للتلويح تشمل ما يلي:
• فتح الكف (مسطح - مقوس)
• زاوية الحركة (كبيرة - صغيرة)
• الارتفاع (فوق الرأس – مستوى الكتف)
• اتجاه (دوران جانبي - من أعلى إلى أسفل)
المعنى :
ويمكن أن يتم التلويح من مسافة بعيدة. وهذا يسمح للتحية عندما تلمح شخص تعرفه من بعيد. كما يسمح التلويح بجذب انتباه شخص ولكنه ايضا يلفت اشخاص آخرين لذلك هذه الطريقه لا تصلح مع الشخص الخجول.
الكف الثابتة، المتجهة للخارج أقل وضوحا ويمكن ان تبقى لفترة قصيرة، وخاصة إذا كان الشخص الآخر ينظر إليك (كل ما تحتاجه هو أن يروا تحية).مع الأطفال يمكن التحيه بتحريك اصابع اليد مع ثبات الرسغ للتحيه او للمداعبه .
إشارات الوجه المصاحبه للتحيه :
يستخدم الوجه قدرا كبيرا في إرسال إشارات التحيه، على سبيل المثال :
• مبتسما: يسرني أن أراك.
• عبوس: أنا غاضب معك.
• أثار الدهشة: مفاجأه لرؤيتك.
• الحواجب معا: أنا لا أعرف اسمك.
بدون تعبير: لست مهتما.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الجمعة، 13 سبتمبر، 2013

كيف تتخلص من القلق؟

كيف تتخلص من القلق؟
هل تريد أن تقلل من قلقك ؟ هل تبحث عن علاج للقلق ؟عليك تعلم كيفية التوقف عن القلق لتساعد على تقليل الضغط والتوتر !
هل أنت دائم القلق؟عليك ان تعلم ان التوتر والقلق يمكن أن يؤدي إلى مرض جسدي ، و عدم التركيز في العمل والمهام الهامة الأخرى ، ويمكن أن يمنعك من الاستمتاع بالحياة . هل تبحث عن علاج للقلق ؟ هل ترغب في معرفة كيف تقلق أقل ؟ التالى بعض الخطوات المفيده لتحقيق ذلك.
1 . تقبل قلقك، ثم دعه يذهب . اعلم ان القلق موجود لسبب: لمساعدتك على البقاء على قيد الحياة . إذا لم تقلق بشأن الوقوع في حوادث السيارات ، على سبيل المثال ، لن تأخذ دروسا في القيادة و لن تتوخي الحذر عند القيادة او تنتبه للطريق عند عبورك الطريق,لولا بعض القلق من ما تبخبئه الايام ما كافحنا لنؤمن اولادنا او ندخر بعض المال, القليل من القلق صحي ، ولكن الكثير منه ضار و يمكن أن يكون خطر . تعرف عن جذور قلقك ، واجهه ثم دعه يذهب .
2 . حدد مصدر قلقك : ما هو السبب الذى يسبب لك القلق؟ ما مصدر القلق في حياتك ؟ في بعض الأحيان ، لا نعرف ما الذي يسبب الضغط أو القلق في حياتنا ؛ معرفه مصدر القلق هو الخطوة الأولى لمواجهة هذا القلق و الحد من التوتر الناتج عنه.
3. ماذا يمكنك أن تفعل ؟ النظر في الوضع الذي يسبب القلق أو التوتر. ما يمكنك القيام به لتحسين الوضع؟ هل يمكنك التأثير على نتيجة الوضع؟ إذا كان الأمر كذلك ، كيف؟ تذكر ، القلق والتوتر لا يحسن الوضع ؛ اتخاذ الإجراءات هو ما يفعل ذلك. إذا كنت لا تستطيع أن تفعل أي شيء للتأثير على نتائج الوضع أو حتى تحسينها ،  افرج عن مشاعرك وتكلم عن ما يقلقك لصديق او قريب تثق فيه. تذكر ، القلق لا يجدي نفعا - التوتر ، والقلق فقط حيال الوضع يجعل الوضع أسوأ ولا يحل المشكله. اتخاذ اللازم هو الذى يحلها.
4. امسك زمام الامور . في كثير من الأحيان عندما نقلق ، نشعر أننا فقدنا السيطرة على الوضع . من خلال الاعتراف بأنك انت المسيطر على عقلك ، يمكنك اتخاذ قرارا واعيا بعدم السماح بقلقك ان يوقفك عن التفكير واتخاذ القرار المناسب . اذا فعلت ذلك سيساعدك على التحول من الشعور بالعجز إلى الشعور بالسيطره مما يساعدك على التوقف عن القلق والتفكير السليم. استخدم المنطق لمناقشة ما بداخلك من قلق,و فكر في حل لمشكلتك . إذا كان من الممكن حل المشكلة ، ليس هناك حاجة للقلق حول هذا الموضوع حتى لو كان الحل سيأخذ بعض الوقت.
5. فكر فى أسوأ سيناريو : إذا كنت قلقا حول حدث معين ، شخص ، وما إلى ذلك، تحتاج إلى النظر في سيناريو أسوأ الحالات. في كثير من الأحيان ، فإن السيناريو الأسوأ ليس كله سيئ . في حالات أخرى ، مصدر القلق يعتبر شرعي . على كل حال ، معرفه أسوأ سيناريو يمكنك من التوصل الى تفهم الموقف وما هى نتائجه مما يساعدك على الحد من القلق و التوتر والتخوف داخلك.
6. ضع خطة مواجهه : إذا تكشف أسوأ سيناريو ، ماذا ستفعل ؟ ماذا فى امكانك أن تفعل ؟ وضع خطة عمل بشأن كيف عليك التعامل مع الوضع اذا تطور للأسوأ يمكن أن يكون مريحا ، لأنه سيعطيك شعورا بالتحكم في الوضع وانك قادر على مواجهته.
7. اكتب همومك وسبب قلقك : في بعض الأحيان ، لا تعرف لماذا تشعر بالقلق أو التوتر. تدوين ما يقلقك و ما يسبب التوتر في حياتك يساعدك على فرز أفكارك وترتيبها . طريقة واحدة للاعتراف باسباب قلقك هو وضع قائمة بالأشياء التي تزعجك . وبمجرد الانتهاء من القائمة ،قم بتحليل همومك وحدد الأولويات لهم وحدد تلك التي يمكن أن تٌحل بسهولة ، وتلك التي تحتاج إلى مزيد من التركيز. هذا يمكن أن يجعل من الاسهل اكتشاف ما هو يضايقك حقا و يسبب لك القلق والتوتر ، وبالتالى يساعدك على الخروج بخطة للتغلب على ما يقلقك , ومعرفه نتائج أسوأ سيناريو و ما يمكنك القيام به إذا حدث هذا . مجرد وضع أفكارك على الورق ورؤيتها مجسده امامك يساعد على التقليل من التوتر و تخفيف القلق.
8. المشاركة في أنشطة للتخفيف من القلق : ممارسة التمارين الرياضية يقلل من التوتر و القلق. التفكير فى اشياء مبهجه . قضاء بعض الوقت مع الحيوانات الأليفة ،اوالأصدقاء والأحباء . قراءة كتاب أو مشاهدة فيلم.هذه الاشياء تساعدك على تخفيف التوتر والقلق بطريقة إيجابية تمهد لك الطريق لوضع حد له.
9. وقف التكاسل : فى كثير من الاحيان يكون من المغري ارجاء الامور حتى اللحظة الأخيرة, ثم تقلق من تراكم كل ما عليك القيام به . اتخذ قرارا واعيا من أجل التوصل إلى حل الآن بدلا من إضاعة الوقت الثمين فى القلق حيال ذلك وعدم اتخاذ اجراءات مناسبه.لا تتكاسل وقم لمواجهه مسببات قلقك.
10. خذ قسط من الراحة : إذا كنت لا تستطيع التغلب على القلق بشأن شيء ما، يمكن أن يكون من المفيد أخذ قسط من الراحة وتفريغ عقلك من الافكار . الذهاب إلى مكان هادئ والجلوس لمدة 10-15 دقيقه مع عينيك مغلقة دون التفكير فى شىء. ضع قائمة ذهنيه للنعم الموجوده  في حياتك . وبمجرد الاعتراف بالإيجابيات ،ستتغلب على القلق والتوتر. إذا لم يفيدك الجلوس في مكان هادئ ، حاول الذهاب في نزهة على الأقدام . على اقل تقدير سيتضائل قلقك للحد الذى يساعدك على التفكير السليم والتخلص منه نهائيا.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الأربعاء، 11 سبتمبر، 2013

أسرار نجاح المدير فى التواصل بمرؤسيه

أسرار نجاح المدير فى التواصل بمرؤسيه
التواصل الفعال هو عنصر أساسي من عناصر النجاح المهني سواء كان على المستوى المشترك بين المجموعات ، داخل المجموعة الواحده ،او بين المجموعات التنظيمية ، أو على مستوى العلاقات الشخصية . تطوير فهم مهارات الاتصال أسهل مما يعتقده المرء .
المهارات و / أو المعارف المكتسبة تعتبر ذات قيمة بقدر ما يمكن تطبيقها عمليا عندما نحتاج اليها . أفضل القادرين على الاتصال هم القادرين على الاستماع و دقه ملاحظتهم . المدير الذى يجيد الاتصال هو الماهر في قراءة الشخص / المجموعة التى يتعامل معها و يفهم حالتهم المزاجية ، و قيمهم واهتماماتهم. ليس فقط أنه يقرأ بيئتهم بشكل جيد ، لكنه يمتلك القدرة على التكيف الفوري فى تقديم رسالته لهم بدون صعوبات تذكر . الرسالة ليست حول الراسل ، بل هى 100٪ عن تلبية احتياجات و تطلعات هؤلاء الذى تتواصل معهم .
لذا، كيف يمكنك أن تعرف متى نضجت مهارات التواصل لديك إلى النقطة التي  أصبحت فيها تتواصل بامتياز مع مرؤسيك ؟ الجواب هو اذا وصلت إلى النقطة حيث تجد نفسك فى تعاملك المستمر مع الآخرين تستخدم المبادئ التالية :
1 . كسب الثقه : في معظم الحالات،لا ينفتح الناس مع من لا يثقون فيهم. عندما يكون لدى الناس شعورا ان القائد يستحق ثقتهم فهم يستثمروا الوقت فى العمل و يتحملوا المخاطر بالطريقه التي لن تحدث لو كان قائدهم ذو سمعة مبنية على سوء الخلق أو عدم النزاهة. يمكنك ان تطلب الثقة و تحاول اقناعهم بنزاهتك ، لكن نادرا ما ينجح ذلك. الأفضل خلق الثقة عن طريق كسب ذلك بالعمل الصحيح ، والتفكير المستقيم ، و اتخاذ القرار السليم و الكلام الصادق . ضع في اعتبارك ان الناس تستطيع ان تغفر أشياء كثيرة حيث توجد الثقة ، ولكن نادرا ما تغفر أي شيء عندما تغيب الثقة.
2 . تكلم بصفتك الشخصيه : توقف عن إصدار تعليمات نيابه عن الشركه وتواصل مع موظفيك بصفتك الشخصيه كمنظم للعمل . توقف عن الاملاء او اصدار الاوامر وتحاور معهم . المزيد من العلاقات الشخصية و الانخراط في المحادثة هو أكثر فعالية وسوف يكون له اكبر الاثر. هناك حقيقة كبيرة تقول : " الناس لا تهتم بحجم ما تعرف من معلومات, بل بمدى اهتمامك بهم.. إذا كنت لا تطور علاقات ذات معنى مع مرؤسيك لن تعرف أبدا ما هو حقا يدور في أذهانهم حتى يفوت الأوان لفعل أي شيء لتدارك الموقف .
3 . كن محددا : التحديد أفضل من الغموض . تعلم كيفية التواصل بوضوح . الاسلوب البسيط و الموجز هو دائما أفضل من المعقد اوالمربك الذى لا يمكن فهمه. الوقت لم يكن أبدا سلعة أغلى مما هو عليه اليوم . من الاساسى كقائد ان تتعلم كيفية الدخول فى صلب الموضوع مباشره - من المهم أيضا أن تتوقع نفس الشيء من الآخرين . دون فهم قيمة الإيجاز والوضوح فإنه من غير المحتمل ان يفهمك ويحبك المتعاملين معك و يرتاحوا للتعامل معك. يجب ان يكون هدفك هو التخلص من الكلمات والجمل الزائدة وجعل كلماتك معدوده واضحه و محدده المعنى.
 4 . التركيز على العطاء : أفضل القاده ليس فقط لديهم مهارة في التعلم و جمع المعلومات أثناء الاتصال ، بل لديهم براعة نقل الأفكار والتوفيق بين التوقعات ، والعمل الملهم، ونشر رؤيتهم . المفتاح هو الاقبال فى كل تواصل بقلب يريد تقديم خدمه. عندما تركز على المساهمة أكثر من تلقي فائده لك تكون قد أنجزت الهدف. على الرغم من أن هذا قد يبدو غير بديهي ،فانه من خلال التركيز بشكل مكثف على ما يريده الطرف الآخر ، واحتياجاته و رغباته ، ستعرف أكثر بكثير مما لديك من معلومات اذا ما ركزت على جدول أعمالك و كنت عونا لمرؤسيك.
5 . تملك عقلا منفتح : فى كثير من الأحيان جمود العقل المغلق هو واحد من أكثر العوامل التى تحد من الفرص الجديدة . العديد من الناس يخشون حقا من وجهات النظر المعارضة ، في حين أن ما ينبغي أن يكون هو محاوله فهم ما يدور فى اذهان المعارضين والاستفاده مما يضيفه الرأى الآخر . استفد من الحوارات المفتوحة مع أولئك الذين يواجهوك ، او ينتقدوا ما تعرضه بتحدي لك , لان ذلك تطوير لك, لانه يحتوى على شىء جديد قد يكون غائب عنك . تذكر أن كل رأي مهم ، فكن على استعداد لمناقشة الأمر بعقل مفتوح و رغبه فى التعلم وتحقيق مصلحه العمل و الجميع وليس فرض رأيك.
6 . إصمت واستمع : المدير القائد يعرف متى يتكلم ، ومتى يتوقف، ومتى يستمع. لن تكون لرسالتك نفس النتيجة التى تتحقق من محادثة ذات معنى مزدوجه الطريق وليست طريق واحد يأتى منك فقط ، لان أعظم شكل من أشكال الخطاب يحدث داخل محادثة بين طرفين،و ليس محاضرة أو التحدث بمفردك دون مناقشه من احد. المدير القائد يجيد مهاره الاستماع اكثر من مهاره التحدث.
7 . استبدل الأنا بالتعاطف : عندما يتم توصيل رسالتك بصراحة و تعاطف و اهتمام وليس بغطرسة و أنا متضخمة , الأشياء الجيدة تبدأ فى الظهور, حيث يبدأ التفاف المستمعين حولك و تقبل رسالتك لانهم يدركوا انك تشعر بهم وتفهمهم.ان تفهم مبدأ التواصل هذا هو ما يساعد على تحويل الغضب إلى احترام و الشك الى ثقة.
8 . قراءة ما بين السطور : توقف لحظة و انظر الى أي قائد عظيم يتبادر إلى الذهن ... ستجد أنه بارع جدا في قراءة ما بين السطور . لديه قدرة خارقة على فهم ما لا يقال ،و يشاهد ، أو يٌسمع. كونك المدير لا ينبغي أن تعتبرها رخصة لزيادة حجم الخطابة وتظل تتحدث دون ان تترك المجال لاحد ليعبر عن رايه او يضيف شىء . ابقي عينيك و آذانك مفتوحة و فمك مغلقا و سوف تندهش كيف يتم رفع مستوى وعيك بمن حولك أو وعيك التنظيمي نتيجه هذا الفهم.
9 . اعرف الموضوع الذى تتكلم عنه جيدا: تفهم الجوانب الفنية للموضوع الخاص بك واعرف كل جوانبه. إذا كنت لا تملك الخبرة في الموضوع ، اسأل اهل الخبره المتخصصين. الناس لا تهتم بالاستماع إلى أولئك الأفراد الذين لا يمكنهم اضافه قيمة إلى موقف ما أو موضوع، و يفرضوا أنفسهم في محادثة فقط لسماع انفسهم يتحدثون . قد سمعنا ما يقول " انه ليس ما تقوله هو المهم، ولكن كيف تقوله "، و بينما هناك شىء من الحقيقة في هذا الجمله، الا ان الحقيقه هى ان ما تقوله يهم كثيرا. عنوان الاتصالات الجيدة هو فى الاجابه على  "ماذا" و "كيف" و" لماذا" حتى لا تقع فريسة ان تصبح المتكلم السلس الذي يترك الناس مع الانطباع من الشكل أكثر من المضمون دون اى فائده.
 10 . التحدث إلى الجماعات كأفراد : القادة ليس لديهم دائما متسع من الوقت للتحدث إلى الأفراد كل على حده . القائد الذى يجيد الاتصال يمكنه تفصيل رسالة  للتحدث إلى عشره اشخاص في غرفة اجتماعات أو الف شخص في قاعة ويجعلهم يشعرون كما لو كان يتحدث مباشرة إلى كل واحد منهم كأفراد . معرفة كيف تدير التواصل و إنشاء المصداقية والثقة و الألفة مع الحاضرين هي مفاتيح نجاح الاتصال الناجح .
11 . كن مستعدا لتغيير الرسالة إذا لزم الأمر : عنصر آخر من استراتيجية الاتصالات التي نادرا ما يتم مناقشتها هو كيفية منع رسالة من ترك تأثير سىء، وماذا تفعل عندما يحدث ذلك. يجب إعداد وتطوير خطة طوارئ . مرة أخرى ، يجب أن تضع في اعتبارك للتفاعل الناجح أن يحدث ، يجب أن يكون هدفك هو التوافق مع من يتم التواصل معهم. إذا لم تتمكن بالخبرة ، والتعاطف ، والوضوح ، وما إلى ذلك ان يكون لك الأثر المطلوب ، تحتاج إلى أن تكون قادرا على إحداث تأثير من خلال تغيير الموضوع على الهواء وانت تتحدث دون ان يلتفت لذلك احد . استخدم الأسئلة ، والنكتة ، والقصص ، والقياس ، والبيانات ذات الصلة ، و حيثما يلزم، التصريحات الجريئة للمساعدة في ربط الموضوع و بعث الثقة فى المشاركين و جذب اهتمامهم. في حين أنه من الضروري في بعض الأحيان استخدام " الصدمة والخوف" يجب أن تحتفظ بهذا التكتيك كملاذ أخير .
خلاصة القول - الدرس هنا كلما كان لديك رسالة للتواصل (مباشرة ، أو بشكل غير مباشر عن طريق طرف ثالث ) تأكد من ان الرسالة صحيحه و معده بشكل جيد ، و مدعومة بمنطق صلب محدد ومتسق ، و واضح ودقيق . الأهم من ذلك كله ، أن تضع في اعتبارك أن الاتصال ليس عنك ،او عن آرائك ، مواقفك أو ظروفك . انه حول مساعدة الآخرين عن طريق تلبية احتياجاتهم ، وفهم مخاوفهم ، وإضافة قيمة إلى عالمهم .
المصدر: د نبيهه جابر

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)

الخميس، 5 سبتمبر، 2013

عشرة أخطاء شائعة بين رجال الأعمال

عشرة أخطاء شائعة بين رجال الأعمال
إنه من الصعب تجنب بعض الأخطاء، وخصوصا عندما تواجه وضعا لأول مرة . في الواقع ،العديد من الأخطاء التالية يصعب تجنبها حتى لو كانت لديك الخبره.  بالطبع ، هذه ليست أخطاء كبار المديرين التنفيذيين فقط، لكنها شائعه بشكل كبير.
هنا العشره اخطاء الشائعه بين رجال الاعمال :
1 . التمسك الزائد بعملاء معينه:
إذا كان أكثر من 50 % من العائدات الخاصة بك تأتي من عميل واحد فقد تكون متجها نحو الانهيار . واذا كان أسهل و أكثر ربحية التعامل مع عدد قليل من الزبائن الكبيرة ، فإنك تصبح عرضة تماما للخساره عندما تفقد واحد منهم يساهم بنصيب كبير فى التدفق النقدي لديك . قد تميل إلى تقديم تنازلات سخيفة للحفاظ على أعمالهم معك. قد تجرى استثمارات خاصة تنفق الكثير من مالك لتغطى متطلباتهم الخاصة. ان تصبح مشغولا للغاية بخدمة حساب كبير واحد او اثنين لن يمكنك من تطوير علاقتك بعملاء إضافييين لتنوع مصادر دخلك . فاذا فجأة ، لسبب أو لآخر ، هذا العميل يذهب لمنافس لك سيتعرض عملك لاهتزاز كبير.الاعتماد على عميل كبير واحد او عدد قليل منهم يكون مصدر كبير للربح ولكنه فى نفس الوقت إشارة خطر . ابحث دائما عن أعمال جديدة . و اسعى دائما لتنويع مصادر دخلك بتوسيع قاعده عملائك.
2 . خلق منتج في فراغ :
أنت وفريقك لديكم فكرة عظيمة . فكرة رائعة . انفقتم أشهر وربما سنوات ، لتنفيذ تلك الفكرة لمنتج جديد . اخيرا عندما تم عرضه فى السوق ، لم يهتم به احد. للأسف لقد وقعت انت في الحب مع فكرتك ولم تأخذ الوقت اللازم لمعرفة ما إذا كان أي شخص آخر يهتم بها بما فيه الكفاية ليدفع المال لشرائها. لا تجعل منتجك يبحث عن سوق. قم بالأبحاث اللازمه للسوق. اختبر هذه الفكرة اولا. تحدث إلى العملاء المحتملين ، على الأقل اثنا عشر منهم . اعرف ما إذا كان أي شخص يريد شرائه . قم بذلك قبل أي شيء آخر . إذا قال ما يكفي من الناس    " نعم " امضي قدما و ابني عليه وانتجه بكميات تجاريه. الأفضل من ذلك ، ان تبيع المنتج بأسعار ما قبل الانتشار .قم بتمويل وانتاج عينه مقدما . إذا لم تحصل على استجابة جيدة ، اوقف الفكره و انتقل إلى الفكرة التالية .
 3 . الشراكات المتساوية :
افترض أنك أعظم بائع في العالم ، ولكنك تحتاج إلى رجل يجيد اداره العمليات لإدارة الأمور في المكتب . أو كنت عبقريا تقنيا ، ولكنك تحتاج لأحد يجيد جذب العملاء والتعامل معهم. أو ربما انت و صديق بدأتم الشركة معا . في كل الحالات ، أنت و شريكك الجديد قسمتم الشركة 50/50. يبدو فى البدايه أن الامور تسير بنزاهه و سلاسه، ولكن كما نعرف المصالح الشخصية والمهنية تتباعد ، اذن هى وصفة أكيدة لكارثة . حق الاعتراض لأي من الطرفين يمكن ان يعطل نمو وتطور الشركة ، لان لا احد من الشركاء يملك ما يكفي من الأصوات لتغيير الوضع . ايضاالمشكله قائمه فى نظام الملكية الموزعة بالتساوي بين عدد أكبر من الشركاء، أو ما هو أسوأ ، بين أصدقاء. الجميع لديه قوه تصويتيه متساوية و تتم اتخاذ القرارات بتوافق الآراء.أو، الأسوأ من ذلك ، بالإجماع . لا أحد لديه القول الفصل ، ويصبح اصغر قرار منازعه مما يؤدى الى تعثر القرارات بسرعة . الحل هو اختيار شخص ما ليكون مسؤولا . او منح صفه الرئيس التنفيذي لشخص ومنحه حصة اكبر من الملكية ، حتى لو كانت فقط 51/. ذلك يعمل على نحو أفضل بكثير من 50/50. إذا كنت وشريكك تصروا على المساواة التامة ، اعملوا على اعطاء حصة واحد في المئة إلى مستشار خارج المنشأه لكسر التعادل .
4 . خفض الأسعار:
بعض رجال الأعمال يعتقدون أنهم يمكن أن يكونون اهم لاعبين فى السوق بخفض الأسعار و تحقيق أرباح ضخمة على وحدات المبيعات . هل تمنح موظفيك أجور متدنية ؟ لماذا ترغب في البيع بأسعار منخفضة ؟ تذكر، اجمالى هامش الربح يدفع ثمن أشياء مثل الاجور التسويق وتطوير المنتجات ( ورحلات عطلة ممتازة. ) تذكر ، الهوامش المنخفضة = لا ارباح = لا مستقبل . وبالتالي كلما كان السعر مناسبا لتغطيه تكاليف المنتجات وترك هامش ربح لك كلما كان ذلك أفضل .
يجب ضبط الأسعار مرتفعه للحد الذى يتحمله السوق المستهدف. حتى لو كنت تستطيع بيع المزيد من الوحدات و توليد أكبر حجم مبيعات بالجنيه بأسعار منخفضه (والذي ليس هو الحال دائما) قد لا تكون أفضل حالا . تأكد من أنك قد حسبتها جيدا قبل أن تقرر استراتيجية السعر المنخفض .يجب معرفة جميع التكاليف المضافه وان تضع فى الاعتبار اى مصروفات مفاجئه أيضا. لشركات الخدمات ، انخفاض الأسعار ليس فكرة جيدة .السؤال هو كيف يمكنك أن تقرر مستوى ارتفاع السعر ؟ ارفع السعر. ثم ارفعه مرة أخرى. انتظر رد فعل السوق فاذا تباطأ البيع او توقف العملاء عن الشراء ، تكون قد ذهبت بعيدا فاضبطه سريعا.
5 . رأس مال غير كافي :
تحقق من فرضيات عملك مثل المعيار المتفائل فى توقعات المبيعات ، والأطر الزمنية لتطوير المنتج قصيرة جدا، والتوقعات منخفضة بشكل غير واقعي . و لا تنسى المنافسه الضعيفة. بغض النظر عن السبب ، العديد من الشركات ببساطة تواجه احيانا نقص فى رأس المال . حتى الشركات الناضجة في كثير من الأحيان لا تجد لديها احتياطيات نقدية لمواجهة الانكماش او المشاكل الطارئه .
يجب ان تكون محافظا في كل ما تضعه من توقعات . تأكد أن لديك راسمال لا يقل عن ما تحتاج إليه خلال دورة المبيعات ، أو حتى للدوره المقبلة المخطط لها من تمويل . خفض من معدل المصروفات حتى يتسنى لك القيام بتوفير راس المال المطلوب لدوره العمل.
6 . التركيز خارج دوره العمل :
إذا كنت مثل بعض الشركات ، فلن يكون لديك الوقت ولا العاملين لمتابعة كل فرصة مثيرة للاهتمام. ولكن العديد من أصحاب المشاريع - المتعطشين للمال و يعتقدوا ان التركيز على الاداره هو الأفضل دائما - يشعروا بالحاجة لوضع كل جزء من العمل أمامهم ، بدلا من التركيز على المنتجات الأساسية ، و الخدمات، و السوق، و قنواة التوزيع. تركيز انتباهك في منطقة محدودة يؤدي إلى نتائج أفضل من المتوسط ​​، ولكنه لن يرفعك وسط السوق على منافسيك.
هناك الكثير من الأفكار الجيدة في العالم ، عملك هو التقاط تلك التي تجذب العملاء و توفر عوائد مجزية في مجال مشروعك. اجعل نفسك معروفا فى سوقك بالشيء الذى تفعله أفضل ، وافعله بشكل مميز عن غيرك.ركز على الاجاده بجانب الاداره.
7 . مجنون الدرجة الأولى و الاثاث الفاخر :
العديد من المشاريع تموت مبكرا من كثره المصاريف الزائده عند البدأ لسعيه لشراء كل شىء درجه اولى. اشترى اصول معتدله و مفروشات انيقه لكن رخيصه. يجب على فريق الإدارة كسب الجزء الأكبر من مكافآتهم عندما تبدأ الأرباح فى التدفق ، وليس قبلها . أفضل أصحاب المشاريع يعرفوا كيف يحصروا نفقاتهم ويحافظوا على أموالهم واستخدامها لعمليات بناء الاساسيات الرئيسية مثل تطوير المنتجات، و المبيعات والتسويق. تنازل عن نظام اتصال مكلف ما لم يكن حقا يوفر الوقت ويساعد على كسب المزيد من المبيعات . انفق  الاموال على الاشياء الضرورية حقا لتحقيق أهدافك . اطرح دائما هذا السؤال قبل الانفاق، هل هناك عائد كافي من هذا الإنفاق ؟ هل سييعود على بهامش ارباح كافى؟
8 . التمسك بالكمال :
الكمال غاية لا تدرك ومكلفة للغاية. بالاضافة الى ذلك، في حين تحاول انت ان تطبق الكمال على ما تنتجه يتغير السوق و يتغير الطلب عليه. علاوة على ذلك ، سيتوقف الزبائن عن شراء المنتجات الموجودة لديك في انتظار الشيء الجديد القادم.
التركيز على صنع منتج ليطرح فى السوق في الوقت و الجوده المطلوبه. حدد موعد نهائي , ثم ضع خطة تطوير للمنتجات مطابقة لهذا الموعد . اعرف متى تتوقف عن التطوير او التحسين لتلتزم بتاريخ التسليم . عندما ينتهى الوقت ، ينتهى الامر وعليك ان تطرح ما انتجته.
9 . لا عائد واضح للاستثمار:
هل يمكنك التعبير عن العائد الذى يأتي من شراء المنتج أو الخدمة ؟ تحديد كم من الاعمال مطلوبه لايجاد وجذب عملاء ؟ كم من المال سينفق على هذه الاعمال ؟ ستقول أنه من الصعب للغاية قياس ذلك ؟ هناك الكثير من الأصول غير الملموسة ؟ إذا كان من الصعب معرفة ، ماذا تتوقع عن ما يطلبه عميلك المحتمل , اجرى دراسه تحليليه. تحدث مع الزبائن، ادرس اذواق زبائنك . توصل إلى طرق لقياس الفوائد التى يحققها منتجك وتجعل العميل يشتريه. إذا كنت لا تستطيع أن تبرر اسباب الشراء، لا تتوقع أن عميلك انه سيفعل . إذا كنت تستطيع أن تثبت ان عائدا كبيرا على الاستثمار يوفره المنتج الخاص بك نتيجه ما اجريته من دراسات، فان المبيعات ستتحقق والعائد يصبح واضحا 
10 . عدم الاعتراف بأخطائك :
من بين كل الأخطاء ، هذا قد يكون الأكبر . في مرحلة ما ستدرك الحقيقة الفظيعة : انك قد ارتكبت خطأ . أعترف بسرعه . صحح الوضع . إن لم تعترف بخطأك، فان هذا الخطأ سيكبر، ويكبر، و ... أحيانا  يكون الاعتراف بالخطا صعب، ولكن ، صدقوني ، الإفلاس أصعب !!
افترض ان التكاليف زادت . فقدت بعض المال . الخبر السار : ان الأساس هنا هو صفر .اى بلا ديون. من هذا المنظور ، هل تستثمر أموال جديدة على هذه الفكرة ؟ إذا كان الجواب بالنفي ، اعترف انك اخطأت التقدير. غير المسار . أيا كان. ولكن لا ترمي أي أموال أكثر فى ما لا يفيد .حسنا، كل شخص يرتكب اخطاء . حاول اكتشافها بسرعة ، قبل ان تدمر شركتك.لتجنب بعض الأخطاء في المستقبل ، اطرح الأسئلة الجيدة في وقت مبكر,ثم ادرس و حلل حتى تصل للصح.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس) 

الثلاثاء، 3 سبتمبر، 2013

سبعه أشياء يحتاجها المشروع التجاري لينجح

سبعه أشياء يحتاجها المشروع التجاري لينجح
هناك اشيا لازمه ليستطيع المشروع ان ينضم لصفوف المشروعات الناجحه . هنا لائحة من سبعة أشياء تحتاج إليها ليكون مشروعك ناجحا والتي يجب النظر فيها عند بدء نشاطك التجارى الخاص  بك.
1. هوامش ربح عالية :
هوامش الربح المنخفضة تشكل خطرا على بقاء الشركة واستمراريتها. إذا كان هامش الربح الصافي  محدود والأسعار ترتفع بنسبة ضئيلة، أنت في ورطة. هوامش ربح أعلى تمنحك المجال لنسبه من الخطأ و تغطيه هياكل التكلفة المتغيرة. عند التفكير في هوامش الربح المنخفضة، تخيل رجل يقف على حافة شلالات مع فنجان صغير. انه يحاول الوصول الى سيل من المياه لسحب القليل من الماء. فمن الخطورة بمكان أن تضع نفسك تحت أطنان وأطنان من المياه للحصول على كوب مملوء. وبالمثل، من يهتم إذا كان عملك يولد الملايين من الجنيهات إيرادات، ولكن فقط يتبقى هامش ربح صافى لا يستطيع مواجهه التحديات التى قد تظهر فجأه. يجب ان يكون هامش الربح المتبقى يكفى لمواجهه التحديات المحتمله دون مبالغه.
2. إيرادات جيدة من البيع :
وغالبا ما يغيب ذلك عن الكثيرين. فمن الصعب أن تنجح إذا كنت تبيع منتج بجنيه واحد. لجعل حصيله قيمتها مليون جنيه يعني انه يجب عليك أن تبيع مليون من المنتج الخاص بك وهذا صعب. هذا يشكل الكثير من المبيعات التى يجب ان تحققها. اما إذا كنت تبيع عشره منتجات للحصول على مليون جنيه انت في حاجة الى ألف وحده من المبيعات فقط من كل نوع. اذن أي مستوى من المبيعات هو أسهل لمعالجة وتلبية احتياجات مشروع صغير؟ حاول ان يكون لديك اكثر من منتج حتى تحقق حجم المبيعات التى تحقق لك الدخل المطلوب او تركز على تسويق جيد لمنتجك.
3. حق الملكيه للمنتج :
اذا كانت المنطقة التى تعمل فيها تنمو بشكل هائل بحيث ان عدد الشركات في هذا المجال يفوق الطلب .عليك تطوير منتج او ايجاد منتج يكون لك حصريا والاهم ان تسجله باسمك . هذا يعني أن شركة أخرى ليس لها الحق فى انتاج وبيع المنتج الخاص بك. براءات الاختراع وحقوق الملكيه الفكريه طريقتان لتأمين المنتج الخاص بك.ملكيتك حصرى لمنتج يحقق لك النجاح.
4. انتاج الشيء الذي تحب القيام به :
من الصعب أن تفعل شيئا جيدا إذا كنت لا تشعر بسعاده فى عمله. اختار العمل في المجال الذي تحبه و تجد نفسك تستمتع به. هذا سوف يساعد الى حد كبير على النجاح. أبدا لا تبدأ مشروع لانك سمعت انه يحقق ارباح عاليه . لتحقق المال المطلوب عليك تنميه مشروعك وتوسيعه، وهذا سوف يستغرق سنوات. تأكد من انه شيء تحب و تريد القيام به. شيء متعلق بهواية من سنوات طويله أو فى مجال اهتمامك.
5. التدفقات النقدية الجيدة :
من الممكن لرجل الأعمال ان يحقق مبيعات وأرباح ممتازة، و لكنه يفتقد النقدية بالصرف المستمر دون ضوابط. تحتاج النقدية لتسديد الفواتير ودفع الاجور والصيانه و تحقق دخل لك. لذلك عليك ان تسدد التزماتك اولا بحرصك على السيوله النقديه حتى لا تتعثر. المشروع الذى تنقصه السيوله هو من الأعمال التجارية التي ستجد صعوبة في النمو.
6. فرص النمو :
ما هي آفاق النمو لعملك؟ ما هو المطلوب بالنسبة لك لتنمو منشأتك؟ العديد من أصحاب المشاريع يبدؤا الأعمال التجارية ويكونوا سعداء عندما يرون ذلك يدر المال. لكنهم غالبا ما يكونوا غير سعيداء عندما يدركون أن الأرباح قد استقرت على هذا المستوى. يجب ان تفكر كصاحب مشروع في الكيفية التي سوف تنمى مشروعك ليدر ارباح اكثر. إذا قمت بتشغيل مطعم، على سبيل المثال، ستفكر فى إضافة مطعم ثانى لترفع مستوى ارباحك. ولكن اعرف انه لا يمكنك تشغيل اثنين من المطاعم كما تفعل فى مطعم واحد. يمكنك أن تكون مركزا على كل شيء في مكان واحد، ولكن مع مطعمين  ستكون بعيدا على الأقل جزءا من الوقت . ثم ماذا لو كان لديك عشرة؟ مع تقدمك سوف تحتاج إلى تعلم التفويض لانك لن يمكنك الاشراف بنفسك على المطاعم كلها. ستحتاج ايضا الى مواقع متعددة. قارن هذا بان تعتمد نظام التوصيل للمنازل من مطعمك. يمكن تشغيل المشروع من مكان واحد و تنمو. المبيعات ستكون بلا حدود مع فقط تغييرات هيكلية صغيرة. القيام بالمزيد من الشيء نفسه بنفس الطريقه أسهل من تغيير الطريقة التي تعمل بها.
7. العمل يجب أن يكون مناسبا نفسيا للقيام به :
 بعض الناس أكثر انفتاحا و اجتماعية أكثر من غيرهم. أشخاص آخرين أكثر تحفظا. كل من النوعين مناسبين لبناء أنواع مختلفة من الأعمال التجارية. الأعمال التجارية التي تتطلب الكثير من البيع الشخصي والاتصال الشخصى بالعملاء قد لا يكون مثاليا بالنسبة للشخص الأكثر تحفظا. و لكن يمكن لهذا الشخص بنجاح كبير تشغيل مشروع على التوصيل أو مشروع يعتمد على البيع او الاستشارات باستخدام الإنترنت.تفهم نوع شخصيتك قبل البدأ فى مشروع.
المصدر: د نبيهه جابر
( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل او الإقتباس)