الأربعاء، 29 فبراير، 2012

التعامل مع مشاكل الاتصال في العمل


التعامل مع مشاكل الاتصال في العمل

ما الذى يؤدي إلى مشاكل الاتصال في مكان العمل؟

· يسعى الشخص المسئول جاهدا لتحقيق التواصل بين الموظفين ليرفع من فعاليتهم وكفاءتهم، و يحقق الحد الأدنى من استهلاك الوقت والتكلفة إذا ما فهم الرساله بدقه.

  • الاتصال فى إتجاه واحد :
تنشأ المشكله نتيجة سوء الفهم عندما يتلقى الموظفين رسالة و لا يفهموها ولا يتلقوا التوضيح المطلوب فى الحال. سوء التفاهم يحدث أيضا عندما يقوم المدير بغلقا محاضره عن المطلوب تنفيذه بدلا من مناقشه المواضيع مع الموظفين ، وحتى التواصل من شخص لاخر ، إذا كان طرف يستمع فقط بدلا من السؤال للتوضيح، وإعادة صياغة كلمات المتكلم ليتأكد من فهمه لما يقال ، غالبا ما يؤدي ذلك لخلل في الاتصالات.

  • قضايا تتعلق بالمشاعر:
عادة ما يصبح الشخص دفاعي عندما يشعر أنه مهددا، إذا كان الموظف يشعر ان زميل له يقلل من مهاراته، عندئذ يركز على مشاعره من تعرضه للتهديد بدلا من الموضوع الذى يناقش. الدفاع عن نفسه يأخذ الأسبقية على مناقشة العمل.وبالمثل، إذا كان الموظف يشعر بالغضب من زميل له، فانه قد ينتقد بقسوة أو يهاجم شفهيا هذا الزميل و قد يتعدى الأمر ذلك. التواصل بينهما يصبح مستحيلا تقريبا حتى تحل المشكلة.

  • الفشل فى الاستماع :
عندما يسمع الموظفين ما يريدون سماعه، وليس ما يقوله المتكلم في الواقع، تتشتت المعانى ويضيع التركيز ،مثال , عندما يرغب بقوة إلى اتباع استراتيجية معينه ويعتقد أن على المنشأه أن تواصل نفس خطة العمل، بينما فى الواقع المزيد من الدراسه و التحليل هو المطلوب فانه لا يسمع ما يقال. يفشل العاملين أيضا فى الإنصات بانتباه بسبب الإزعاج في مكان العمل مثل المحادثات بصوت مرتفع أو الضحك العالى في مكان قريب. الانشغال الذاتي يشكل أيضا عقبة رئيسية أمام التواصل الفعال. الإنشغال بما يدور داخلك لا يجعلك قادرا على التركيز على ما يقوله المتحدث. مما يثير ضيقه. او تظل تقاطع أو تهيمن على المحادثات في كثير من الأحيان، مما يؤدى إلى توقف الزملاءعن محاولة التواصل معك.

  • الاختلافات الثقافية :
الحواجز الثقافية تقف عائقا أمام التواصل بين الموظفين الذين لم يعتادوا على ثقافات بعضهم البعض. وهذا يمكن أن يحدث مع موظف جديد من مدينه آخرى أو في اجتماعات عمل مع ممثلي الشركات من دول أخرى. وجود صعوبة في التكيف مع قواعد ثقافة أخرى يطرح مشكلة أمام الاتصالات. وبالمثل، فإن الموظفين الذين لا يسعوا إلى فهم ثقافة زملائه من الموظفين القديم منهم أو الجديد و التمسك المتعنت كل بثقافته يساهم في تفاقم هذه المشكلة.

  • التجنب :
الخلل في الاتصالات يحدث أيضا عندما يحاول طرف جعل رسالته غامضة. بعض المديرين كذلك عندما يرغبون في إخفاء المعلومات،اوعندما لا يكون لديه إجابة على سؤال أو عندما لا يريد أن يقول "لا" مباشرة،. المتحدث أيضا يمكن أن يكون دون قصد غامضا فى ما يقوله، بحيث يكون قابلا للتأويل.

كيفية حل مشاكل الاتصالات
اهم شىء تتقيم الوضع. تحديد الأشخاص أو المجموعات المشاركه فى المشكله.

  • قارن الملاحظات مع مدخلات من الموظفين. كثير من الناس يترددون في توجيه أصابع الاتهام والتحدث مع رئيسه فى العمل عن حقيقه ما يحدث مما يؤدي إلا إرباك الوضع، بالتالي دعوه كل شخص إلى مكتبك بمفرده ليس عمليا ولا مفيدا . بدلا من ذلك، اطلب من الموظفين لديك كتابة ما يعتقدون أنه سبب مشكله عدم التواصل في المكتب ونطلب منهم عدم ذكر إسمهم حتى يتشجع الجميع فى كتابه رايه. قارن ما كتب بما سجلته أنت حتى تصل للحقيقه.
  • دراسة الحال : لديك الآن فكرة عن الذي أثار المشكلة بناء على أساس المدخلات والتقييم. الآن يجب تحديد المشكلة الرئيسية في متناول اليد: مجموعة صغيرة من زملاء العمل يتجادلون، قضية العمل الجماعي تحدث على أساس مشاكل شخصية، وعدم وجود الدعم الإداري أو الاشراف. والقائمة قد تطول وتطول. ولكن يجب تحديد المشكلة الرئيسية.
  • تعامل وفقا لذلك : يجب التحدث مع أطراف المشكله معا فى إجتماع . إجعل كل فرد يتكلم عن ما أغضبه و مشاعره للطرف الآخر . حتى يكتشف الجميع إنها مجرد إختلاف أسلوب تفكير نتيجه إختلاف الثقافه و ليست عيب فى الشخص.
  • ادعم موظفيك: الآن بعد أن شاهدت الضرر الذي يمكن أن يسببه النقص في التواصل أو سوء الفهم ، فقد حان الوقت لاتخاذ تدابير وقائية. ركز على تجمعهم خارج العمل فى رحلات أو حفلات ترفيهيه مع تدريبهم على الاتصال الفعال وحل النزاعات.
  • تشجيع الاتصال المفتوح ويكون قدوة في مكتبك. كمسئول من الأهمية بمكان أن تحافظ على جو من الاحتراف. لا تنقد أحد أمام زملاء العمل الآخرين،. بدعم حق، والتدريب، لتطوير علاقات عمل ناجحة والاتصالات المفتوحة.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " أحصر حل المشاكل فى مكان العمل " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

الخميس، 23 فبراير، 2012

قضايا هدامه فى مكان العمل


قضايا هدامه في مكان العمل

من اجل الحفاظ على مكان عملك منتجا و متناغم، عليك أن تكون قادرا على تحديد سبع مسائل في مكان العمل أكثر ضررا ويمكن أن تعطل العمل و تخلق توترا، الذي بدوره يمكن أن يضر الإنتاجية على الأمد البعيد. من أجل القضاء على المشاكل قبل أن تنشأ، خذ وقتك لمعرفة الأسباب الأكثر شيوعا فى اثاره المشاكل فى العمل.

  • الكثير من المنافسة :

المنافسه المعقوله بين الموظفين يمكن أن تكون صحية، بل تساعد فى الحصول على أفضل أداء ممكن للموظفين. ومع ذلك، يمكن لكمية زائدة من المنافسة أن تكون مدمرة، وتدمر مشاعر العمل الجماعي ضمن فريق عملك. من أجل التعامل مع هذا، يجب تحديد توقعات واضحة لكل موظف، وتأكد من أن كل فرد يعرف توصيف وظيفته جيدا و المطلوب منه من خلالها. يجب مواجهة المنافسة المفرطه والعدوانية فورا، ومحاولة تحويل طاقة الموظف الى أنشطة إيجابية.

  • اجتماعات غير رسمية :

هناك وقت ومكان لكل نوع من أنواع المحادثات في مكان العمل. ومع ذلك، الموظفين الذين يتجمعون فى قاعات"اجتماعات" مرتجلة تصبح الهاء إلى من حولهم. ضع مبادئ توجيهية واضحة بشأن اجتماعات الشركة، وعدم تشجيع التجمعات بدون سبب فى الحجرات المغلقه دون مشاركه باقى فريق العمل، وتشجيع الموظفين على تقديم أفكارهم والقضايا التى تفيد المنشاه فى اجتماعات الإدارات المنتظمة او إجتماعات المنشأه.

  • عدم الاحترام :

يجب على الموظفين احترام وظائف ومسؤوليات الآخرين من أجل العمل معا بنجاح. ثني الموظفين من إحتقار غيرهم من الموظفين، والعمل على تنمية الشعور الجماعي. التأكيد على أن وظيفة كل موظف مهمه للمنشأه، من المهم جدا لمديري المنشآت تشجيع جو من الاحترام المتبادل في مكان العمل.

  • عدم وجود غرض :

على المديرين الإيمان التام و التركيز على أهداف الإدارات. عدم وجود صفات القيادة القوية في الإدارة سيلحظه الموظفين. يمكن لهذا بدوره جعل الموظفين يشعرون كما لو أن أهداف الإدارة هي عديمة الفائدة. تشجيع المديرين لتبادل الأفكار والرؤى مع الموظفين، وإعطاء الشعور بالهدف للموظفين.

  • التحيز :

بما أن السوق أصبحت أكثر تنوعا، بالتالى أصبحت الخلفيه الثقافية الموظفين أكثر تنوعا. احد المواقف التي يمكن أن تضر أي موظف هو الميل لنوع دون آخر. تشجيع الموظفين على الإبلاغ عن حالات التمييز لاداره الموارد البشرية، وتطوير السياسات التي تتصدي لها، بطريقة سرية لا يلحظها أحد.

  • العنف :

الخوف من العنف في مكان العمل يمكن أن يكون مدمرا للغاية. في بعض الحالات، قد تشكل تهديدا من العنف في مكان العمل لا يبلغ عنها، ولكن يمكن أن ينظر إلى الآثار فى انخفاض الإنتاجية والتغيب عن العمل المتزايد. يجب أن تكون الإداره حساسة الى احتمال حدوث عنف لفظى أو جسدى في مكان العمل، ووضع سياسات فعالة لمعالجة والقضاء على هذا الوضع.

  • عدم وجود فرص النهوض :

الموظفين الذين يشعرون بأنهم ملتصقون في وظائفهم، دون أي وسيلة لدفع فرص الترقى فى حياتهم المهنية، يمكن أن تنخفض إنتاجيتهم. يمكن للموظفين الساخطين أن يعبروا ذلك عن طريق إبطاء وتيرة عملهم وخلق التذمر بين الموظفين الآخرين.العمل مع الموظفين لوضع خطط من شأنها أن تساعد على تطوير وظائفهم، والقضاء على الشعور "بانسداد الطريق أمام الوظيفة ".

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله "طرق التعامل مع المنازعات " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

الاثنين، 20 فبراير، 2012

كيف يتجنب الموظف المشاكل في العمل


كيف يتجنب الموظف المشاكل في العمل

سواء كنت جديدا على وظيفتك أو قديم، حاول التركيز على واجباتك الأساسيه، فضلا عن الأهداف العامة للمنشأه على مدى يوم العمل. سوف تكسب الاحترام وتساعدك على تجنب المشاكل التي قد تؤدي إلى فوضى فى الإداره. قبل كل شيء، الكفاءة المهنية، و الالتزام بسياسة المنشأه، واحترام زملاء العمل يقطع شوطا طويلا لمساعدتك على تجنب الصراعات والمشاكل في العمل.

واجبات الموظفين لمنع المشاكل:

  • تآلف مع قواعد المنشأه وإجراءاتها :

فهم ما هو متوقع منك هي واحدة من أسهل الطرق لتجنب المشاكل في العمل. من المظهر والسياسات المتبعه فى الحضور و الانصراف, إلى معرفة كيفية التعامل مع العملاء غير الراضين، والالتزام باخلاقيات العمل في جميع الأوقات، يمكن أن تساعدك على تجنب الصراع في العمل.

  • تحمل مسؤولية أعمالك:

إذا ارتكبت خطأ ما، تحملالمسئوليه عن ذلك بدلا من محاولة التغطية على الحادث. إن أصحاب العمل أو يفهموا جيدا إن الجميع يخطىء في العمل. على الرغم من أنك قد تواجه عواقب سلبية على المدى القصير، فإن الصدق يساعدك على تجنب مشاكل أكبر، مثل السمعة السيئة.

  • إتبع التسلسل السليم للقيادة عندما يكون لديك مشكلة:

على الرغم من رعاية المشاكل بنفسك يمكن أن تظهر أن لديك المبادرة، لكن عند التعامل مع القضايا الكبيرة، مثل ان عامل قام بتعريض سلامة الشركة، فمن الأفضل أن تذهب إلى رئيسه أو ممثل الموارد البشرية و لا تقفز لرئيس مجلس الإداره او صاحب العمل.

  • حافظ على المهنية، حتى عندما تكون مستاءا :

في بعض الأحيان، قد يشعر الموظف بالإحباط مع الزملاء اوالرؤساء أو العملاء، الأفضل ان تجنب الشكوى أو النميمة مع من حولك عندما تكون غاضبا أو منزعجا. قد يكون التنفيس مرضيا و مريحا، ولكنه يمكن أن يسبب الصراعات والتوتر إذا ما وصل ماقلت للطرف الآخر, و تفقد حقك فى المطالبه بما يرضيك.

  • إبقاء القضايا الشخصية خارج مكان العمل :

يمكن ان تتلقي مكالمات هاتفية شخصية في العمل، لكن الإفراط في الكلام عن مشاكلك الخاصة ، أو دعوة الأصدقاء و أفراد الأسرة في مكان عملك تخفض مصداقيتك كعامل وتجعل زملائك يشعرون بعدم الارتياح.

  • تجنب العلاقات في أماكن العمل :

على الرغم من أنه يمكن أن يكون تتحول الزماله لعلاقة عاطفية مع شخص من الزملاء تتعامل معه يوميا ، يجب أن تحرص أن لا تكون على حساب العمل , لانها يمكن ان تخلق تضارب فى المصالح مما يلفت نظر الموظفين الآخرين و يشعرهم بعدم الارتياح.

  • تقبل الحلول الوسط :

حتى وإن كنت تشعر إنك على حق، وتتصارع على أى قرار لا توافق عليه مما يجعلك تبدو غير مهني وتتسبب في مشاكل لا لزوم لها. إلا إذا كنت تتعامل مع قرارات أو مسائل تخالف سياسة وقانون المنشأه، أو مخالفه للمعايير الأخلاقية ، بعقل مفتوح اختار المعارك التى تدخلها فى مكان عملك بعناية.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " واجبات المدير أو صاحب العمل لمنع المشاكل " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

السبت، 18 فبراير، 2012

صفات القائد الجيد


صفات القائد الجيد

ما هي خصائص القائد الجيد؟ هل تعتقد أنك تمتلك هذه الصفات؟ وقد لاحظت أنماط مماثلة من الصفات في العديد من القادة وأعتقد أنها من الصفات العظيمة. سيكون من الرائع أن تكون جميع هذه الصفات موجوده فى القائد، ولكن هذا يصعب حدوثه.

فيما يلي قائمه بخصائص القائد الجيد:
  • لديه رؤيه :
معظم القادة الممتازين لديهم رؤية عظيمة. هم يعرفون إلى أين يريدوا أن يصلوا, ويعرفون كيفية تحفيز من يتبعهم على الاعتقاد في هذه الرؤية التى لديهم لبلدهم، وللمجتمع ولحياتهم. فهم ينظرون إلى الأمور على ما يمكن أن تكون عليه وليس على ما هي عليه.
  • حكيم :
كونه قائدا جيدا عادة ما يعني أنه يعرف متى يتصل بالقيادات العليا فى الأوقات الحرجة عند نقط معينه. امتلاك المعرفة لإجراء المكالمة الصحيحه للشخص الصحيح أمر حاسم يثبت حكمه القائد.
  • عاطفي :
القائد الجيد يجب ان يكون متحمسا للعمل و الانجاز. عاده هذا القائد مهووسا بشكل كبير في كل ما يركز عليه, حتى لو كان الرياضة أو الهواية. مع هذا المستوى العالى من العاطفة يتخذ الإجراءات الضروريه!
  • شغوف :
القائد الجيد يجب أن يكون متعاطف مع مرؤوسيهم أو الموظفين. لديهم مهارات عاليه للتدريب وتنمية المهارات. في حين أن للقائد لديهم أهداف كبيره لإنجازها، الا أنه يهتم دائما بالأفراد تحت قيادتهم. انه ليس شخصا أناني يفكر فقط فى مصلحته واحتياجاته الخاصة,بل أيضا يفكر فى مصلحه مرؤوسيه.

  • الكاريزمية :
عاده القائد الجيد شخصيه آسره. يمكن أن تكون جاذبيته في الطريقة التي يتحدث بها والطريقة التي يتواصل بها مع الآخرين. هذا القائد قادر على بناء العلاقات والأداء القوى. هذا الشخص لديه شى جاذب قد لا تعرف ما هو.

  • قدره عاليه على التواصل :
عاده القائد الجيد يكون مفوه و مقنع لمن يسمعه. انه يكون مرتاحا فى التحدث أمام الجمهور ملهما جدا لمستمعيه. فإنه ليس من المستغرب أن يتمكن من تطوير متابعه جيدة تدعم قدرته على الاتصال.
  • المثابره :
القائد الجيد يصر على تحقيق الأهداف. انه يعرف كيف يصل لوجهته و يعرف ما سيواجهه من مشاكل. بالرغم من ذلك، يثابرون لعلمهم أن مزايا تحقيق الأهداف أكبر من المشاكل التي تواجهه. وهذا يجعله شخص مثابر فى تنفيذ مهامه.
  • النزاهه :
القائدة الجيد يعني ما يقول. لديه النزاهة. انه من الأفراد الذين يحافظون على الوعود و التعهدات التى يقطعونها على أنفسهم، لذلك يكونوا دائما موضع ثقه من مرؤوسيهم و من المتعاملين معهم.

  • الجرأة :

القائد الجيد جريئ. أنه جريئ بما يكفي لمطاردة أحلامه. وعلى الرغم من المخاوف الحقيقية، فلديه من الجرئه أن يستكمل تحقيق الأهداف ويواجه المشاكل و التحديات بغض النظر عن المخاوف من وجودها و العمل على حلها و تحقيق الهدف.
  • منضبط :
القائد الجيد عاده له قدره عاليه للسيطره و التحكم في السعي لتحقيق أهدافه. مهما كانت الحاله النفسيه للعاملين , على القائد أن يكون منضبطا و محافظا على تركيزه وثابتا بغض النظر عن الوضع.

بالطبع لا يمكن أن تتواجد كل هذه الصفات فى جميع القادة. يمكن أن يكون القائد لديه نقاط قوه في بعض المناطق و نقاط ضعف في جوانب أخرى. ولكن تذكر فقط، فإنه يصعب ان يصل انسان للكمال عليه أن يفهم ، أن عليه بذل جهد للبناء على الخصائص القويه و تقويه الضعيفه.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " نصائح للتفاوض البارع " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

الأربعاء، 15 فبراير، 2012

الإنضباط طريقك للنجاح


الإنضباط طريقك للنجاح

اتقان الانضباط الذاتي هو مفتاح النجاح. و الخبر السعيد هنا هو أن الإنضباط يمكن تعلمه. مع هذا المفتاح يمكنك إنجاز أي شيء! دون ذلك، لا يمكن تحقيق أي شيء دائم أو جدير بالاهتمام. من أجل تعلم الانضباط الذاتي عليك أن تعرف الصفات التى يجب أن يتحلى بها الشخص ليكون منضبطا و ينجح فى كل ما يفعله.

هناك عده خصائص يمكن أن تُعرف المنضبط ذاتيا. و قد ساعدت هذه السلوكيات كثير من الأشخاص على تحقيق أهداف يصعب على غيرهم تحقيقها فى مجالات الحياه.

  • شعور قوي بالغرض:

هذا الشخص المنضبط ذاتيا يعرف ما الغرض الأهم فى الحياه ، ويعمل باقصى طاقته لتحقيق أهدافه . وهنا تمرين بسيط يمكنك القيام به لمعرفة ما هو غرضك في الحياة . تظاهر إن هناك من سيمنحك ثلاث أمنيات,عليك ان تختار واحده منها . فكر طويلا ومليا لأنه ليس لديك سوى ثلاثة فقط . الآن، خرجت من تلك الرغبات الثلاث بواحده، ما هي الأمنيه التى تريدها أكثر من الأخيرتين ؟هذه هى الغرض الخاص بك.

  • يسير على خطى قدوه:

السمة التالية هى أن لديه نموذج يتبعه أو شخص يرغب في محاكاته - قدوه. معظم الرياضيين يتحدثوا عن شخص شاهدوه واتبعوا أسلوبه وعملوا على أن يكونوا أفضل منه. أكثر الناس شهرة في العالم كان لهم معلم . لدي كل منا قدوته، وربما أحد الوالدين أو المعلم أو أحد المشاهير..الخ. تعلمنا افضل الانجازات من الاشخاص الذين قلدناهم و تفوقنا عليهم . انظر إلى شخص ناجح وإجعله نموذجا لك فى ما تعمل!

  • لديه القدره على التصور :

إن الشخص المنضبط تخيل هدفه على إعتبار ما سيكون و عمل على تحقيقه كما تخيله. وهذا يعني إنه قد رأي ذلك من قبل.وعمل على تنفيذ ما راه فى خياله كواقع وحقق النجاح الذى تمناه.

  • لديه ثقه قويه في النفس :

إن الشخص المنضبط لديه اعتقاد قوي في النفس. فهم يعرفون أن بإمكانهم تحقيق أهدافهم ولا يوجد شيئا يمكن منعهم من القيام بذلك. لديهم ثقه قويه فى أن ذلك ممكن بغض النظر عما يحدث في حياتهم أو الزمن الذي يستغرقه.

  • لديه قدره على الصبر :

وهم يعرفون أن عليهم الاستمرار في عملهم بعد ان حددوا هدفهم. انهم يعرفون انك لتمشي 1000 ميل، يبدأ بخطوة تليها خطوه. لا يمكنك ان تفعل ذلك اذا كنت جالسا أو تدور في نفس المكان. لذلك يصبرون لأنهم يعلمون أن النتيجة النهائية ستكون النجاح.

  • المثابره :

وهناك صفه أخرى فى الشخص المنضبط هى المثابرة. فإنه لا يستسلم لليأس. انه لا يعتقد أن الفشل وارد، مهما صادفهم من عوائق أو فشل. انه يعرف انه اذا إستمر في الاتجاه الصحيح، سوف يصل إلى الهدف المنشود.

  • القدره على التخطيط :

الشخص المنضبط لا يسير عشوائيا . انه يرسم كيف يذهب و الى أين هو ذاهب. يقووم بالأنشطة التي سنصل به، حيث يريد أن يذهب والتخطيط كم من الوقت سيستغرق، كم عدد المكالمات التى سيقوموا بها، وكم ستكلفه، وما الذي عليه إنفاقه على الانشطه التى ليقول انه حقق أهدافه.

  • مواصله التعلم :

إن الإنضباط الذاتى يتطلب أن يكون الشخص مقبل علي التعلم من تجاربه الخاصة، وكذلك من تجارب الآخرين. هو دائم الدراسه لكل التغيرات فى السوق، و التكنولوجيات الجديدة، والحصول على المزيد من المعرفة. انه دائما يشحذ مهاراته لتسهيل عمله والتأكد من وصوله إلى أهدافه بالعلم و المعرفه.

  • يحب ما يفعله :

الشخص المنضبط ذاتيا يحب عمله لأنه يعلم خط رفيع يفصل بين العمل واللعب. انه يتمتع بعمله ويجد متعة عظيمة في ما يفعله.إنه يعلم إنه كلما عمله بادله عمله الحب بزياده النجاح.
في الطريق الى تعلم الانضباط الذاتي على كل مالك مشروع دراسة خصائص الإنضباط الذاتى وتكييفها مع عملك. أن تكون صادقا مع نفسك والعمل على تلك الصفات التي لا تزال ضعيفة وفي وقت قليل سوف تصبح عادة. ليس هناك نجاح دائم دون الانضباط الذاتي. لكن، وبمجرد التعرف على خصائص انجازات الانضباط الذاتي التى ذكرت، عليك أن تكون قادرا على التكيف مع حياتك الخاصة لتشمل هذه القيم الإيجابية.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " حتى لا تشعر بالكآبه " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

الأحد، 12 فبراير، 2012

تقنيات إقناع الآخرين


تقنيات إقناع الآخرين

إن سيكولوجيه الإقناع هى عملية استخدام وسائل ذكيه لإقناع الآخرين ليتفقوا معك، اولشراء المنتج الخاص بك، او التصويت لك، وما إلى ذلك. وجود مستوى عال من القدرة على الإقناع هو في الواقع مفيدا حيث يمكن استخدامه في العديد من الحالات التي تؤدي عادة إلى شيء إيجابي.

هنا بعض الأمثلة الجيدة من تقنيات الإقناع:

  • الاستماع للكلمات الكاشفه :
أثناء محاولة بيع سيارة لشخص ما، وفجأة تسمع ذلك الشخص يرد بهذه الكلمه: "أنا أرى ," العديد من الخبراء في سيكولوجيه الإقناع سوف يقولوا لك ان المشتري المحتمل من المرجح أن يكون يعالج المعلومات في رأسه، وهكذاهنا يجب أن تكون الإجابة عليه: "بالتأكيد يمكنك ان ترى ان هذه السيارة هو مفيد حقا ..."، شيء من هذا القبيل، سيساعد على النفوذ لهذا الشخص لجعله يتمم عمليه الشراء. لأفضل النتائج، يمكنك أيضا اظهار مميزات السيارة التي تقوم ببيعها حتى لا تترك له فرصه إعاده التفكير.
  • الاسم له التأثير القوى :
من التقنيات الأكثر فعالية فى الإقناع هو استخدام اسم الشخص الآخر. تماما مثل ما ورد فى روايات كثيرة ، استخدام اسم الشخص يساعد في تعزيز القدرة على الإقناع. ويمكنك أن تلاحظ كيف أن معظم مندوبي المبيعات يستخدموا هذه التقنية. حاول التحدث مع مندوب مبيعات، واحصي عدد المرات التي يستخدم اسمك فيا أثناء عمليه البيع. كن حذرا في استخدام اسم الشخص آخر لتأكد من أنه يقبل هذه الطريقة ولا تضايقه، والا ستفقد زمام الإقناع و لن يكن هناك تأثيرا.
  • تعلم أن تعكس ما يقوله الطرف الآخر :
هذا هو واحد من أساليب الإقناع التي عادة ما تكون فعالة. هذا يعني أن عليك أن تصغي جيدا لما يقوله الشخص الآخر و ترى التعبيرات التى يستخدمها و يكررها كثيرا. على سبيل المثال، إذا كنت تسمع المشتري المحتمل يستخدم مصطلح 'فعالة من حيث التكلفة "عددا من المرات، استخدم هذا المصطلح أنت أيضا. على سبيل المثال، يمكنك أن تقول هذا: "استطيع ان اؤكد لكم ان هذه السيارة فعاله من حيث التكلفه لأنها تستهلك كمية أقل من البنزين عن السيارات الاخرى، وبالتالي، توفر فى استهلاك البنزين.

هذه هي واحدة من التقنيات الأكثر قيمة فى الإقناع. لماذا؟ لأن الشخص الآخر سوف يشعر أنك متوافق معه "وتتحدث معه لغة واحدة،" وبالتالي، قدرتك على الإقناع يصبح أقوى بكثير. أمثلة جيدة أخرى من تقنيات الإقناع التي تندرج تحت هذا الأسلوب منها؛ تحدث بسرعة إذا كان الشخص الآخر يتحدث بسرعة، كلما ضحك اضحك معه، وهلم جرا.

  • مخاطبه الاحتياجات الاجتماعية:

.على سبيل المثال قل له كثيرون يقولون إنهم وجدوا المنتج فعالا جدا. إستخدم الكلمات القويه مثل '100% نقيه " او ' ينصح بها جميع 'الأطباء.

القدرة على الإقناع تساعدك فى الحصول على ما تريد. كما يمكنك معرفة كل شيء عن تقنيات الإقناع والأمثلة الفعالة مما تجعك أنت أيضا في مأمن من الناس الذين يحاولون استخدام حيل الإقناع عليك.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله " توقف عن إستجداء رضا الآخرين " على:

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )

نصائح لتسوية النزاعات سلميا وبسرعة


نصائح لتسوية النزاعات سلميا وبسرعة

الجميع مضطرفى أى وقت من حياتهم أن يتعاموا مع الأشخاص ، سواء كانوا مجادلين ، أو مسيئين ، أو عنيدين، أو مشاكسين. السؤال هو ، كيف يمكنك تأكيد حقوقك دون خلق تصادم بينك و بينهم لا لزوم له؟
في معظم الحالات ، نجد الشخص الغاضب يصرخ حتى يجبر الآخرين على الإستماع له. إنه يريد أن يكون له قيمة ، ومحبوب ، ويستمع الطرف الآخر إليه. أنه يريد أن يشعر بأهميته ولكنه غير قادر على التعبيرعن نفسه بطريقة بناءة. مع التصرف السليم ، يمكنه تجاوز هذه المخاوف والتوصل الى تفاهم.
الاستراتيجيات الآتيه تساعدك على تسويه الخلافات سريعا وسلميا لصالح جميع الأطراف المتنازعه :

  • الهدوء:ــ أصمت و لا تقول شيئا. أترك العاصفة تسير فى مجراها حتى تهدأ. في كثير من الأحيان يريد الشخص الغاضب أن يستفزك. الجدال غير فعال ولا يصل بالمتنازعين لشىء لأنه يبنى الحواجز بينهم و يقطع خيوط التواصل.
  • أترك الشخص الآخر يتحدث أولا :ــ انه سوف يتعب من الكلام . أحيانا هذا كل ما يريده. أن يكون مسموعا. المهم أن يشعر باهميته. الجميع يريد أن يشعر بأهميته. بعض الناس تفعل ذلك باسلوب عدائى يأتى بنتائج عكسية.
  • أنظر من وجهه نظر الطرف الآخر:ــ تخيل نفسك تقف مكانه . أبدا لا تقول له " في الواقع انت مخطىء" ، ابحث جاهدا عن نقاط الاتفاق وإعمل على البناء عليها. لا تذكر نقاط الإختلاف حتى لا تثير الطرف الآخر.
  • هناك قوة في عبارة "نعم ، نعم ، أفهم بالضبط ما تقوله. هل تقصد....... " هذا يثبت للشخص الآخر إنك تستمع له . هذا كل ما يريده في العادة -- التحقق من صحه ما يقوله و قبول الطرف الآخر برأيه. بالاتفاق معه ، تكسر تدريجيا حده الغضب داخله .
  • إذا كان الوضع يتحول الى إساءه لفظيه، ضع حدا لذلك :ــ قل بحزم ولكن بهدوء : " إنك غاضبا جدا الآن ، ولذلك تقول أشياء لا تعني معناها (إعطيهم فائدة الشك). سانسحب أنا الآن. يمكننا التحدث مرة أخرى بعد أن تكون قد هدأت "، ثم غادر الغرفة أو اطلب منه مغادرة الغرفه إن كان أصغر سنا أو مركزا.
  • إذا كنت مخطئا ، اعترف بسرعة وتحمل المسؤولية :ــ يمكن القول ، "أنت على حق تماما ، فهذا خطأي ، وهذا ما سأفعله لتصحيح الامر." حتى اذا لم تكن مخطىء ، على الأقل ــ امنحهم فائدة الشك ــ قد أكون مخطىء ، دعونا ننظر في الوقائع معا " من الصعب ان تحدث مجادله أو نزاع مع تلك الكلمات!
هذه الكلمات لها قوة هائلة. ليس فقط لأنها تدعم وجهة نظر الشخص الآخر ، لكنها تنفث أيضا عن التوتر. قد تفاجأ بما سيحدث بعد ذلك. يمكن للشخص الذى يتنازع معك في نهاية المطاف الدفاع عن وجه نظرك. و ستندهش من تحول الشخص من مهاجم ليصبح فجأة حليفا.

  • استخدام قوة التصور. إذا كنت تتعامل مع شخص ما وعليك أن تتفاعل معه على أساس يومي (مثل رئيس أو زميل في العمل) ، حاول أن تتخيل ذلك الشخص باعتباره شخصيه لطيفه و محبة. تصوره بهذه الصوره سيساعدك على تحمله.

تذكروا :ــ كيف تعاملنا مع الشخص الصعب في الماضي و أنهينا النزاعات معه. هل كنت تميل إلى إثبات أنه على خطأ ، في محاولة لحفظ ماء الوجه؟ هل كنت قادرا على رؤية الموجود خلف الإنطباع الظاهر على وجهه بأن كل ما يريده هو أن يكون مسموعا ، و محبوبا و موثوقا به ؟ هل حاولت بقوة التصور أن تتخيل شخصيته بالشكل الذى تحب أو تتخيل أن يكون عليه؟ إجابتك على هذه الاسئله تساعدك على إنهاء النزاعات بينك و بين أى شخص.
المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقالات ذات صله على :

http://kenanaonline.com/users/DrNabihaGaber

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس )